2017/09/14 16:05
  • عدد القراءات 1443
  • القسم : ملف وتحليل

الى وزارة الصحة: طريقة مبتكرة لـ"التضميد" في المراكز الصحية

بغداد/المسلة:

كتب  رحمن حسن الى "المسلة":

أظهرت صور تداولها ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، طريقة "مبتكرة" لتضميد الجروح وآثار الحقن بالأبر، في احدى المستشفيات، بواسطة استخدام الشريط "اللاصق"، المخصّص لأغراض الأسلاك الكهربائية والتقنية، في دلالة على حجم الفساد، والإهمال.

وعلى الرغم من اطلاق مشروع استيفاء الأجور من المراجعين، لم يتحسن الواقع الصحي.

وهذه الحالة، ليست الاولى، التي تشهدها المؤسسات الصحية، فقد نشرت "المسلة"، في وقت سابق، صورا لمريض يضع ساقه الى الاعلى، على "كيس المغذي"، بينما نشرت ايضا، صورة لكلب يقف وسط احدى المستشفيات جنوب العراق.

وتعاني المؤسسات الصحية من خلل واضح في تقديم الخدمات تكمن أسبابه ليس في الميزانية المرصودة للقطاع الصحي، بقدر الفساد المنتشر في النخب الإدارية.

وتُظهر صور التُقطت في احدى مستشفيات العراق، ولم يشر ناشرها الى اسم مستشفى معين، عربات نقل المرضى الباهظة الثمن المستوردة وهي تحمل الطابوق ومواد البناء.

ووفق ما ورد الى بريد "المسلة"، فان هذه الظاهرة، واحدة من مظاهر سوء الخدمات وخطأ استخدام للتقنيات في مستشفيات العراق.

ولم يتسن لـ"المسلة" التأكد من حقيقة الصورة وفيما اذا التقطت في العراق بالفعل، غير ان نتائج البحث في مواقع التواصل الاجتماعي يشير الى ان هذه الصور "حقيقية".

وأظهرت صور "أرضية مستشفى" اليرموك المتقادمة، والتي لا تصلح حتى لسير الناس "الأصحاء" في ممراتها.

وفي صورة أخرى، يظهر "المراجعين" في مدينة الطب، في بغداد، وهو يجلسون في الممرات.

وفي مستشفى الديوانية العام، أُلقي مريض أمام بوابة المستشفى مع حمالته في دلالة على تأخر الشروع في نقله الى المكان المناسب.

واعتبر المعلومات التي وردت الى "المسلة" ان مصداقية وزارة الصحة باتت على المحك في النهوض بواقع الخدمات الصحية في العراق.

وعلى رغم هذا الخلل الواضح في قطاع الخدمات الصحية، فان استيفاء رسوم مقابل الخدمات يضع الأسئلة عن مصير أموال الجباية وفيما اذا تجد طريقها الى جيوب الفاسدين.

وبدأ مشروع التمويل الذاتي بفرض رسوم على الخدمات التي تقدم للمواطنين منذ 14-2-2016.

وليس تقديم الخدمة السيئة للمواطنين من قبل المؤسسات الصحية هي المشكلة الوحيدة، اذ تشكل ظاهرة ازدياد الحرائق في المستشفيات عاملا في نوع ثقة المواطن بالمؤسسات الصحية.

ويجمع مواطنون في احاديث لـ "المسلة" عبر الجولات الاستطلاعية على وزارة الصحة اذا أرادت توطيد ثقة المواطن بها ان تشرع في وضع حد للفساد وجشع الأطباء والكوادر الصحية وتحسين الخدمات المقدمة في المؤسسات الصحية ومحاسبة المقصرين.

المصدر: بريد المسلة 

 

98305

 


شارك الخبر

  • 0  
  • 6  

( 12)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   1
  • (1) - لؤي ناصر
    9/15/2017 2:12:41 AM

    والله لو ان وزيرة الصحة ترتدي ثوب الامانة والاخلاص افضل لها من الحجاب الذي ترتديه



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   1
  • (2) - قاسم خلدون
    9/16/2017 10:19:43 AM

    هذه الوزيره المفروض تنعدم بالشارع ويخلون جثتها تعفن .. يعني هيج بلد ف مستشفياته بهذا الوضع اللي يتمرض يموت القذاره الفساد .. وكرايبها اللي محتلين الصحه والبيئه ومدمرين الموظفين بس اريد اعرف وين يروحون من الله



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   1
  • (3) - Alshemari Abu Feras
    9/16/2017 10:38:54 AM

    حصتها من الاجنحة الخاصة في كل العراق اكثر من 500 مليون يقال شهريا .حقها لا تكفي للمصاريف .بس العتب على الاحزاب والنواب الذين وقعوا براءتها وانقذوها من الاقالة لا قناعة باجوبتها



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   1
  • (4) - زاهد كاظم
    9/16/2017 10:42:29 AM

    شنو هل الوضع هذا الله مايقبلها واين نفطنا واين فلوسنا الله ياخذ اعماركم علي هل وضع هذا هذا ضلم



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   1
  • (5) - Alshemari Abu Feras
    9/16/2017 10:44:46 AM

    أتوقع عيب وعار الي ديصير هذا هاي اسمها مهزله وأستهتار بحياة المرضى الي اي درجة وصلنه انو نستخدم هيج أشياء ليش وين عايشين بالعصر الحجري حتى هيج لو وين بالقرون الوسطى اتوقع على وزيرة الصحة اذا عدها ولو ذرة كرامة تستقيل لان مهزله ماعدنه لاكوادر طبيه مؤهله ولا ابسط ادوات وهي تروح تجيب اكرمكم الله حذاء طبي من البرتغال بالملايين جان وفرتي اول شي ابسط الشغلات الي لازم ابسط واصغر مستوصف طبي بي هاي الاحتياجات كاااافي ظلم واستهتار



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   1
  • (6) - هبه علي
    9/16/2017 10:48:57 AM

    الا لعنة الله على الظالمين واللوكية اللي يقولون ويهوسون لهم علي وياج علي وهو عليه السلام برئ منهم ومن أفعالهم وفسادهم



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   1
  • (7) - Belal M Lamy
    9/16/2017 10:51:49 AM

    يسرقون قوت الشعب ويستغلون فقر الناس وجهلهم ويمزقون البلد ويبعها لاجنبي وعندما تقع المصيبه يدعوا الشعب يقاتل وهم واولادهم يستمتعون بثروات الوطن لو كانت هذه الثروات بيدي الشرفاء لعاش الشعب بثراء وترف



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   1
  • (8) - ذو الفقار علي
    9/16/2017 10:58:15 AM

    قرة عينج عديلة حمود ، شوفي النزاهة مالتج وين وصلتنة .. طيح الله حظج وحظ كل فاسد



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (9) - صلاح ناصر
    9/16/2017 11:05:05 AM

    وزيرة الصحة نايمه ورجليه بالشمس وإلا شنو القدمته للصحة العراقية منذ تسلمها الوزارة



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (10) - صلاح ناصر
    9/16/2017 11:05:13 AM

    وزيرة الصحة نايمه ورجليه بالشمس وإلا شنو القدمته للصحة العراقية منذ تسلمها الوزارة



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   1
  • (11) - امير الدليمي
    9/16/2017 11:05:43 AM

    لا يفيد الكلام لا اذن سمعت ولا عين رأت



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (12) - سهاد النعيمي
    9/16/2017 11:08:17 AM

    هذا بيه مواد كيميائية خطرة واحتمال يتفاعل مع الدم ويسبب تسمم



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •  


البحث بالموقع



نرحب بملاحظاتكم وملفّاتكم ومقالاتكم وتقاريركم
على العنوان التالي:
almasalahsources@gmail.com