2017/12/07 11:56
  • عدد القراءات 928
  • القسم : العراق

فوكوياما: العراق يتحول إلى قصة نجاح غير متوقعة

تابع المسلة عبر قناتها في تطبيق التلغرام
https://t.me/almasalah
-----------------------------------
بغداد/المسلة: قال المفكر والأستاذ الجامعي الأميركي، فرنسيس فوكوياما، إن العراق يمكن أن يتحول إلى قصة نجاح غير متوقعة، بحسب تعبيره.

وكتب فوكوياما، في تغريدة له على موقع "تويتر"  الأربعاء " 6 كانون الأول 2017"، "يمكن أن يتحول العراق إلى قصة نجاح غير متوقعة، إن كانت متواضعة، فالحرب تصنع الدولة والدولة تصنع الحرب". 

وكان العالم والفيلسوف الأميركي، الياباني الأصل، أكد ، بأنه لايتوقع حدوث تغيير في الوضع ما بعد داعش في منطقة الشرق الاوسط، معرباً عن إعتقاده بأن الخلافات ليست عميقة ومن الممكن حلها.

وفرانسيس فوكوياما هو عالم وفيلسوف واقتصادي سياسي، مؤلف، وأستاذ جامعي أميركي، اشتهر بكتابه "نهاية التاريخ والإنسان" الأخير الصادر عام 1992، والذي جادل فيه بأن انتشار الديمقراطيات الليبرالية والرأسمالية والسوق الحرة في أنحاء العالم قد يشير إلى نقطة النهاية للتطور الإجتماعي والثقافي والسياسي للإنسان.

متابعة المسلة-وسائل اعلام عربية


شارك الخبر

  • 9  
  • 4  

( 4)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   7
  • (1) - سنان
    12/7/2017 12:24:04 PM

    فقط نحتاج غسل عارنة من النواب الفاسدين واصحاب المصالح الشخصية والرشوة والمخدرات ومحلات المساج



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   10
  • (2) - إبن المعقل البصري
    12/7/2017 12:43:27 PM

    فوكوياما صهيوني محافظ او مسيحي توراتي وهولاء يؤمنون بما يسمى الحكومة العالمية وضرورة سيادة المحافظون الجدد الأميركان على العالم .وكان من المؤيدين لغزو العراق وتدمير حضارته وباقي حضارات الشرق القديمة تمهيدا لخضوع شعوبها للحضارة الأميركية المعاصرة ،وللاسف دعم بوش الأب والابن وباقي الأميركان المتصهينيين في نشر الفوضى الخلاقة في العالم الاسلامي -العربي وكانت النتيجة ان عاثت اميركا وداعش والوهابية والصهيونية فسادا في البلاد العربية والإسلامية بدعم من ذيول اميركا في المنطقة امثال الارعن اردوغان والهمج ال سعود والجائعين المزمنين حكام مصر والعميل الماسوني حاكم الاردن والتوافه من أمراء الخليج في قطر والبحرين والإمارات وبصورة اقل في الكويت وعمانُ . واليوم بعد ان فشل تماما مشروع الفوضى الخلاقة بدل هؤلاء المتصهينيين مبادئهم وعلى رأسهم الياباني المتحول فوكوياما وصار يمتدح العراق والدولة القومية في الشرق الاوسط ،وهكذا هم هؤلاء المرتزقين التوافه يطبلون لاسيادهم من اصحاب الرساميل الغربية والأفكار الشوفينية المتطرفة .ونحن في العراق علينا ان لانخدع بأقوال فوكوياما وزميله هنتنغتون صاحب صراع الحضارات وغيرهم من اليمين الاميركي المتطرف الداعم لإسرائيل فهم يا عراقيون العدو فاحذرهم قاتلهم الله أنى يؤفكون.



    عراقي
    12/7/2017 8:22:31 AM

    بارك الله فيك ..لقد وضعت النقاط على الحروف

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   4
  • (3) - فاروق عباس
    12/7/2017 12:57:20 PM

    الحمدلله بفضل صحوة الشعب ووعية عرف العراق شلون يمشي وشلون يكمل طريقة بالخطوات الصحيحة



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   2
  • (4) - شمس زهير
    12/7/2017 3:21:03 PM

    فعلا العراق اصبح قصة نجاح غير متوقعة بفضل الشهداء وابطال القوات الامنية



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •  


البحث بالموقع



نرحب بملاحظاتكم وملفّاتكم ومقالاتكم وتقاريركم
على العنوان التالي:
almasalahsources@gmail.com