2018/03/08 11:33
  • عدد القراءات 3311
  • القسم : مواضيع رائجة

الصدر: العزوف عن الانتخابات "خيانة"

تابع المسلة عبر قناتها في تطبيق التلغرام
https://t.me/almasalah
-----------------------------------
بغداد/المسلة: اعتبر زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، الخميس 8 آذار 2018، العزوف عن المشاركة في الانتخابات النيابية المقبلة خيانة للعراق وتقوية لشوكة الفاسدين، معولا على ان تأتي الانتخابات بمن يقضي على الفساد.

وقال الصدر في رد على استفسار من بعض مؤيديه حول عزوف بعض العراقيين عن المشاركة في الانتخابات، نشر على موقعه الالكتروني وتابعته المسلة، ان "أسأل الله ان يوفقنا لان تكون الانتخابات الحالية "طلقة" في جسد الفساد".

واعتبر ان "العزوف عن الانتخابات لا يلغيها بل سيقوي شوكة الفاسدين.. وكل من يعزف فهو متعاون معهم وخائن ليس لنا فحسب بل للعراق أجمع".

 




متابعة المسلة


شارك الخبر

  • 1  
  • 3  

( 5)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (1) - مريم رعد
    3/8/2018 8:17:44 AM

    ليس فقط العزوف عن الانتخابات هو خيانة بل ان انتخاب الفاسد او بيع الاصوات الانتخابية هذا اكبر فساد، فسوف يخلق طبقة حاكمة تعيث بالعراق فسادا وظلما، نحتاج الى من يطور العراق انتهت مرحلة السلاح والحروب، نحتاج الى من يعزز الاقتصاد والامان



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (2) - جميل ابوسيف
    3/8/2018 9:17:55 AM

    كل شخص لازم يعي ان اذا اعتكف الانتخاب ومنتخب شخص مو معناهة البلد حيوكف لا وانما معناهة ان الحياة مستمرة والامور تمام ووحيجي واحد ميردو الشعب فليش الافضل ان يتم انتخاب الشخص المناسب بغض النظر عن الطائفة وعن الوضع الي احنة بي وكلمن يريد يربح جماعتة خل الي ينتخب يعرف ان فلان الي فاد العراق مو غيرة



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (3) - ضياء الاعرجي
    3/8/2018 9:21:10 AM

    الفوز بالانتخابات يجب ان يكون حليف الشخص الي حرر العراق وتعب بي والي حارب الفاسد ومنطاهم مجال حتى للسرقة والتلاعب بالبلد ومخلة اقاربة بهل بلد يصولون ويجولون على راحتهم والبلد يضيع بيدهم لان حايرين بالسرقة وتاركين ابسط الخدمات



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   2
  • (4) - عشاق الحشد المقدس
    3/8/2018 10:36:59 AM

    احسنت سيد مقتدى وسوف انتخب مها الدوري حتى إچمل الغرگان غطة،فمها بصوتها المشهور ستكمل مشوارها الذي انقطع مع توقف قناة الدواعش (البغدادية الخشلوگية اللوگية) لكنها ستكمله في قناة الفلوجة الداعشية ومذيعها البعثي الطائفي انور الحمداني الذي ستكون مها الدوري من الان وصاعدا ضيفته الدائمة لتسقيط الشيعة ومنع بناء الجيش وطبعا التحريض على المليشيات الوقحة التي يتحرق الحمداني لمهاجمتها عبر مها الدوري .أليس كذلك سيدنا العزيز. ملاحظة لازلنا نتذكر مهاجمة مها الدوري لرئاسة الوزراء على شرائها دبابات للجيش العراقي ،وصريخها ضد إرسال الدبابات الى كركوك ،التي احتلها مسعود المجرم ولولا المليشيات الوقحة (....... واحدهم ........ مها الدوري وهلها) لظلت كركوك خاضعة للبرزاني ويسرق نفطها امام خنوع الجميع. اللهم ابعد شر مها الدوري وأنورالحمداني وخميس الخنجر وأشباههم عن العراق.



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (5) - النورس المهاجر
    3/8/2018 1:28:41 PM

    أذا أراد الشعب العراقي أن يتخلص من وضعه الحالي فعليه التوجه لصناديق الانتخابات وترشيح أمل العراق ومنقذ سفينة العراق من الغرق في بحر هائج ومظلم وأن يكونوا عونا وقاعده شعبيه يستند عليها رغم الضغوط والمؤمرات الدنيئه التي هدفها الكرسي فقط هو الانسان الشريف الوطني السيد حيدر العبادي ..



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •