2018/07/12 19:08
  • عدد القراءات 585
  • القسم : تواصل اجتماعي

البسطاء الذين يطالبون بحقوقهم اخترقتهم جهات مخربة بالبصرة

بغداد/المسلة: كتب وليد الطائي..

نخشى ان تتحول نظرية قادمون يا بغداد الى محافظة البصرة وبعدها لا ينفع الندم .. البسطاء الذين يطالبون بحقوقهم اخترقهم جهات مخربة وصار يطلقون على التظاهرات ثوار البصرة بدلا من التظاهرات السلمية.. 

تحولت التظاهرة من سلمية إلى اعتداء على المال العام وقطع الطرق العامة أمام الناس وأمام المريض والمسافر والموظف الخ والاعتداء على القوات الامنية بالحجارة والاعتداء على سيارات القوات الامنية وحرق الكرفانات المخصصة للشرطة.

كلنا متفقون على محاربة الفساد والمطالبة بالحقوق وكلنا متفقون على وجود الفساد لكن لا نتفق مع ما حصل وسوف يحصل في قادم الأيام والمؤامرة بدأت تكبر على البصرة ... فلا تكونوا حطب المؤامرات احذرو وحافظوا على البنى التحتية والدماء الزكية .

المسلة غير مسؤولة عن المحتوى (نصا ومعنى) الذي يتضمن اسم الكاتب والمصدر، وتنشرها كما ترد، عملا بحرية النشر، كما أنها لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر "المسلة"..

تواصل اجتماعي


شارك الخبر

  • 0  
  • 4  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •