2018/12/05 19:46
  • عدد القراءات 7084
  • القسم : العراق

الاصلاح: لا إملاءات خارجيه حتى لو كان على حساب مقاطعة الجلسات

بغداد/المسلة: أعلن تحالف الاصلاح والاعمار بعد انتهاء اول اجتماع له، الاربعاء 5 كانون الاول 2018، أن ما وصفه بأنها"رسالته" كانت واضحة يوم امس، في اشارة الى ماحدث خلال جلسة مجلس النواب، فيما ابدى رفضه الاملاءات والضغوطات الخارجية، فيما أكد تحالف الاصلاح والاعمار، على تمثيل المكون التركماني والمكون الايزدي وباقي المكونات العراقية تمثيلا عادلا في الحكومة بما يتناسب مع مكانة هذه المكونات ودورها المجتمعي.

 وقال النائب عن التحالف صباح الساعدي، خلال مؤتمر صحفي مشترك، مع مجموعة من نواب التحالف، وتابعته "المسلة"، إن "الاجتماع ناقش إقرار النظام الداخلي لتحالف الإصلاح والاعمار وتنظيم وترتيب عمله داخل البرلمان"، مؤكدا سعي تحالفه الى "إقرار مشروع الإصلاح والاعمار خلال الفترة المقبلة".

وأوضح الساعدي أن "الهيئة العامة للتحالف أشادت بموقفنا خلال جلسة يوم امس"، مشيرا الى أن "الرسالة كانت واضحة يوم امس ولا إملاءات خارجيه تضغط علينا حتى لو كان على حساب مقاطعة الجلسات".

وتابع الساعدي بالقول "يقينا ان جدول الأعمال يعرض علينا قبل يومين من اي جلسة، وحتى اللحظة لم يعرض علينا اي جدول لاعمال جلسة غد".

وعن التمثيل التركماني في الحكومة، اعتبر الساعدي، أنه أمر "أساسي ولا يمكن التغاضي عنه".

وعقد تحالف الاعمار والاصلاح اول اجتماع له مساء اليوم الاربعاء الخامس من كانون اول 2018، برئاسة عمار الحكيم، وحضور قيادات التحالف ابرزهم اياد علاوي وحيدر العبادي واسامة النجيفي وخالد العبيدي  وارشد الصالحي ونصار الربيعي ومجموعة من النواب.

في جانب متصل تنشر "المسلة" نص بيان التحالف:

عقدتْ الهيأةُ العامةُ لتحالفِ الإصلاح والإعمار برئاسةِ السيد عمار الحكيم رئيس التحالف وبحضورِ قياداتِ التحالف اجتماعها الدوريّ وناقشتْ مستجداتِ الوضع السياسيّ وملفَ تشكيل الحكومة فضلاً عن مناقشةِ النظام الداخليّ للتحالفِ وتشكيل اللجان والهيئات المتبقية .

المجتمعون شددوا على ضرورةِ استكمالِ الكابينة الحكومية وتقديمِ وزراء أكفاء والالتزامِ بالسياقاتِ الدستوريةِ والديمقراطية فيما أكدوا أهمية تقديم الخدمات وتوفير فرص العمل وأفضى الاجتماعُ عن جملةٍ من المخرجاتِ منها.

١- بلورة موقف موحد من تحالف الإصلاح والإعمار لحوارٍ وطني مع تحالفِ البناء والكتل الكردستانية .

٢- التحرك على الكتل السياسية والنواب لإقناعهم بضرورةِ العودة إلى السياقات الدستورية والقانونية في تمرير القضايا العالقة .

٣- إعطاء الوقت المناسب لتقييم عمل الحكومة الحالية ومدى التزامها بالبرنامج الحكومي وتقديم الخدمات وتنفيذ البرامج التنموية المنتظرة.

٤- التأكيد على تمثيل المكون التركماني والمكون الايزدي وباقي المكونات العراقية تمثيلا عادلا في الحكومة بما يتناسب مع مكانة هذه المكونات ودورها المجتمعي.

٥- دعوة الحكومة العراقية إلى الاستجابة لمطالب المتظاهرين في البصرة وإيلاء نينوى رعاية خاصة مع تنفيد القرارات الخاصة بهما.

فيما اتفق المجتمعون على أسقف زمنية لمراجعةِ النظام الداخلي وتشكيل اللجان العشرة والهيأة السياسية للتحالف.

المسلة 

 


شارك الخبر

  • 0  
  • 2  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •