2018/12/06 16:02
  • عدد القراءات 6069
  • القسم : رصد

تسريبات عن التنازل عن ترشيح الفياض للداخلية.. هل ادرك قادة الشيعة خطأ التفريط بـ( الكتلة الأكبر)؟..

بغداد/المسلة:  وردت الى "المسلة" تسريبات عن ان تحالف البناء اطلق إشارات استعداده للتنازل عن ترشيح فالح الفياض لوزارة الداخلية، في محاولة لتجنب فوضي سياسية وتناحر شيعي شيعي، وسط انتقادات أبناء الشيعة لقادتهم السياسيين بسبب تفريطهم بمشروع "الكتلة الأكبر".

وبحسب مصادر التسريبات فان رئيس التحالف هادي العامري ابلغ زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، استعداده للتنازل عن ترشيح فالح الفياض لوزارة الداخلية.

 تزامن ذلك مع اعلان القيادي في الاتحاد الوطني الكردستاني غياث السورجي، بأنه سيكرر سيناريو الجلسة الماضية الخميس بكسر النصاب والخروج من الجلسة مع بقية الأحزاب الكردية في حال إصر عبد المهدي على مرشحه لوزارة العدل ورفض مرشح الاتحاد خالد شواني، مضیفا إن الاتفاقات السياسية أضفت بان تكون وزارة العدل من حصة الكرد وتحديدا للاتحاد الوطني الكردستاني وقدم الأخير مرشحه خالد شواني.

وعلى صعيد ترشيح الفياض، قال النائب عن تحالف الفتح محمد كريم، إن رفض الإصلاح لم يحصل كون الفياض لا يمتلك القدرة على إدارة الداخلية بشكل مهني إنما استهداف سياسي واضح كون الأخير انسحب من التحالف مع سائرون نحو البناء وكسر تشكيل الكتلة الأكبر.

ويدور في الوسط الشيعي انتقاد واسع للقوى السياسية، لانها تخلت عن مشروع (الكتلة الأكبر)، الامر الذي يعتبره أبناء المكون الأكبر في العراق خيانة لحقوق المكون،ودليل على ان القوى السياسية لا يهمها مصلحة أبناء الشيعة قدر الافراط في اللهاث وراء المناصب والمغانم..

المسلة


شارك الخبر

  • 10  
  • 4  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •