2019/10/10 10:15
  • عدد القراءات 885
  • القسم : العراق

الخزعلي: شركة بلاك ووتر قنصت المتظاهرين.. والكتل الكبيرة المشكّلة للحكومة تتحمل مسؤولية التقصير

بغداد/المسلة: أكد الأمين العام لحركة عصائب أهل الحق الشيخ قيس الخزعلي أن المشروع الأميركي في العراق هو تأجيج الأوضاع الأمنية وزعزعة الإستقرار السياسي فضلاً عن إستنزاف جهد القوات الأمنية لإحداث ثغرة أمام داعش الإرهابي.

واشار الخزعلي، بحسب صحيفة كيهان الايرانية، إلى إمتلاك أدلة على تورط الإدارة الأميركية في الأحداث التي شهدها البلاد ، مبيناً أن من قام بقنص المتظاهرين والقوات الأمنية هم شركات أجنبية من بينها بلاك ووتر.

ودعا الخزعلي الحكومة والقوى السياسية والبرلمان والسلطة القضائية إلى أن تبذل جهوداً كبيرة لتلبية مطالب المتظاهرين المشروعة وتوفير فرص العمل.

وقال الشيخ الخزعلي ان هروب بعض القوى السياسية من المسؤولية تجاه الحكومة امر غير مقبول،  واكد ان خطبة المرجعية الدينة كانت واضحة بان الكتل الكبيرة التي انبثقت عنها الحكومة الحالية هي من يجب ات تتحمل المسؤولية وليس الحكومة لوحدها.

متابعة المسلة- وكالات 


شارك الخبر

  • 3  
  • 18  

( 3)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (1) - عبد الغفار
    10/10/2019 6:20:46 AM

    كل المشاركين والمتقاسمين والمستولين على سلطة الحكم بعد سقوط الصنم يتحملون المسؤولية الكا ملة الانسانية والدينية والاخلاقية عن كل قطرة دم سالت وكل الاموال التي سلبت من اموال الشعب العراقي الذي عانى الامرين على مدى عقود من الزمن .



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (2) - المهندس اياد
    10/10/2019 8:53:22 AM

    كباركم من قادة المليشيات الايرانيه اعلنوا صراحة انهم ضد كل من يريد وبقوه ان يمس النظام الحالي في العراق وسبق وان اعانت انك ضد هذه الجمع العراقيه الثائره ﻻنها ستحيلك ان نجحت الى نكره تقبع في احد الزوايا تستجدي زوار الامام على عليه السلام



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   1
  • (3) - المهندس اياد
    10/10/2019 8:56:10 AM

    === .....والايام تدول وليس السنين ...وسترى كيف سيؤل الحال بعد حين =



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •