2017/05/18 12:54
  • عدد القراءات 477
  • القسم : نصوص ثقافة وسياسة

جمعية رسامي الكاريكاتير في البصرة

ضياء الحجار

جمعية لرسامي الكاريكاتير مستوفية كافة الشروط الاصولية الرسمية والفنية، ولدت قبل مدة قصيرة فى محافظة البصرة العزيزة وعلى الفور باشرت فى أول نشاطاتها بدعوة رسامى الكاريكاتير فى العراق عموماً الى المشاركة فى معرض ومسابقة لفن الكاريكاتير على أرض البصرة .

لقد تمت الاستجابة من قبل الزملاء رسامو الكاريكاتير من بغداد والمحافظات بنسبة طيبة، وفعلاً ساهمنا فى الاسبوع الماضى فى فرز الاعمال الفائزة والمشاركة ثم حضرنا الحفل الجميل لإفتتاح المعرض فى إحدى قاعات العرض الجديدة فى البصرة مع حضور نخبة طيبة من فناني المحافظة وإعلامييها وجمهورها المثقف.

لمست التوجه الصادق لجمعية الكاريكاتير البصرية لخدمة فن الكاريكاتير وفنانيه بعيداً عن التفكير الاناني والحسابات المكسبية الذاتية، فالمعرض والمسابقة التى مثلتهما المبادرة الاولى للجمعية جاءتا وكأنهما فرصة لتكريم الكاريكاتير العراقى وفنانيه وذلك لكثرة الجوائز والدروع والانواط وكتب الشكر التى وزعت على الفائزين والمشاركين هذا بالاضافة الى الحفاوة وحسن الضيافة البصرية المشهودة كما لمست الجهود الخارقة التى كان يبذلها الفنان أركان البهادلى رئيس جمعية الكاريكاتير البصرية بداية فى تأسيس الجمعية ومن ثم الشروع فى التخطيط والتنفيذ لمبادرتها الاولى هذه .

هذا الشاب فعلاً يحمل بعض من صفات سوبرمان إذ كنا نراه دائماً وحده فى مواقف العمل وتنظيم الامور وترتيبها بدقة أركان البهادلى يستحق كل الشكر وكل الدعم والتشجيع وأعتقد جازماً بانه سيكون وراء النجاحات القادمة إن شاء الله لجمعية كاريكاتير البصرة ولعموم الكاريكاتير ( وخصوصاً إذا تم التعاون معه ومساعدته ) فى العراق.

 أتمنى أن يحذو فنانو الكاريكاتير فى محافظات العراق حذو فنانى الكاريكاتير فى البصرة ويؤسسوا جمعيات مماثلة فى محافظاتهم تأخذ على عاتقها طرح القضايا الساخنة التى تمر بها كل محافظة فى معارض وفعاليات جماهيرية وأن لا يعتمدوا فقط على النشر فى الصحف الورقية التى باتت اليوم فى إنحسار وتضاؤل ولا تتواصل مع جماهير الشعب وكأنها تلفظ أاخر أنفاسها وأن يعملوا بروح تضامنية وأخوية بعيداً عن دوافع التصدر والتشيخ والإقصاء التى عانت منها تجمعات الكاريكاتير السابقة فى بغداد وجمعياتها الوهمية.

فلنتذكر بان فن الكاريكاتير مشروع خدمة اجتماعية ووطنية وليس مشروعاً شخصياً يفضى الى النجومية وتأكيد الذات، ولنأخذ من جمعية الكاريكاتير فى البصرة مثلاً، ألف تحية لهذه الجمعية الفتية المثابرة برئيسها وأعضائها ومبروك للفائزين وللمشاركين وقبلاتنا لبصرتنا الحبيبة وأهلها الطيبين

تنوه "المسلة" إلى ان ما جاء من تفاصيل، لا يعبر عن وجهة نظرها، وان من حق أصحاب العلاقة، الرد على ما يرد في المنشور، عملا بحرية الرأي، وسياسة "الأبواب المفتوحة" أمام معلومات المتابع، ووجهات نظره، كشفا للحقائق.

مختارات المسلة


شارك الخبر

  • 0  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •  


البحث بالموقع



نرحب بملاحظاتكم وملفّاتكم ومقالاتكم وتقاريركم
على العنوان التالي: almasalahiq@gmail.com