2018/07/08 20:28
  • عدد القراءات 293
  • القسم : العراق

رئاسة الجمهورية تدعو الى تحقيق عاجل بمقتل متظاهر بالبصرة

بغداد/المسلة: دعا رئيس الجمهورية فؤاد معصوم، الاحد 8 تموز 2018، السلطات الامنية والقضائية الى اجراء تحقيق عاجل، في حادثة مقتل متظاهر واصابة اخرين، خلال تظاهرات قضاء المدينة في محافظة البصرة.

وقال المكتب الإعلامي لمعصوم في بيان تابعته "المسلة"، إن الأخير "وجه السلطات الامنية والقضائية، بالتحقيق العاجل والعادل في حادث مصرع مواطن وإصابة آخرين الاحد 8 تموز 2018 خلال تظاهرة في منطقة باهلة التابعة لقضاء المدينة بمحافظة البصرة"، مشددا على "وجوب اتخاذ كل الاجراءات القانونية الكفيلة بإحقاق الحق ومحاسبة المسؤولين عن الحادث".

وأكد معصوم، بحسب البيان، على ان "التظاهر والتعبير عن الرأي بكل الوسائل السلمية حق يكفله الدستور فضلا عن كونه ممارسة ديمقراطية سليمة شرط عدم استعمال العنف والاخلال بالنظام العام" داعيا "السلطات الحكومية المعنية الى اتخاذ كل الاجراءات اللازمة لحماية حياة المواطنين كافة والى فتح حوار مع المتظاهرين والاستماع الى مطالبهم وحظر استخدام العنف المفرط ضد التظاهرات السلمية لأي سبب كان".

وكانت حكومة البصرة المحلية  قد كشفت، الاحد 8 تموز 2018، عن موقفها الرافض لأي اطلاق نار على المتظاهرين بغض النظر عن قطع الطريق، على خلفية مقتل مواطن و أصابه 3 آخرين اثر إطلاق نار جرى خلال تظاهرة نظمت بمنطقة باهلة بقضاء المدينة، فيما شكلت لجنة للتحقيق بملابسات الحادث.

يشار الى ان قائد العمليات الفريق الركن جميل الشمري قد اتهم في تصريح صحفي، مجموعة من المسلحين (يحملون اسلحة متوسطة وخفيفة ) بقطع الطريق المؤدي الى مواقع الشركات النفطية (في منطقة باهلة شمالي البصرة) ومنعوا الموظفين من الوصول الى مقار عملهم في الشركات، مضيفا ان قوة امنية مشتركة وصلت الى المكان لفتح الطريق، لكن المجموعة (المسلحة) والتي لم تكن ضمن المتظاهرين قامت بإطلاق النار "بشكل مكثف" على القوات الامنية والتي دافعت عن نفسها ما اسفر عن اصابات بين صفوف القوة الامنية اضافة الى اشخاص مدنين حسب المعلومات الواردة، على حد قوله، مؤكدا السيطرة على الموقف وفتح تحقيق بالحادث.  

متابعة المسلة


شارك الخبر

  • 0  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •