2018/09/14 17:19
  • عدد القراءات 477
  • القسم : العراق

العبادي لقادة الحشد: لن نسمح بانحياز قواتنا الامنية الى جهات سياسية

بغداد/المسلة: اكد رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي، الجمعة 14 ايلول 2018، أن التضحية والنصر على "داعش" رفعت رأس العراق في المنطقة والعالم، فيما شدد على عدم السماح بـ"انحياز" القوات الامنية الى جهات وأحزاب سياسية.

وقال العبادي خلال استقباله مسؤولي هيئة الحشد الشعبي، حسب بيان صحفي اصدره كتبه الإعلامي وتابعته "المسلة"، إن "التضحية والنصر على داعش رفعت رأس العراق في المنطقة والعالم، ولو بقي العالم سنوات يشكر العراقيين لهزيمتهم داعش لما اوفى"، مشيدا بـ"تضحيات وبطولات العراقيين والحشد الشعبي ومختلف صنوف القوات المسلحة".

واضاف العبادي، "نحن والمواطنون في خندق واحد وهناك من اراد ركوب موجة التظاهر لكن المواطنين تحلوا بالوعي ونحن نقدر ونتفهم لحظات الغضب ونقدر عاليا تحليهم بالمسؤولية والوعي والصحوة العراقية"، مشددا على "ضرورة حفظ الانتصار والمكاسب التي تحققت والحريات والسلم والاستقرار الذي يتمتع به العراقيون اليوم، وان حريتنا يجب ان تقف عند حرية الآخرين".

وبين رئيس الوزراء، أن "مشاكل العراق متراكمة من زمن حروب النظام وسياساته العدوانية التي ضيعت فرص التقدم وبددت اموال العراق وليس صحيحا ان يؤرخ لها البعض منذ عام ٣٠٠٣"، مشيرا الى أن "من اهم ما حققناه هو ايجاد قوات امنية مرحب بها وخارج الصراع السياسي، ولم نسمح بانحياز قواتنا الامنية لجهات واحزاب سياسية، وعززنا ثقة المواطنين بها وحاربنا الطائفية وتحول المنهج الى منهج عراقي وطني ويجب تعزيزه والمضي به خدمة للعراق وشعبه".

وأكد العبادي، أن "قرار صرف مستحقات الحشد الشعبي كان مقررا في وقت مبكر من هذه السنة، لكن تعليمات الموازنة العامة لا تسمح بالصرف إلا في الثلاثة الاشهر الاخيرة وفي حال وجود وفرة مالية".

وكان مجلس الوزراء وافق، امس الخميس، على تسجيل المركبات الخاصة بشريحة ذوي الاعاقة والاحتياجات الخاصة، فيما وافق على توفير مبالغ مالية لاغراض ايصال الكهرباء لمشروع محطة ضخ بحيرة الثرثار.

متابعة المسلة


شارك الخبر

  • 1  
  • 5  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •