2016/03/10 15:37
  • عدد القراءات 6199
  • القسم : سياسة

الحافظ يرفض التوافق على المناصب ويرشح نفسه لرئاسة الجمهورية

بغداد/ المسلة: رشح النائب الذي شغل رئيس السن في مجلس النواب العراقي مهدي الحافظ، اليوم الخميس، نفسه لمنصب رئيس الجمهورية.

وقال الحافظ في حديث لـ"المسلة"، "نعم رشحت نفسي لمنصب رئيس الجمهورية مع كامل احترامي لحقوق الاكراد، وسادخل الانتخابات على رئاسة الجمهورية وانا حريص على الوحدة الوطنية للعراقيين".

واضاف "لا بد ان يكون للعراق رئيس عربي يتلاءم مع الاوضاع السائدة ويتواصل مع الدول العربية"، مشدداً على "ضرورة ان يرتفع النبض العربي في العراق".

ونفى الحافظ "حصوله على ضمانات من بعض الكتل السياسية لفوزه في التصويت الذي سيجري داخل مجلس النواب".

وكان رئيس مجلس النواب سليم الجبوري قد اعلن، اول امس الثلاثاء، عن فتح باب الترشيح لرئاسة الجمهورية أمام جميع المواطنين اعتباراً من امس الاربعاء.

واصدر مجلس النواب العراقي، امس الأربعاء، ستة شروط لمن يرغب في الترشيح لرئاسة الجمهورية، في مدة أقصاها نهاية الدوام الرسمي ليوم الاحد المقبل.

وقال المجلس في بيان صحافي حصلت "المسلة" على نسخة منه، "استنادا الى احكام الدستور وما نصت عليه المادة /2 من القانون رقم (8) لسنة 2012 (قانون احكام الترشيح لمنصب رئيس الجمهورية)، تعلن رئاسة مجلس النواب عن فتح باب الترشيح لمنصب رئيس الجمهورية، فعلى الراغبين بالترشيح تقديم طلباتهم التحريرية الى مكتب رئيس المجلس خلال موعد أقصاه نهاية الدوام الرسمي ليوم الاحد الموافق 20/7/2014 مشفوعة بسيرهم الذاتية والوثائق الرسمية التي تثبت توافر الشروط الاتية فيهم:

 

اولاَ: عراقي بالولادة ومن ابوين عراقيين.

 

ثانيا: كامل الاهلية واتم الاربعين سنة من عمره.

 

ثالثا: ذو سمعة حسنة وخبرة سياسية ومشهود له بالنزاهة والاستقامة والعدالة والاخلاص للوطن.

 

رابعا: غير محكوم بجريمة مخلة بالشرف.

 

خامسا: لا يقل تحصيله الدراسي عن الشهادة الجامعية الاولية المعترف بها من قبل وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في العراق.

 

سادسا: ان لا يكون من المشمولين بأحكام اجراءات قانون المساءلة والعدالة او اية اجراءات تحل محلها".

 


شارك الخبر

  • 49  
  • 2  

( 7)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 5  
    •   22
  • (1) - مواطن عراقي
    7/17/2014 12:59:31 PM

    والله لو كان التصويت من الشعب لبصمت لهذا الرجل المحترم بالعشره.



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 5  
    •   15
  • (2) - علي
    7/17/2014 1:42:39 PM

    لم اتوقع من هذا الشخص هكذا تصرف لكن تصرف قوي ومقتدر ونرجو ان يكون ما قاله او ردود افعاله خلال وقت رئيس السن مجرد هفوه لن تتكرر



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 3  
    •   25
  • (3) - ابو حسن
    7/17/2014 2:18:35 PM

    فاليطالب شعبنا العراقي برئيس عربي شريف يكون لناقدوه ونكون له عونا



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 2  
    •   6
  • (4) - بدر حاتم
    7/17/2014 4:07:12 PM

    كل شوية وهسة شنسوي ؟ هذه المفردة جعلتنا نحن العراقين في حرج كبير وان كان كبير السن ولكن ياعزيزي انا متاكد منك عندما تجلس في صالون الحلاقة تؤدي تعبير اكثر واحسن مما صدر منك في دورك المؤقت كبير السن احرجتنا يا اخي ونهكت الناس وهم يراقبون في بيوتهم هذه اللغة الهابطة التي لا تليق بكل وبالوقت والمكان والحضور والمراقبة الدولية والمحلية اتمنى لك التوقيق في ترشح نفسك اليه الان رايس جمهورية ولكن لا تنسى شلعت قلبنا انت باسبوع واحد فقط حسوي بينا خلال 4 سنوات قادمة ؟ بس الله يدري



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 30  
    •   5
  • (5) - جلال
    7/17/2014 4:16:10 PM

    عراق بعد 2003 مو عراق قبل 2003 انتهى زمن الامة العربية الواحدة؟ انا عراقي ولكن كوردي وكوردستان ؟ لا اتشرف ان اكون مع الجامعة العربية والعراق مو بس ملك للعرب الشومفينين العراق لكل العراقيين عرب كورد مسيحى يديزى كاكايى شبكى صابئي؟ انتهى حلمكم بعراق واحد للعرب



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   17
  • (6) - مؤيد
    7/17/2014 4:19:22 PM

    ادعم ترشيح الحافظ وبقوة للترشيح بعيدا عن الصفقات والمحاصصات وليقوم بتكليف الكتلة الاكبر بتشكيل الحكومة اليس هذا هو الدستور؟



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   3
  • (7) - السيد
    7/17/2014 10:47:52 PM

    الحافظ لم يرشح لرئاسة الجمهوريه ليخدم العراقيين ولكنه حلس على الكرسي لمدة اسبوع ولا يستطيع مفارقته وهاذا هو حال اكثر حكام العرب



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •