2016/03/10 15:37
  • عدد القراءات 7031
  • القسم : سياسة

بارزاني تلقى "تحذيرا" شديد اللهجة من طهران خلال زيارة سرية

سليماني التقى بارزاني لدقائق معدودة وقال له، لقد أخطأتم ولن تنفعكم تركيا وإسرائيل وستحرقكم، وعليكم تصحيح الخطأ خلال أيام

بغداد/ المسلة: كشف مصدر مطلع، اليوم الاثنين، ان طهران وجهت تحذيراً شديداً لرئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني نتيجة لمساعيه في الانفصال عن العراق، في حين تعهد بارزاني بسحب البيشمركة من المناطق المتواجدة فيها والتواصل مع الحكومة الاتحادية بشأن كركوك.

وقال المصدر في حديث لـ"المسلة" إن "مسعود بارزاني توجه الى طهران في زيارة سرية وطلب لقاء قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الايراني قاسم سليماني، لكن سليماني رفض اللقاء ووافق على ذلك بعد الحاح بارزاني ووساطة من رئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام هاشمي رفسنجاني".

واضاف المصدر الذي اشترط عدم الكشف عن هويته، ان "سليماني التقى بارزاني لدقائق معدودة وقال له، لقد أخطأتم ولن تنفعكم تركيا وإسرائيل وستحرقكم، وعليكم تصحيح الخطأ خلال أيام".

وأكد  المصدر أن "المسؤولين الايرانيين ابلغوا بارزاني ان ما يفعله من السماح لمعارضي العملية السياسية وايران، بالعمل انطلاقا من أربيل والتواجد فيها لا يوجد مايبرره، وأن طهران تدعم اتفاق جميع الأطراف على رئيس وزراء جديد، وليس بالضرورة أن يكون نوري المالكي".

وتابع ان "ايران ابلغت بارزاني ان عليه التوقف عن اللعب بالنار وأن يتخلى عن فكرة فرض سيطرته على كركوك، وترك موضوع كركوك للمباحثات بين الاقليم والحكومة الاتحادية بعد تشكيلها، والعمل على عودة قوات البيشمرگة الى مواقعها السابقة".

وتعهد بارزاني امام المسؤولين الايرانيين، بحسب المصدر أن "تنسحب قوات البيشمرگة الى مواقعها حال زوال خطر تهديد داعش للمدينة"، كما تعهد بـ"تسليم المعدات العسكرية التي استولت عليها قوات البيشمرگة في مدينتي الموصل وكركوك الى الجيش العراقي، والتواصل مع الحكومة الاتحادية بشأن الاوضاع في كركوك".

وكان مصدر مطلع قد كشف، في السابع من تموز الجاري، أن رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني طلب من برلمان الإقليم، تشكيل لجنة لتنظيم استفتاء شعبي ينظم عملية الاستقلال عن العراق.

وكان رئيس إقليم كردستان العراق مسعود بارزاني قد قال، في 3 تموز الحالي، إن المادة 140 من الدستور العراقي قد "أنجزت" بدخول قوات البيشمركة الكردية إلى المناطق المختلف عليها عقب انسحاب قطعات الجيش والشرطة منها.

 


شارك الخبر

  • 30  
  • 16  

( 8)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 7  
    •   11
  • (1) - احمد
    7/21/2014 12:09:50 PM

    دبور وسعى على خراب عشه



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 8  
    •   15
  • (2) - عباس سلمان
    7/21/2014 12:10:30 PM

    نعم هكذا العمل كما قال المثل العبد والعصى



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 7  
    •   6
  • (3) - heel beeh
    7/21/2014 1:04:34 PM

    only with punishment he work normaly



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 22  
    •   4
  • (4) - ابو علي
    7/21/2014 2:15:25 PM

    حبيبي المسله مسعودمايخاف من اي دوله مادام اسرائيل مقوي ظهره لاايران ولا اكبر دوله عربيه يقدر مواجهة مسعود البرزاني



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (5) - Ahmed
    7/21/2014 5:06:55 PM

    Arabs keep dreaming, who is Iran ,if you wanted or no Kurdish will get what they want to, forget about Iran the touble maker in the region ,the worest dictator in the area



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   8
  • (6) - سالم محمد
    7/21/2014 6:22:18 PM

    الاخوة في المسلة ,, هذا الخبر جدير بأن يكون الصفحات الاولى لكل الصحف والعنوان الابرز في نشرات الاخبار ولكن بشرط التحقق جديا من الموضوع يرجى منكم نتابعة الموضوع ونشر تحقيق بوثائق عنه ونتمنى........



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   1
  • (7) - ali
    7/22/2014 1:50:57 AM

    what a big lie It is shame for you to publish such baseless news. Barzani is known for honesty towards his people. Iran is not in a strong position to do that and Barzani has the support of Kurdish people and is determined to establish an Independent Kurdistan State sooner or later. You are slaves of Iranians and have forgot that Kurds are unlike you. Besides, the time for a united Iraq is over. It is better to defend your shiite areas and stop making lies.



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 2  
    •   2
  • (8) - مولود
    7/22/2014 7:01:24 AM

    ههههههه ولله أشفق على حال من یصدق هذه الأکاذيب، لو کان صحيحا لأنسحب قوات الپشمرکة من کرکوک، و برزاني لايحسب لأيران أي حساب



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •