2016/03/10 15:37
  • عدد القراءات 3290
  • القسم : محطات

ضوابط القبول في كليات العلوم الاسلامية والفقه والشريعة والدراسات القرآنية

بغداد/ المسلة: أعلنت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، اعتماد القبول المباشر في كليات العلوم الاسلامية والفقه والشريعة والدراسات القرآنية بجميع الجامعات، وفيما اوضحت انه يسمح لخريجي الدراسة الاعدادية بفرعيها العلمي والادبي، وخريجي الاعداديات الاسلامية، وخريجي المدارس التابعة للوقفين الشيعي والسني، وخريجي معاهد المعلمين والمدارس المهنية، التقديم لهذه الكليات، بيّنت انه يجب ان لا تقل درجة الطالب في درس اللغة العربية عن 65% وفي درس التربية الاسلامية عن 70%.

وقال المتحدث الرسمي لوزارة التعليم العالي قاسم محمد جبار في بيان صحافي حصلت "المسلة" على نسخة منه، أن ضوابط التقديم سمحت للطلبة من خريجي الدراسة الاعدادية للفرعين الأدبي والعلمي التقديم لهذه الكليات على أن لا تقل معدلاتهم عن (60%) وبنسبة (70%) من خطة القبول.

وتابع المتحدث الرسمي أنه "يحق للطلبة من خريجي الاعداديات الاسلامية، وخريجي المدارس التابعة للوقفين الشيعي والسني (الدراسة الصباحية فقط)، التقديم للقبول على ان لا تقل معدلاتهم عن (80%) وبنسبة (20%) من خطة القبول"، مبيناً انه يحق للطلبة من خريجي معاهد المعلمين باختصاص العلوم الاسلامية واللغة العربية التقديم للقبول على ان لا تقل معدلاتهم عن (60%) وبنسبة (5%) من خطة القبول.

واضاف انه يحق للطلبة من خريجي الدراسة المهنية التقديم للقبول على ان لا تقل معدلاتهم عن (80%) وبنسبة (5%) من خطة القبول، مبينا ان التعليمات اشترطت ان لا تقل درجة الطالب في درس اللغة العربية عن (65%) وفي درس التربية الاسلامية عن (70%).


شارك الخبر

  • 0  
  • 0  

( 1)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   1
  • (1) - المراقب للحدث
    9/24/2020 5:36:55 PM

    والله عيب في دولة إسلامية وفي زمن المعممين ودوستورها إسلامية.. يكون خريجي الاعدادات الإسلامية بهذا المستوى من الانحطاط بحيث لا يتم قبولهم الا في بعض الكليات المحدودة جدا وكأننا نعيش في بلد غير اسلامي ماهذا التهميش للمدارس الإسلامية المفروض المدارس الإسلامية يتم قبولهم مثل الفرع الأدبي من المدارس والاعداديات الأدبية لماذا هذا الغبن وهذا التهميش في حق الطلاب لماذا لايتم قبول الاعداديات الإسلامية في كلية القانون رغم وجود صلة مشتركة بين قانون الأحوال الشخصية والدين الإسلامي وللعلم دراسة الاعداديات الإسلامية هي من صميم الاحوال الشخصية وقوانينها... تحياتي



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •