2016/03/10 15:37
  • عدد القراءات 19767
  • القسم : سياسة

المالكي يعلن تنازله عن رئاسة الوزراء لصالح العبادي

بغداد/ المسلة: اعلن رئيس الوزراء نوري المالكي، اليوم الخميس، تنازله عن منصب رئاسة الوزراء لصالح رئيس الوزراء المكلف حيدر العبادي.

وذكرت قناة العراقية في خبر عاجل تابعته "المسلة" أن "المالكي تنازل عن منصب رئاسة الوزراء لصالح العبادي".

وأكد مصدر سياسي مطلع، في وقت سابق من اليوم الخميس، أنه تم الاتفاق داخل حزب الدعوة بتسليم رئيس الوزراء الحالي نوري المالكي رئاسة الوزراء الى حيدر العبادي.

وقال المصدر لـ"المسلة"، إن "اجتماع يعقد الان بين كتلة الدعوة ودولة القانون"، مبينا انه "تم الاتفاق داخل الاجتماع بتسليم رئيس الوزراء الحالي نوري المالكي رئاسة الوزراء الى رئيس الوزراء المكلف حيدر العبادي".

وكشف حزب الدعوة الاسلامية، امس الاربعاء، عن مخاطبته المرجع الاعلى السيد علي السيستاني للاسترشاد برؤيته في تشكيل الحكومة، مؤكدا ان الرد من السيستاني كان برسالة كريمة ترى فيها المرجعية العليا "ضرورة الاسراع في اختيار رئيس جديد للوزراء يحضى بقبول وطني واسع".

يشار الى أن رئيس الجمهورية فؤاد معصوم كلف، يوم الاثنين الماضي، مرشح التحالف الوطني لرئاسة الوزراء حيدر العبادي رسمياً بتشكيل الحكومة الجديدة.


شارك الخبر

  • 49  
  • 6  

( 14)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 19  
    •   32
  • (1) - مواطن عراقي
    8/14/2014 11:04:12 PM

    بارك الله بك أستاذ نوري المالكي لطالما عرفناك رجلا طيبا ووطنيا وشريفا.



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 24  
    •   12
  • (2) - حيبيب
    8/14/2014 11:06:11 PM

    لاشيء جديد بالسياسة العراقية ..التغيير فقط بالوجوه وكل شيء باق بمكانه وسيصير .................



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 20  
    •   33
  • (3) - مالك
    8/14/2014 11:51:54 PM

    بارك الله بالمالكي ونتمنى ان تكون هذه المبادرة شوكة في عيون المندسين والحاقدين والمتلونيين الذين ارادوا الطعن بأبو اسراء طيلة مدة تصديه للمسؤولية ونتمنى للعبادي الموفقية والنجاح الذي هو نجاح للعراقيين الشرفاء



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 3  
    •   9
  • (4) - سلامة الخفاجي
    8/15/2014 12:33:39 AM

    رسالة السيد السيستاني الى حزب الدعوة مؤرخة بتاريخ 11 رمضان اي قبل اكثر من شهر فلو كان فعلا ماقام به المالكي طوعا للمرجعية لكان قد تنازل حينها وليس الان وبعد ان صار ترشيح العبادي امر واقع ولامفر منه ...



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 9  
    •   9
  • (5) - علاء
    8/15/2014 1:01:45 AM

    وفيت وكفيت حجي ابو اسراء ..قدت البلد في مرحله صعبه وحرجه ونجحت بامتياز برغم طعنات الظهر من اخوة يوسف ..نتمنى ان تستلم وزارة الداخليه او الدفاع او الخارجيه وهو اقل من حقك في الحكومه المقبله .



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 4  
    •   5
  • (6) - Said
    8/15/2014 3:56:59 AM

    Al Maliki proved again that he is a strong Iraqi patriot who fought hard to keep a united strong Iraq against all conspirators. May God bless him and reward him for the goods he has done and may God bless Iraq



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 2  
    •   5
  • (7) - بوعبدالله
    8/15/2014 5:21:51 AM

    الله يبارك للعراقيين برئيسهم الجديد ولكن يجب ايقاف الخصومه من اتباع التيارات والاحزاب الاخرى من خلال قنواتها وعدم التشفي وينظرون للمستقبل ويتناسون خلافاتهم لانه وللأسف كنت اتابع قناة الفرات وهي تضع خطاب التنحي او التنازل وكانت تضع بيان خطي بأنه خطاب للمالكي بعد قليل على الاقل رئيس دولة الوزراء رئيس الوزراء السابق السيد المالكي مهما حفظ الالقاب ع الاقل يكفي المالكي ثلاثه اشياء لن يفعلها غيره توقيعه على اعدام صدام حسين واخراج الامريكان في عهده واخراج العراق من الفصل السابع . يجب ان ينصف الرجل ويشكر



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   5
  • (8) - محمد
    8/15/2014 5:45:19 AM

    واين ذهبت اصوات من صوتو للمالكي والله والله وتالله لم اصوت لشخص من ................... بكل طوائفة



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 3  
    •   10
  • (9) - مواطن عراقي
    8/15/2014 7:02:00 AM

    نصر اخر للديمقراطيه في العراق !اخرست كل الحاقدين على العراق ياسيادة رئيس الوزراء .



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 4  
    •   16
  • (10) - عراقي اصيل
    8/15/2014 8:17:49 AM

    هكذا يعرف الرجال ياأبا اسراء كنت ومازلت العراقي الشهم ابن القريه الغيور وابن الاصل العربي المالكي ... هذا نتاج تربيتك العقائديه الاصيله التي لم تتغير ولك من الشهود الكثير الكثير ... لم تخن شرف العراق كنت للعراقيين جميعا ... لم تكن لاحد في يوم ما ... كان همك العراق وابناء العراق ... لقد اوضحت للقاصي والداني انك لست من طلاب المنصب ولم تسع اليه بل شرفك ونزاهتك وامانتك ووطنيتك واخلاصك هي التي اهلتك لان تكون القائد الذي ترنو اليه القلوب والعقول.. ويشهد بذلك اعداؤك واصدقاؤك ومحبيك .. انت ماتزال القائد ومايزال وجودك في قلوب العراقيين ... وسيخلدك التاريخ على مر العصور وستكون حكايةالاباء للابناء .... امامن خانك فانما خان العراق وشعبه فمصيرهم المزابل .... وسيبقى نوري المالكي وسام الشرف والاخلاص على جبين العراق



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 2  
    •   2
  • (11) - حجي اديب ابو التشريب
    8/15/2014 3:09:57 PM

    وين نلكه مثل ابو اسراء البطل العفيف الشريف والذي كان شوكة بعيون دواعش السياسة طيلة فترة حكمه ..لا نقول سوى وفيت وكفيت يا ابو اسراء الغالي ...وتمنياتنا ودعاءنا بالتوفيق والنجاح للسيد حيدر العبادي ...والله ينصر اتباع اهل البيت ...امين



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   2
  • (12) - الكاتب ابو حمزة الشبيبي
    8/15/2014 3:51:56 PM

    الوطن فوق الجميع سواء كان المالكي او معصوم او اي سياسي يصل الى منصة الحكم او يتسلم مهام المسؤوليه ,عليه اولا ان يعلم علم اليقين ان الوطن فوق الجميع ولايوجد اعلى من الوطن مهما كانت الهامات والاجساد كبيرة نحيفة او غير نحيفة كبيرة او صغيرة وضل الوطن يحتمي به مخلصوه وابنائه وليس الوطن يحتمي بضلهم وانما واجب على كل مخلص وحر شريف حمل هموم الوطن بين طيات قلبه عليه ان يعلم ان الوطن امانه في عنقه وابناء العراق امانة بيده ومن يخون الامانه ماهو الا خائن مثلما خان البعض الامانه وقدم راس الوطن الى الجواسيس والصهيونية واحفادها من داعش وغير داعش على طبق من فضة او ذهب امثال النجيفي وعلي حاتم سليمان والهاشمي وهناك من قدم جسد الوطن هدية الى دول اقليمية مجاوره سبق وان حاولت تمزيقه بحرابها الفاشية والماسونية لذا نود ان ننبه البعض ان المالكي والقادم وكل الساسه ومن اي حزب وتيار كان بمن فيهم السيد الصدر هم خدمة الوطن وخدمة شعب العراق ومن لايرغب بتلك التسمية او التضحية في سبيل الوطن عليه ان يحزم امتعته ويرحل قبل ان يترحل ..ونشير هنا الى الاخوه واللذين يحاولون صناعة ألهة جديدة سواء من حيدر العبادي مع التقدير او من المالكي مع التقدير عليهم ان يعلموا ويعيدوا النظر لكي لانقع بمأزق كان كان قد كلف العراق سنوات عجاف ونكبات متتاليه ولانريد ان نهتف(( مات الملك عاش الملك)) ونقع بمستنقع الاخطاء مرة اخرى بعد ان كلفت الوطن كيانه ومستقبله وابناءه وكانت التضحيات ولازالت جسيمه لذا نوصي البعض ان يتعاملوا مع الساسه بقدر عملهم واخلاصهم ومواقفهم لمطالب ابناء العراق العادله لكي يجد له مكانه اما من يؤمن بالمحسوبية والمنسوبية ولغة التهميش عليه ان يحزم ويرحل قبل الوصول الى دفة الحكم متمنين لابناء الوطن حياة زاهرة ليس في ضل الساسه وانما في ضل وتحت خيمة الوطن وعاش العراق بجيشه وقواته الامنية وظهيرته الشجاعه من ابناء العراق الغيارى والموت لاعداء العراق



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   2
  • (13) - عبد الحسين الرقابي
    8/17/2014 1:02:06 AM

    بعد خراب البصرة



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   0
  • (14) - شرقاوي
    8/18/2014 11:54:13 AM

    في ليلة سقوط الديمقراطية وانقلاب إخوة يوسف وطعنة الظهر الغادرة لا بارقة آمل في الأفق لبناء دولة قانون يحكمها دستور في بلد يعين فيها من لا يتعدى 5000 صوت ويتنحى من يمتلك 720 ألف صوت إنها ديمقراطية الصحراء والبداوة ونفاق الإدارة الأمريكية التي كشرت عن أنيابها وانتقمت بأيادي عراقية غادرة من رفض إن يبقي لها جنديا واحد على ارض العراق. فهل سيذهب العراقيون مرة أخرى لصناديق الاقتراع بعد أربعة أعوام القادمة وهم يعلمون أن لا قيمة لها !! فمن يقرر هي البداوة والثقافة الصحراوية المدعومة أمريكيا وزمر الغدر في الداخل.



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •