2016/03/10 15:37
  • عدد القراءات 4109
  • القسم : سياسة

كتلة المواطن: التحالف الوطني حسم مرشحه لوزارة الداخلية

بغداد/ المسلة: أكدت كتلة المواطن التابعة للمجس الاسلامي الاعلى، اليوم الاحد، أن اغلب اعضاء التحالف الوطني الى جانب اللجنة الثمانية داخل التحالف صوتوا على تولي الامين العام لمنظمة بدر هادي العامري، ادارة وزارة الداخلية في الحكومة الجديدة.

وقال النائب عن الكتلة سليم شوقي في حديث لـ"المسلة" إن "التحالف الوطني نظم تصويتا داخليا له، لمعرفة الجهات التي تؤيد تولي هادي العامري ادارة وزارة الداخلية، والجهات التي تعارض"، مبيناً أن "اللجنة الثمانية واغلب اعضاء التحالف صوتوا على تأييد العامري ادارة الوزارة".

وأضاف شوقي أن "عملية حسم اختيار المرشح سيكون بيد رئيس الوزراء حيدر العبادي، وفق مؤهلات كل مرشح لادارة الوزارة"، لافتا الى انه "ستكون هناك فسحة للعبادي خلال فترة العيد لاختيار الافضل".

وفي السياق الامني، أوضح النائب عن كتلة المواطن أن "الانتصارات التي يحققها الجيش العراقي بمساندة الحشد الشعبي، تعطي مؤشر لاستقرار الوضع الامني"، مشددا على اهمية "الحاجة للدعم الدولي لتجفيف منابع الارهاب عن طريق التسليح والدعم الجوي وتبادل المعلومات، على ان العراق لا يحتاج الى قوات برية اجنبية، لانه يمتلك قوة امنية برية ماسكة للارض".

ولم يتمكن مجلس النواب العراقي طيلة فترة ما يعد تشكيل الحكومة العراقية الجديدة برئاسة حيدر العبادي من حسم منصبي الدفاع والداخلية، بل ان التحالف الوطني رشح رياض غريب للداخلية ورشح اتحاد القوى جابر الجابري للدفاع، لكنهما لم يحصلا على ثقة المجلس.

ورفع مجلس النواب العراقي، عقد جلساته الى بعد عطلة عيد الاضحى، في خطوة منه لمنح الكتل فرصة لحسم مرشحيها للدفاع والداخلية.


شارك الخبر

  • 9  
  • 13  

( 2)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 2  
    •   1
  • (1) - ابو احمد
    9/28/2014 10:59:27 AM

    لاتجربون المجرب هكذا قالت المرجعيه وكان ...........................



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   12
  • (2) - زامل اللامي
    9/28/2014 6:47:40 PM

    قبل ان يتم ترشيح هادي العامري لمنصب وزير الداخلية يجب ان يعرف الشعب العراقي ماهي مؤهلاته ومن اين حصل على شهاداته الدراسية ان كان لديه اية شهادة دراسية وماهي انجازاته التي قدمها للشعراق والشعب العراقي وهل يجوز ان يقبل العراقيون بوزير داخلية يحمل رتبة عسكرية رمزية ممنوحة من قبل الحرس الثوري الايراني وهذا لايمكن انكاره لان العراقيين وغير العراقيين يعرفون انه كان ولازال جنديا مخلصا لقاسم سليماني وانه قائد لمليشيا وبزنته العسكرية تشهد لذلك رغم انه يقول ان فيلق بدر اصبحت منظمة سياسية لكن لازالت تتصرف كمليشيا وهو عندما كان وزيرا للنقل لم يحرز اية تقدم في وزارة النقل بل تراجعت الوزارة اداريا وتنظيميا والذي لايصدق فليرى حال مطار بغداد مقارنة باي مطار اخر وماحدث في قضية ارجاع الطائرة اللبنانية بسبب ابن وزير النقل هادي العامري وتصوير جواز سفر الرئيس الفرنسي اكبر دليل على فشل هادي العامري في ادارة وزارة النقل فكيف للعراقيين ان يقبلوا بشخص فشل في ادارة وزارة خدمية ان يسلموه وزارة سيادية امنية ومن اهم الوزارات التي يجب ان يستوزر عليها شخص يستطيع ان يتقدم بالوزارة لا ان يجلب لها مليشيا مثل ما فعلها في وزارة النقل وثم من يضمن ان لايقوم ابن العامري باخذ قوات ويقبض على اناس لايتمكن القوات الامنية من القبض عليهم مثما فعل احمد المالكي ابن نوري المالكي ومن يستطيع ان يعيد طيارة الى بلده يستطتطيع ان يفعل اي شئ اخر



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •