2016/03/10 15:37
  • عدد القراءات 1317
  • القسم : سياسة

روسيا تؤكد على ضرورة التنسيق مع بغداد ودمشق لمحاربة "داعش"

بغداد/ المسلة: أكد وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف، اليوم الاثنين، على ضرورة العمل بشكل موحد في محاربة "داعش" مع حكومتي العراق وسورية.

وقال بوغدانوف في تصريح صحافي تابعته "المسلة" ،إن "تنظيم داعش، كما الإرهاب بشكل عام في الشرق الأوسط، تهديد عام للجميع، ولكل المجتمع الدولي. ويجب أن نعمل بالتنسيق مع جميع شركائنا، وقبل أي أحد مع دول هذه المنطقة وحكومتي العراق وسورية".

وأكد الدبلوماسي الروسي ردا على سؤال مفاده أن التنظيم يشكل تهديدا للروس، أشار بوغدانوف إلى وجود "روس في صفوف التنظيم"، وقال إنه "يقاتل فيه رعايا من 70 أو 80 دولة، والجميع قلق من أن هؤلاء الناس يذهبون إلى العراق وسورية، وبعدها يعودون بعد أن يحصلون على التدريب ويكتسبوا الخبرة، لذا فإنهم يشكلون تهديدا مطلقا للأمن القومي في بلادهم. وعدا عن ذلك فانهم يملكون جوازات سفر، بما فيها الغربية، تتيح لهم التنقل عبر العالم بدون تأشيرات وتفتيش إضافي. وهذا خطر جدا".

وقال بوغدانوف ردا على سؤال حول رد فعل روسيا على دخول عملية الولايات المتحدة وحلفائها ضد "داعش" في مرحلة برية، إن "هذا سؤال صعب جدا، وهو مرتبط بشكل المرحلة البرية ومن سيشارك فيها وأية أهداف ستلاحق".

وتابع مؤكدا أنه "من الممكن حل كافة هذه المسائل في إطار مجلس الأمن على أساس ميثاق الأمم المتحدة، فهذا طريق لتنسيق بناء بين أعضاء المجتمع الدولي. وإذا جرى الحديث عن أية عملية برية فإن ذلك يحتاج بالطبع إلى مثل هذه الحلول، والأهم إلى التنسيق مع حكومات دول المنطقة حيث من الممكن أن تجرى مثل هذه العمليات نظريا".


شارك الخبر

  • 0  
  • 1  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •