2016/07/29 12:45
  • عدد القراءات 3011
  • القسم : عرب وعالم

الجيش السوري يقتل الزنكي ذابح الطفل عبدالله العيسى

بغداد/المسلة: قامت القوات السورية، الخميس 28 يوليو/ تموز، بتصفية القائد العسكري لحركة نور الدين الزنكي، عمار شعبان، في معارك حلب، وهو الذي ذبح الطفل عبدالله العيسى.

وأفادت قناة العالم الإيرانية بمقتل "عمار شعبان" القائد العسكري لحركة نور الدين الزنكي بحلب، في معارك مع الجيش السوري على جبهة حندرات.

وكانت الحركة الارهابية قد  قالت إنها تحقق في ذبح طفل في حلب بعد انتشار مقطع فيديو يظهر عملية ذبح الطفل على يد رجل قال نشطاء إنه أحد مقاتلي الجماعة.

وقبل قتله، يظهر الطفل في شاحنة صغيرة بينما يسخر منه رجال قالوا إنه ينتمي لجماعة فلسطينية تقاتل في حلب.

وأقرت التنظيمات التكفيرية بمقتل “القائد العسكري لحركة نور الدين الزنكي” الإرهابية في قطاع حلب.

من جهة أخرى أقرت التنظيمات الإرهابية على صفحاتها في مواقع التواصل الاجتماعي بمقتل من أسمته القائد العسكري لحركة “نور الدين الزنكي” في قطاع حلب الإرهابي “عمار شعبان” في حندرات شمال شرق حلب.

وارتكب إرهابيو حركة “نور الدين الزنكي” عشرات الجرائم والمجازر بحق الأهالي في مدينة حلب وريفها وأقدموا في وقت سابق من الشهر الجاري على ذبح الطفل الفلسطيني عبدالله عيسى في مخيم حندرات والتنكيل بجثمانه.

وترتبط حركة “نور الدين الزنكي” الإرهابية بنظام أردوغان الذي يسهل دخول الإرهابيين المرتزقة إلى سورية عبر الحدود التركية ليقوموا بارتكاب جرائم التفجير والقتل والذبح والصلب والتمثيل بالجثث والمجازر بحق السوريين.

 


شارك الخبر

  • 33  
  • 1  

( 1)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   8
  • (1) - salam
    7/29/2016 2:25:00 PM

    الى جهنم وبئس المصير



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •