2016/08/01 16:26
  • عدد القراءات 2623
  • القسم : رياضة

أستئناف العمل بتأهيل ملعب ميسان الاولمبي

بغداد/المسلة: أعلنت وزارة الشباب والرياضة، اليوم الاثنين، عن استئناف العمل مجدداً في تأهيل ملعب ميسان الاولمبي بعد توقفه بسبب التقشف وقلة التخصيصات المالية، فيما أكدت الاتفاق مع الشركة المنفذة على اختزال عدد من الفقرات لإنجاز الجوانب المهمة من الملعب خلال المدة المقبلة.

وقال مدير قسم المشاريع الستراتيجية في وزارة الشباب والرياضة طارق قاسم في بيان نشرته وسائل إعلام محلية وتابعته،"المسلة" إن "شركة المستقبل السعيد، عاودت عملها في إنجاز مشروع ملعب ميسان الاولمبي بعد اجتماع موسع ضم وزير الشباب والرياضة عبد الحسين عبطان ومدير عام الدائرة الهندسية والفنية علي فخر الدين وكادر الشركة المنفذة، أفضى الى استئناف الشركة عملها مجدداً في إكمال الاعمال المتوقفة في ملعب ميسان الاولمبي بسبب الضائقة المالية".

وأضاف قاسم أن "الوزير عبد الحسين عبطان أكد سعي الوزارة لتوفير المبالغ اللازمة من مجلس الوزراء ومطالبة وزارة المالية بتسهيل عملية إطلاق الأموال للمشروع فضلاً عن دق أبواب الحكومة المحلية في محافظة ميسان لأجل تذليل بعض الجوانب المالية والادارية الخاصة بالمشروع".

وأشار مدير قسم المشاريع الستراتيجية الى أن "الوزارة اتفقت مع الشركة المنفذة والمكتب الاستشاري التركي (آرما كروب) على اختزال عدد من الفقرات والتركيز في إنهاء الجوانب المهمة، ولا سيما الملعب الرئيس الذي يتسع لـ25 ألف متفرج وملاحقه الإدارية والصحية ومنازع اللاعبين والشارع الرئيس الرابط بين الملعب والمدينة، بهدف انجاز الملعب خلال المدة المقبلة بعد أن وصلت نسبة انجازه الى 71٪".

ولفت قاسم الى أنه "سيتم انشاء دار ضيافة للفرق والمنتخبات الوطنية وتشييد الجوانب الإدارية وبناية قطع التذاكر ومقار للحراسة وانشاء ساحات متعددة الأغراض بالثيل الطبيعي عدد 2 واربع ساحات تارتان وتأهيل الطرق والساحات الخارجية ومواقف السيارات".

يشار إلى أن مجلس محافظة ميسان أعلن، في الثامن من تموز 2014، توقف الشركتين التركيتين المنفذتين لمشروعي فندق كورك وملعب ميسان الدولي، وأوضح أنهما "تذرعتا بعدم وصول مواد البناء" من شمال العراق بعد سيطرة تنظيم داعش على الموصل.


شارك الخبر

  • 3  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •