مواطنة تصف المعاملة السيئة لها في مطار النجف
12/2/2017 4:55:20 AM  

تابع المسلة عبر قناتها في تطبيق التلغرام
https://t.me/almasalah
-----------------------------------

 بغداد/المسلة : كتبت ندى أيوب الى "المسلة"، حول المعاملة غير الإنسانية للمسافرين في مطار النجف:

سافرت الى العراق عن طريق مطار النجف بعد أن حصلت على الفيزا من قبل السفارة العراقية في لندن من خلال تقديم وثائقي الثبوتية التي تثبت عراقيتي كشهادة الجنسية والجنسية.

الخطوط التي سافرت عن طريقها هي خطوط أجنبية، وعند تقديمي للجواز اخذ الموظف الاجنبي يقلّب الجواز للتأكد من حصولي على الفيزا العراقية.

لو لم أكن أحمل الفيزا لما سمح لي بالسفر لأن مجرد تقديم وثائق عراقية لن تكن كافية لقبول سفري، لان الموظف لم يكن عربيا ولم يفهم العربي أطلاقا، لهذا كان من الضروري أذن الحصول على الفيزا وفقا لما أحمله من جواز إنكليزي أو أجنبي.

بعد وصولي الى مطار النجف ذهبت مباشرة الى احدى الغرف لتقديم جوازي وقد تصرفت وفقا لما واجهته في السنة السابقة من إجراءات قانونية، أخبرني الموظف بأن كل شيء تمام ولا حاجه لذلك وباستطاعتي الخروج بشكل عادي، مشيت خطوتين واذا شخص يعترضني..

سألني بأسلوب حاد وجلف تماما وخاليا من اللباقة والاحترام، "دفعتي الضريبة؟ "، قلت له بأن جوازي يحتوي على الفيزا العراقية، صار الرجل يزعق ويصرخ بأن عليّ الذهاب الى أحدى الغرف لدفع الضريبة.

أعترضه أحد الأشخاص ونبّهه على طريقته الفجة في الكلام معي، وعدم مسؤوليته كموظف يعمل في مكان يعتبر واجهه للبلد.. وقال له بأنها حاصلة على الفيزا وفق أوراق عراقية..

ذهبت الى الغرفة التي أشار اليها.

من خلال شباك الغرفة لمحت أربعة رجال، المسؤول عن أخذ الضرائب كان غير موجود كما قالوا، وكانوا هؤلاء الأربعة يتكلمون بنفس الوقت وبصراخ وعياط وشككوا بعراقيتي، وباستهزاء قالوا "لا يعني انت عراقية بمجرد أنك تتكلمين اللهجة العراقية".

كان من الصعب جدا إقناعهم بالنظر الى الفيزا والتأكد منها وأصروا على دفع ضريبة الدخول بدون نقاش وبأية وسيلة.

لم يكن يهمني دفع الغرامة لكنني أحسست بالغبن وعدم الاحترام والتعدي علي كمواطنة و زائره للبلد ايضا.

قالوا لي اذا انت عراقية اثبتي ذلك، والفيزا كانت الجواب لأنه بدون الهوية والجنسية العراقية لم استطع الحصول على الفيزا أطلاقا.

 أهكذا يهان العراقي في بلده؟ أهكذا تهدر كرامة العراقي أمام الأجانب؟ ولماذا وما هو الذنب الذي ارتكبناه لنعامل كل هذه المعاملة القاسية؟

تؤكد "المسلة" على انّ زاوية "المواطن الصحافي "تعنى برسائل وتدوينات وتقارير القرّاء والمتابعين للشأن العراقي، من دون ان يتبنى وجهة النظر التي تفيد بها الرسائل، تاركاً لأصحاب العلاقة حق الرد على ما يرد من حقائق واتهامات.

بريد المسلة

http://almasalah.com/ar/news/119797/مواطنة--تصف-المعاملة-السيئة-لها-في-مطار-النجف