المثقف اليساري.. يسرق ويخون
12/2/2017 10:14:19 AM  

تابع المسلة عبر قناتها في تطبيق التلغرام
https://t.me/almasalah
-----------------------------------
بغداد/المسلة: مثقف ويساري، يحارب الفساد في أدبه ورواياته ويدعو الى العدل والعدالة، لكن مختلس وفاسد "رسميا"، وفق هيئة النزاهة..

انه المدير التنفيذيَّ السابق لهيئة الإعلام والاتصالات الأديب برهان الشاوي، الذي يواجه الحكم بالحبس بعد ان صادقت الهيئة التمييزيَّة الجزائيَّة في رئاسة محكمة استئناف بغداد، على القرار، وفقاً لأحكام المادة 331 من قانون العقوبات.

لا يشكّل قرار الحكم مباغتة للعراقيين الذين ألفوا منذ زمن طويل "أدعياء" النزاهة والعفة والحفاظ على المال في الخطابات والأدبيات، حتى اذا نزلوا الى ارض الواقع، زاولوا الفساد من أوسع أبوابه.

بل أن هناك من المغفلين من يتصوّر أن صنّاع الكلام الجميل والكلمة المكتوبة في القصيدة والرواية والقصة، سيكونون في غاية المسؤولية والنزاهة، فيما واقع الحال أن الطيور على أشكالها نقع".

ملف الشاوي، يبرهن على أن الفساد لا يقتصر على جهة سياسية معينة، ولا ينحصر في عنوان واحد، أو حزب معين، بل هو حالة مرضية يمكنه أن تتلبس أي إنسان غير قادر على ضبط سلوكه الأخلاقي...

لم تغِب ظاهرة برهان الشاوي عن المتابعين لاسيما الكتّاب والإعلاميين منهم، فقد تساءل الكاتب عامر بدر حسون "لماذا يا برهان شاوي؟".

وباعتباره الشاعر والروائي والإعلامي، يخاطبه حسون: "والان يا عزيزي برهان: لِم وضعت المناضلين والمثقفين في هذه الورطة؟".

ويبدو أن حسون انتظر طويلا لكي يستمع الى وجهة نظر شاوي في الاتهامات ضده، ليدافع بها عن نفسه فيقول "انتظر ان تجيب هذه المرة علنا عن حقيقة تجريمك بالاختلاس والفساد المالي قبل أن اكتب شيئا عن خيانة المناضل والمثقف.. او عن تلفيق تهمة من فاسدين لمناضل ومثقف".

واعتبر حسون ان "الصمت سيكون مشاركة في السرقة ان كنت ارتكبتها فعلا، وصمتك سيكون موافقة على الحكم".

وخاطبه: "يجب ان ترد على تهم السرقة والاختلاس، خصوصا بعد ان هربت من مواجهة من وجه لك الاتهام".

وأفاد حسون: "لم أتواصل مع برهان شاوي مباشرة لأنه أعلن في صفحته (قبل صدور الحكم عليه بثلاثة أسابيع) انه سيتوقف عن نشاطه في الفيسبوك لمدة قصيرة او طويلة".

واعتبر حسون انه "لا يجوز السكوت على مناضل ومثقف خان الأمانة، فسرق وهرب من حكم القضاء!".

برهان شاوي مجول التميمي، مواليد العراق، الكوت، 1955.

شغل منصب المدير التنفيذي لهيئة الاعلام والاتصالات في شبكة الاعلام العراقي، قبل العزل.

يواجه الشاوي دعوى قضائية، على خلفية قيامه بإيداع أموال بلغت 15 مليار دولار في مصرف الوركاء الأهلي. 

متابعة المسلة

http://almasalah.com/ar/news/119824/المثقف-اليساري-يسرق-ويخون