مرشحة تستنجد بإطارات السيارات في حملتها الانتخابية
5/1/2018 3:09:07 AM  

بغداد/المسلة: أثارت مرشحة عراقية عن تحالف الفتح سخرية واسعة بوضعها عبارة "ابن عمي لديه محل لبيع الإطارات في أستراليا" في ملصقاتها الدعائية، خلال حملتها الانتخابية جنوبي العراق.

وتتسم الدعاية الانتخابية في العراق بأشكال غرائبية وادعاءات تثير السخرية، مثل ادعاء النبوة، أو كما اعلن مرشح آخر عن كونه تلقى أمرا  إلهيا بالترشح.

وتقول المرشحة رقم (...)  إنها تحمل درجة الماجستير في التاريخ الحديث والمعاصر، وهي مرشحة عن محافظة ذي قار.

وسخر ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي من المرشحة التي حملت ملصقاتها عبارة "ابنة عم السيد فارس العويلي صاحب محل إطارات فارس في سيدني"، وسط تساؤلات عن علاقة الحملات الانتخابية والبرامج ومحال بيع الإطارات.

وقال الصحافي عدي علي معلقًا وساخرًا باللهجة الدارجة: "أي والله محتاج طخم تايرات للسيارة"، وفق وسائل اعلام محلية تابعتها المسلة.

أما الناشط أحمد جورست فقال: "انتخبوها لأن مشروعها توفر للشعب تايرات، بينما تساءل المدون مهند عبودي: هل أصبحنا بهذا الانحطاط بعد أن كانت بغداد بلد الرشيد وقلعة الأسود".

ومع قرب الانتخابات العراقية يتفنن المرشحون العراقيون في عرض دعايتهم الانتخابية على المواطنين باستخدام مختلف الوسائل التي تثير السخرية في بعض الأحيان، لخروجها عن سياق الدعاية الانتخابية، والعمل السياسي.

ومن المقرر تنظيم انتخابات برلمانية، في الثاني عشر من أيار المقبل، لاختيار 328 مرشحًا إلى البرلمان.

متابعة المسلة 

http://almasalah.com/ar/news/135247/مرشحة-تستنجد-بإطارات-السيارات-في-حملتها-الانتخابية