2017/05/19 09:59
  • عدد القراءات 606
  • القسم : تواصل اجتماعي

الحروب البديلة

بغداد/المسلة:

حاول صدام المقبور ان يحرر القدس، فقاتل كل جيرانه في الجهات الأربعة، وأباد نسبة كبيرة من شعبه

وهو يقفز من حقل مقابر جماعية إلى حفلة حرب إقليمية، موجها آباءنا للقتال في سبيل تحرير القدس

في كل المعارك الا معركة القدس، دمر المناطق العربية في الاحواز التابعة لإيران، ثم احتل دولة الكويت

حتى عبد الله عزام، الجهادي السلفي الفلسطيني، كان يقاتل السوفييت فوق جبال الهندوكوش بافغانستان ويقول : نقاتل في أفغانستان وعيوننا صوب بيت المقدس.

لا ادري لماذا أتذكر هولاء حينا اسمع من الإعلام السعودي، انهم يقاتلون ايران في اليمن، لقد رفعوا  نفس الشعار أثناء تدميرهم  لسوريا، ومن قبله تآمرهم على لبنان، وتصديرهم للفتاوى والانتحاريين للعراق تحت شعار محاربة ايران.

الان في  حملتهم لقتل مواطنيهم الشيعة في مدينة العوامية لأسباب طائفية، يرفعون نفس الشعار ضد إيران، يحاربون في كل الجبهات، إلا جبهة ايران.

تؤكد "المسلة" على انّ زاوية "تواصل "تعنى بتدوينات التواصل الاجتماعي، من دون ان تتبنى وجهة النظر التي تفيد بها الرسائل، تاركاً لأصحاب العلاقة حق الرد على ما يرد من حقائق واتهامات.

كما ان "المسلة" تنشر النص حرفيا، وليست مسؤولة عمّا يتضمنه من أخطاء محتملة، إملائية وتعبيرية.

المصدر: تواصل اجتماعي


شارك الخبر

  • 2  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •  


البحث بالموقع



نرحب بملاحظاتكم وملفّاتكم ومقالاتكم وتقاريركم
على العنوان التالي:
almasalahsources@gmail.com