2017/07/12 08:52
  • عدد القراءات 718
  • القسم : نصوص ثقافة وسياسة

اللجان الإقتصاديّة للأحزاب تحت مرمى النزاهة

عبد المناف بهدل

لا ندري ما الذي يحدث فكلُّ شيء ساخنٌ؛ انسجاماً مع ارتفاع درجات الحرارة التي سُجِّلَت في الأيام الماضية، فقد وصلت أكثر بقليل من نصف درجة الغليان، حتى المعارك في جبهات المواجهة مع تنظيم داعش الإجرامي اشتدَّ أوارها، وتحقق النصر المبين لقواتنا المُسلحة، في حين يُسجِّـل ملفُّ مكافحة الفساد ومطاردة المفسدين سخونة لا تقلُّ عن الملفين السابقين، فقد حمي وطيسه وطالت مذكرات ضبط وتوقيف وقبض ومنع سفر الكثير من المسؤولين، وما ملفا مجلسي محافظتي الأنبار والبصرة عنا ببعيد.

في خضم هذه الأحداث تُـلبِّي المُفوَّضيَّة العليا للانتخابات مقترحاً لهيئة النزاهة عبر إصدارها تعليمات تمنع فيها الأحزاب السياسيَّة من تأسيس لجانٍ اقتصاديَّةٍ، مُنبِّـهةً أن تلك اللجان تُسهم في الإضرار بالمال العامِّ وتمثِّـلُ عائقاً مؤسفا في تطوُّر البلد اقتصادياً.

من جانبه، رئيسُ هيئة النزاهة حسن الياسريُّ يقول إنَّ رؤيته لمكافحة الفساد التي اشتملت على إحدى وعشرين فقرة، ركَّزت في فقرتها الثامنة على ضرورة إلغاء اللجان الاقتصاديَّة التابعة لبعض الأحزاب مع أهميَّة السماح للمفوَّضيَّة العليا المستقلة للانتخابات بأخذ تعهُّد من جميع الأحزاب قبل خوض الانتخابات بعدم تبنِّيها لأيِّ لجنةٍ اقتصاديَّةٍ تعمل في وزارات الدولة ومؤسَّساتها، وأن تتمَّ متابعة ذلك من خلال الجهات ذات العلاقة

 

المصدر: بريد المسلة


شارك الخبر

  • 0  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •  


البحث بالموقع



نرحب بملاحظاتكم وملفّاتكم ومقالاتكم وتقاريركم
على العنوان التالي:
almasalahsources@gmail.com