2017/07/14 10:23
  • عدد القراءات 1273
  • القسم : نصوص ثقافة وسياسة

لعن الله الضابط المرتشي من المنتسب

علي محمد الجيزاني

الضابط الذي يطالب بالرشوة من المنتسب في وحدته الأمنية أو العسكرية، سيكون مديوناً له وسيتم اختراق الامن من قبل الارهابيين أولاً.

وثانياً ان يكون مخنثًا امام المنتسبين وقراراته لن تنفذ أبدًا ولا يحظى بإحترام منتسبيه.

ولهذا لابد من الحكومة ان تختار الضابط النزيه النظيف المؤدب القوي الذي يستحق المسؤولية مع مراقبة كل الوحدات الفعالة بالداخل والخارج، وحبذا لو المنتسبين يتحركون ويكشفون اللص الذي يطالب من المنتسبين رشوة ان يبث اسمه بالفضائيات وهي تستقبل هكذا شكاوى، من اي مواطن لكشف الفاسدين والحفاظ على الامن الوطني للعراق.

والمنتسبين اكثرهم يقرؤون ويكتبون لابد من تحملهم المسؤولية التي تقع على عاتق اي منتسب وتقديم اسماء المسيئين. الان اصبحت عندنا فضائيات تكشف الخلل، وتضع النقاط على الحروف، ممكن الانسان ان يتعاون معها على كشف اصحاب النفوس الدنيئة الذين يطالبون المنتسب بدفع مبالغ من اجل ان يضع في المكان القريب. او يأخذ إجازات لقاء مبلغ من المال، او يخرج قبل الدوام. والذي لم يدفع ينتظر نهاية الدوام وربما تزداد عليه الواجبات وتتضاعف.

خدمنا في الجيش والشرطة من الستينات والسبعينات لم نعرف الرشوة ولا الضابط يطالب من المنتسبين بالرشوة، كان الضابط قانع وملتزم ومخلص وحريص على وحدته العسكرية او الأمنية. والمنتسب له حقوق وعلية واجبات، والعدالة كانت سواسية وله الافضلية من الحكومة بالسكن وبقية الامتيازات التي تقدم للعسكرين بصورة عامة.

 

المصدر: بريد المسلة


شارك الخبر

  • 0  
  • 1  

( 1)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (1) - ابو مهدي
    7/14/2017 2:07:30 PM

    أحسنت النشر كتاباتك رائعة وجميلة وهادفة



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

البحث بالموقع



نرحب بملاحظاتكم وملفّاتكم ومقالاتكم وتقاريركم
على العنوان التالي:
almasalahsources@gmail.com