2017/08/06 10:30
  • عدد القراءات 3072
  • القسم : المواطن الصحفي

هكذا يسرق الأتروشي الأموال.. مٌجسّم من الفلين بمبلغ 65 مليون دينار

بغداد / المسلة:

وردت إلى بريد "المسلة"، رسالة من المواطن مراد علي كاطع، يكشف فيها عن تورط وكيل وزارة الثقافة فوزي الاتروشي، بحالات فساد، معززا اتهاماته بالوثائق.

 نص الرسالة:

-أرفقٌ كتابا عن صرف الأتروشي لمبلغ 15 مليون لفرقة فنية بصفته الآمر بالصرف ورئيس اللجنة الثقافية، وهو إجراء شكلي إداري لغرض الانفاق غير المبرر، لكن المضمون هو الاتفاق مع عمال بسطاء وإغرائهم بمبلغ مليون دينار مقابل المستمسكات الأربعة لغرض إدراجهم بتسجيل ألبوم غنائي بقيمة 25مليون دينار. وتمّ تسجيل أربعة آلاف ألبوم بهذه الطريقة.

-وثيقة تكشف الخداع في مشروع ما يسمى بالفانوس السحري في بغداد عاصمة الثقافة، المصنوع من الفلين، بقيمة 65 مليون دينار، وقد وجّه الاتروشي بإخراجه من مخازن دائرة الفنون الموسيقية ورميه في كراج الدائرة، وبعد فترة قام بحملة تنظيف، بدأها باهانة الموظفين، ثم أمر برمي المجسّم خارج الدائرة لينتهي هذا الملف بالكامل.

-كتاب عن سرقة واضحة بأسلوب فريد حيث لم يسبق لأي من الطبقة الفاسدة استعماله، فتعليمات وزارة المالية للأعوام من 2014 إلى 2017،  تؤكد على تجنب شراء أجهزة لا يمكن إدخالها مخزنياً حسب التعليمات، إلا أن خالف تلك التعليمات وقام باستقطاع المبالغ من الموظفين من دون أي رادع.

-الجداول المرفقة هي لمطبوعات شعرية وهمية استنزفت المال العام بمبالغ طائلة دون إشراك الطبقة المثقفة الحقيقية.

-إلى جانب كل ذلك فهو ينتهج التفرقة بين الموظفين على أساس طائفي وقومي، ويقطع الرواتب ويمارس الابتزاز بالجملة في دائرة الفنون الموسيقية، ومنع الإجازات الاعتيادية، ويعاقب من يتغيب أيام الزيارات الدينية بشكل مضاعف ودون أوامر إدارية للاستفادة من المبالغ المستقطعة لمصالحه الشخصية، وحرق أضابير الموظفين واستيفاء مبالغ منهم لمصالح شخصية.

بريد المسلة

زاوية "المواطن الصحافي" تعنى برسائل وتدوينات وتقارير القرّاء والمتابعين للشأن العراقي، من دون أن تتبنى وجهة النظر التي تفيد بها الرسائل، تاركة لأصحاب العلاقة حق الرد على ما يرد من حقائق واتهامات.

 

المصدر: بريد المسلة


شارك الخبر

  • 1  
  • 4  

( 2)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (1) - د.صاحب الحكيم لندن
    8/9/2017 2:24:05 AM

    كل جهة لا تكشف الفساد فهي متهمة بالفساد ... الدكتور صاحب الحكيم المنسق العام لإعلان قف أمام الفساد قاف



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (2) - بسام الياسين
    8/9/2017 12:50:30 PM

    اذا اردت ان تبحث عنه فسوف تجده هو وحاشيته بشكل شبه يومي يشرب الخمر في بار فندق بغداد و هذا النكرة الذي رماه موج المحاصصة باق بدرجة وكيل وزارة منذ ١٤ عاما وكأن العراق تضبت كفاءاته ، تدوير المناصب عاما بعد عام ومنها وكلاء الوزارات والمدراء العامين يقدم صورة مخزية لاوضاع وزارة الثقافة كبقاء الاتروشي وشفيق المهدي و حامد الراوي وغيرهم من شلة حرامية بغداد عاصمة الثقافة وهؤلاء هم اكبر الحرامية في الوزارة وجمعوا الملايين من الدولارات من مشاريع دغداد عاصمة الثقافة الفاشلة . الاتروشي نسونجي مراهق متصابي وانسان مبعثر شبه مصاب بزهايمر ولا نعرف سر هذا العراق العربي في التشبث بواحد كردي طائفي فاشل ، هؤلاء لا علاقة لهم بالعراق مطلقا ويكرهون العراق والعرب ومع ذلك عرب العراق فاتحين لهم الابواب للسرقة والمناصب .



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •  


البحث بالموقع



نرحب بملاحظاتكم وملفّاتكم ومقالاتكم وتقاريركم
على العنوان التالي:
almasalahsources@gmail.com