2017/08/11 08:08
  • عدد القراءات 5321
  • القسم : تواصل اجتماعي

ناسا تمنح جائزة رفيعة لمهندس عراقي

بغداد/المسلة:

قالت السفارة الامريكية في بغداد، الجمعة، 11 آب 2017، ان وكالة الفضاء الامريكية ناسا، قد منحت شهادة رفيعة لمهندس عراقي تقديا لمهنيته وتفانيه في العمل.

وهنأت السفارة في بيان على صفحتها الرسمية في فيسبوك، وتابعته ،"المسلة"، "المهندس العراقي سامي حسين لحصوله على جائزة سيلفر سنوبي من وكالة الفضاء الأمريكية ناسا".

وأكدت السفارة، ان "هذه الجائزة تُمنح للأفراد تقديراً لمهنيتهم وتفانيهم العالي في العمل والدعم المتميز الذي قدموه لتعزيز سلامة الرحلات الفضائية ونجاح المهمات".

المصدر: تواصل اجتماعي


شارك الخبر

  • 17  
  • 2  

( 1)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   6
  • (1) - المهندس اياد
    8/11/2017 1:42:31 PM

    السلام عليكم ....حسنا فعل ،حينما قرر مغادرة العراق ..وذلك كان من بركة دعاء الوالدين ،أذ لو شاءت الاقدار وبقي هذا المهندس المبدع والمثابر...والمحظوظ ايصا ،في العراق لما استطاع ان يميز بين الظل والضياء ....ولبقي يستجدي رضاء المسؤول الجاهل...الذي رفع شعار نحن ﻻ نريد المهندس الفاهم ...نريده ان يقول نعم !!! اقول قولي هذا بعدما خبرت الوضع في العراق ومنذ اكثر من خمسة وثلاثين عاما في العمل الهندسي فما كان بوسعي ان اقدم اي شيئ ومنذ بداية عملي ايام ما كان (جهاز الامن الخاص) يسيطر على الصناعة في العراق ويتعمد اهانة المهندسين عبر الضرب او اطلاق عبارات مسيئة تمس الكرامة والشخصيه ..حتى حاء الفرج بعد عام 2003...وليته لم يات ...حيث انقلبت الموازين واستفحل الجهله واشباه المتعلمين ممن ﻻ يميزون بين الخروف والسفيه في اللغه الانكليزيه او ممن ﻻ يجيدون الاملاء في اللغة العربيه حتى اصبح المهندس منهم يكتب (اذن) هكذا (اذا) ويا ليت الوضع الحالي استقر على هذا التردي الثقافي والعلمي ،انما تعداه الى سيطرة الصعاليك والمنبوذون واصحاب العمامة على الرؤس ومتخذين منها وسيلة ارهابيه يبتزون الناس بها ويستقون عليهم عبر فرض الطائفيه على المكونات الاخرى ...الدكتور والمهندس والمحامي والمدرس وكل من امتلك ثقافة فكريه او تحصن فكريا او علميا يعيش اليوم في العراق في خوف دائم ﻻ يأمن على اهله وﻻ على حياته....فهو خائف من الطائفيه ومن العشائريه ومن الجهله ومن اللصوص ...وخائف في مجال عمله من الموظفين والمراجعين ...فكيف يكون بوسعه ان يعمل او يبدع .....



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •