2017/08/12 20:21
  • عدد القراءات 348
  • القسم : العراق

حركة التغيير تطالب بتأجيل الاستفتاء

بغداد/المسلة:  دعت حركة التغيير الكردية، السبت، الى تأجيل استفتاء كردستان لحين توفر الوقت الملائم، مطالبة بتفعيل برلمان الإقليم بعد اتفاق سياسي بين الأحزاب والقوى السياسية وتطبيع الأوضاع من أجل أن يواصل أعماله في سن القوانين والمراقبة. 

وقالت حركة التغيير في بيان عقب اجتماعها القيادي، إن "حركة التغيير ترى الحوار بين الأطراف السياسية الكردستانية خيارا جيدا لحل أزمات إقليم كردستان"، مؤكدة "أهمية إلغاء قرار الادخار الإجباري على جزء من رواتب الموظفين باعتباره قرارا غير قانوني فرض على شعب كردستان". 

وطالبت حركة التغيير بـ"إتباع الشفافية في النفط والغاز والموارد المحلية عبر تنفيذ قانون البرلمان الخاص بتأسيس صندوق كردستان لموارد النفط الغاز بهدف تسخير تلك الموارد للخدمات وإعادة عمل المشاريع المتوقفة"، مؤكدة أن "تأسيس دولة كردستان المستقلة هو هدف جميع أبناء الشعب الكردستاني وحركة التغيير أيضا".

واعتبرت الحركة، أن "قرار إجراء الاستفتاء في يوم (25 أيلول 2017) جاء خارج إطار التهيئة القانونية والظروف السياسية والاقتصادية والأمنية والاجتماعية، وخصوصا المناطق المتنازع عليها"، مشددة على "ضرورة تأجيل الاستفتاء لحين توفر الوقت والظروف الملائمة وطرحة أمام البرلمان الكردستاني".

وطالبت بـ"تفعيل البرلمان الكردستاني بعد أتفاق سياسي بين الأحزاب والقوى السياسية وتطبيع الأوضاع من أجل أن يواصل البرلمان أعماله في سن القوانين والمراقبة والاستمرار في تعديل قانون رئاسة الإقليم وتطبيق النظام الديمقراطي البرلماني في إقليم كردستان"، مؤكدة "ضرورة إجراء الانتخابات العامة لإقليم كردستان في موعدها القانوني المحدد". 

وعقدت قيادة حركة التغيير اجتماعا، اليوم السبت، بهدف الرد على مبادرة الحزب الديمقراطي الكردستاني لتفعيل البرلمان الكردستاني. 

وكانت أحزاب كردستانية عقدت اجتماعا في (7 حزيران 2017) برئاسة رئيس إقليم كردستان مسعود البارزاني، وحددت يوم (25 أيلول 2017)، المقبل موعدا لإجراء استفتاء شعبي حول الاستقلال، ولقي القرار رفض عدد من الدول، فضلا عن اعتراض الحكومة الاتحادية في بغداد.

المصدر: المسلة_ متابعة


شارك الخبر

  • 1  
  • 0  

( 1)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (1) - يوسف حمدان
    8/13/2017 12:04:19 AM

    على الحكومه في بغداد ان تطلب من الإقليم تفعيل البرلمان اولا ومن ثم يكون الوفد من جميع الأحزاب الكردستانيه وليس حزب بارزاني ومن يؤيده اضافة لحزب طالباني والا فعلى الحكومه ترفض استقبال الوفد طالما البرازاني كرر ولمرات عديده انهم ليسوا بحاجة لمفاتحة بغداد حول موضوع الاستفتاء وأنهم ماضون فيما يخططون دون الرجوع الى بغداد



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •  


البحث بالموقع



نرحب بملاحظاتكم وملفّاتكم ومقالاتكم وتقاريركم
على العنوان التالي: almasalahiq@gmail.com