2017/11/17 13:05
  • عدد القراءات 2627
  • القسم : ملف وتحليل

نواب وناشطون: "المسلة".. منبر يفضح "الفاسدين" ويتيح "حق الرد"

نواب وناشطون: "المسلة".. منبر يفضح "الفاسدين" ويتيح "حق الرد"

بغداد/المسلة:

في الوقت الذي دأبت فيه وسائل إعلام عراقية، على التستّر على الفاسدين، وصفقاتهم المشبوهة، امتلكت وسائل إعلام عراقية، أبرزها، "المسلة"، الجرأة على فضح صفقات الفساد بين النخب البرلمانية والسياسية والنخب المختلفة.

وبحسب شهادات ميدانية، فان "المسلة" أصبحت منبرا لجميع العراقيين على اختلاف توجهاتهم السياسية واهتماماتهم في الكشف عن الحقائق، وإيصال المعلومة الصحيحة بكل أمانة.

واعتبر الناشط قاسم الربيعي في تدوينة له على الصفحة التفاعلية لـ"المسلة" أن اهتمام "المسلة" في نشر ملفات وتقارير الفساد التي تصلها عبر البريد الإلكتروني، لا يكشف الفساد فحسب، بل يفتح المجال للجهات المعنية، الرد على المزاعم، عندها تتوضّح الحقائق، وفيما اذا المعلومات صحيحة، أم لا.

وقال رئيس مجلس محافظة ذي قار، حميد الغزي، في حديث خص به، "المسلة"، ان "للإعلام دور مهم ورئيسي في مكافحة الفساد وتسليط الضوء على المشاريع الوهمية او المتلكئة، ودوره أقوى بكثير من الجهات الرقابية وحتى التحقيقية".

وتابع، "بفعل الإعلام، فر وزراء ومسؤولين، بعد ان تم كشف فسادهم"، مضيفا، "أحيانا نجد اعلام لا يرى الحقيقة ويركز حول قضايا بدوافع ابتزازية او أجندات خاصة، وهو إعلام موجّه، وليس الاعلام الحر".

وكشفت، "المسلة"، منذ انطلاقتها، ملفات فساد كبيرة، وفضحت أدوار المتسببين بهدر المال العام، واستطاعت ان تظهر للرأي العام وبالوثائق حجم الأموال المنهوبة من خزينة الدولة.

وترى الكاتبة سلامة الصالحي، في حديث لـ"المسلة"، ان "للإعلام دور في كشف الفساد وفضحه، ولولاه لبقي الفساد مستورا، وبقيت احاديث الناس محض افتراء".

وتابعت، "الاعلام هو السلطة الحقيقية التي تنقذ الناس من التضليل والتدليس".

وكانت، "المسلة"، قد كشفت أكبر صفقة فساد في تاريخ العراق، وهي صفقة "سونار المتفجرات"، في 2013 بعد ان فضحت كل خيوط الصفقة واللاعبين من خارج العراق وداخله.

ويعتقد النائب عن دولة القانون، عبد الهادي السعداوي في حديث لـ"المسلة"، ان "الاعلام ركيزة أساسية في كشف الحقائق، بما يعتبر سلطة رقابية، أسوة بالسلطة التشريعية، وهيئة النزاهة، وديوان الرقابة المالية".

و تمكّنت، "المسلة"، من كشف فساد "عقد سيمفوني – ابرثلنك"، بين وزارة الاتصالات وشركة "نورزتيل".

وانتقدت "المسلة" أداء محافظ بغداد السابق صلاح عبد الرزاق، ونشرت أنباء الفساد الذي اقترفه، مثلما فضحت جيش النائبة حنان الفتلاوي الرقمي، و تمويله عبر الأموال التي اختلستها في فترة حقبة الهزائم، كما فضحت شركات إعلانات تملكها الفتلاوي بشكل مخفي تهربا من الضرائب، كما نشرت ملفات ووثائق تسلط الضوء على فساد النائب هيثم الجبوري و حساباته المتضخمة في دولة خليجية.

وكشفت "المسلة" عن فساد مستشار الأمن الوطني السابق، النائب موفق الربيعي، و شقيقه الذي استقر به المقام أخيرا في لندن، بعد ان كان قد اختلس 20 مليار دينار خلال فترة وظيفته في مستشارية الأمن الوطني.

ويرى عضو مجلس محافظة ذي قار رشيد السراي في حديث لـ"المسلة"، ان "دور الإعلام في مكافحة الفساد في العراق على مستوى عال من الأهمية لأنه يمثل دور الرقيب الذي يضمن أعلى مستوى من الشفافية للتعاطي مع الموضوع من جهة ويمثل مصدراً مهماً للمعلومة قبل ذلك".

 وفي ظل المحاباة الإعلامية، استطاعت، "المسلة"، ان تسبر أغوار الوزارات والهيئات المستقلة والمحافظات، وان تكشف ملفات فساد كبيرة، تمكنت من خلالها السلطات القضائية والمختصة من متابعة ما ينشر.

المصدر: المسلة


شارك الخبر

  • 3  
  • 7  

( 15)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   4
  • (1) - ابو حسين
    9/4/2017 12:59:12 AM

    انت ما يصير تمدح بنفسك عيب



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   1
  • (2) - بشرى مهدي
    9/4/2017 12:27:19 PM

    المسلة سلطت الاضواء على هواية امور حقيقية كان من المفترض الشعب يتطلع عليها بطريقه اعتيادية لكن للاسف تزييف الحقيقه في كثير من الوكالات والفضائيات خلت الناس مقتنعه بأنو هذه هي الحقيقة ، فعلا المسلة تمتلك جرأة كافيه في كشف ملفات وحقيقة الوضع السياسي في العراق



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   1
  • (3) - سجاد اللامي
    9/4/2017 3:00:13 PM

    شكرا للمسلة على مواقفها البطولية الواضحة التي وقفت من خلالها بوجه اللصوص والفاسدين، لا عليكم بكل بالكلاب التي تنبح تجاه قافلة الحقيقة التي تطلقونها..



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   1
  • (4) - قيصر ابو حمرة
    9/4/2017 3:01:23 PM

    بوركت جهودكم الوطنية الاخوة في موقع المسلة.. نعم انتم فضحتم كل هولاء ولا سيما هذه المدعوة حنان الفتلاوي سليطة اللسان التي يتبرأ منها كل مواطن اساءت له



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   1
  • (5) - احمد المرواني
    9/4/2017 3:02:38 PM

    الفتلاوي وغيرها من اللصوص احد الذين يحاولون عرقلة سير المسلة التي تسعى لكشف الحقيقة.. انا من اشد المتابعين لكم ..خاصة تقاريركم التي تكشف الفساد.. لم اراكم تنحازون لاحد او جهة غير العراق.. بوركتم



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   1
  • (6) - ناجح ناجح
    9/4/2017 3:05:17 PM

    عفية عليكم ياللمسلة والله كلما تكتبون على احد استمتع بالقراءة، لان القصف مالتكم من النوع الثقيل ولا تخافون احد.. عفية عليكم لانكم ابطال وشجعان.. الله يوفقكم



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   1
  • (7) - عمار الشمري
    9/5/2017 12:35:44 AM

    في الدول العربية والعراق حصرا هناك حالة ابداء الرأي ولكن ان كان الرأي هذا يفضح امر المسؤولين يتم مهاجمة وسائل الاعلام التي فضحتهم وهذا الامر ليس بجديد في واقعنا العراقي.. نتمنى ان نرتقي ونستمع لجميع الاراء وتبان الحقيقة امامنا.



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   1
  • (8) - حنان كمال
    9/5/2017 12:38:05 AM

    الاعلام الصادق لايخاف من فضح الحقائق وانتم اهلا له.



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   1
  • (9) - حمادة الاعرجي
    9/5/2017 10:01:24 PM

    اني هواية تقارير اقراهة بالفيس وبمواقع اخبارية اخرى يكون منقول من المسلة الاخبارية شكراً لنزاهتكم وصدقكم بنقل الخبر دون الانحياز الى جهة معينة



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   1
  • (10) - صبا الدباغ
    9/5/2017 10:03:33 PM

    وكالة جريئة الى ابعد الحدود عاشت ايدكم عل هذا الاسلوب المبدعين بي



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   1
  • (11) - علي عبد الله
    9/6/2017 12:53:20 PM

    "المسلة" منذ أن عرفناها كانت صوتاً مدوياً في كشف الفساد والفاسدين بعد أن اعتدنا من وسائل الإعلام الأخرى تغاضي الطرف عن هذه الملفات المهمة، نتمنى أن تبقى كما عهدناها صوت الوطن بوجه الإرهاب والفساد.



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   1
  • (12) - محمد جلال
    9/6/2017 12:53:53 PM

    كانت وما زالت المسلة أكثر من وسيلة خبرية تنقل الحدث كما حدث، فكشف ملفات الفساد أهم من وجهة نظري من نشر الأخبار الروتينية وهو نهج تسير عليه المسلة، كل التحية والتقدير للعاملين فيها ولإداراتها.



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   1
  • (13) - ماجد حاتم
    9/6/2017 12:54:19 PM

    إلى جانب أنها كانت ومنبرا وطنيا تعالت على الأبواق الإعلامية التي تنتهج مواقف منحازة للقومية والطائفية وجدنا المسلة وكالة مستقلة همها الوطن دون سواه.. والى جانب ذلك كانت صوتا حرا في فضح الفاسدين ايا كانت الجهات السياسية التي تدعمهم وتقف خلفهم



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   1
  • (14) - علاء رضا
    9/6/2017 12:54:53 PM

    قليل تلك وسائل الإعلام التي تتعالى عن الانتماءات الضيقة وتتمسك بالانتماء للعراق فقط، وقليل تلك وسائل الإعلام التي لا تغريها الأموال لتسكت عن قضايا الفساد وكشف الفاسدين، وبين الوسائل القليلة تلك كانت وما زالت المسلة تتصدرها.



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (15) - ابن العراق
    11/3/2017 11:11:16 PM

    نتمنى تن يتم نشر اسماء كل الفاسدين ويتم نشر الكتل التي ينتمون اليها لتوضيح الامور لكل المواطنين بالاضافة الى نشر اسم كل نزيه يعمل لاجل العراق العظيم حتى يتبين الخيط الاسود من الابيض لكل الشعب وخصوصا نحن في فترة ماقبل الانتخابات والوقت ملائم لذلك



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •  


البحث بالموقع



نرحب بملاحظاتكم وملفّاتكم ومقالاتكم وتقاريركم
على العنوان التالي:
almasalahsources@gmail.com