2017/08/26 11:45
  • عدد القراءات 5863
  • القسم : ملف وتحليل

برلمانيون وإعلاميون: تعليق عضوية عبد الرزاق.. خطوة إيجابية لردع الفاسدين

بغداد/المسلة:

أثار قرار حزب "الدعوة الإسلامية"، بتعليق عضوية، محافظ بغداد السابق صلاح عبد الرزاق في الحزب، والتحقيق معه على خلفية اتهامات في فساد إداري ومالي، ردود أفعال بين النواب والأوساط السياسة والإعلامية فضلا عن الشارع العراقي، عكست الثناء على خطوة حزب الدعوة على طريق مكافحة الفساد واجتثاث الفاسدين مهما كانت مواقعهم.

وقرر حزب "الدعوة الإسلامية" في بيان صدر في الـ25 من اب 2017، تعليق عضوية صلاح عبد الرزاق وفتح تحقيق معه بشان اتهامه بقضايا فساد مالي وإداري خلال توليه منصب محافظ بغداد من العام 2009 وحتى 2013.

العبايجي: خطوة في محاربة الفساد

وتقول النائبة شروق العبايجي، لـ"المسلة"، ان "قرار حزب الدعوة بتعليق عضوية محافظ بغداد الأسبق صلاح عبد الرزاق، وفتح تحقيق بشان قضايا فساد مالي وإداري خطوة على طريق مكافحة الفساد".

وتضيف العبايجي، ان "التظاهرات التي تشهدها البلاد منذ سنوات مطلبها الأساسي مكافحة الفساد ومعاقبة الفاسدين"، داعية في الوقت ذاته، الى "عدم الاكتفاء بتعليق عضوية عبد الرزاق وإنما مطالبته بالأموال التي استولى عليها".

بدر: رسالة لجهة عدم دعم الفاسدين

وتؤكد النائبة عن كتلة بدر سهام الموسوي، إن "قرار حزب الدعوة بتعليق عضوية محافظ بغداد الأسبق رسالة للراي العام بانه لا يدعم او يحتضن الشخصيات المتهمة بالفساد".

وتضيف الموسوي، لـ"المسلة"، ان "حزب الدعوة بهذا القرار اثبت وقوفه مع القانون ضد أية شخصية سياسية مهما كان منصبها".

على الأحزاب ان تفعل ذلك أيضا

ويقول المحلل السياسي باسل الكاظمي، لـ"المسلة"، ان "قرار حزب الدعوة بتعليق عضوية المحافظ الأسبق صلاح عبد الرزاق خطوة جيدة لإبعاد الذين أساءوا لسمعة وتاريخ الحزب المعروف بنضاله ضد الدكتاتورية".

ويوضح الكاظمي، ان "هذه الخطوة الممتازة يحب ان تستمر لاجتثاث جميع الفاسدين "، مؤكدا على ضرورة "التحقيق مع هؤلاء وإحالتهم الى القضاء".

ويدعو الكاظمي الاحزاب والكتل السياسية الى "المزيد من الخطوات الفعلية لمحاسبة الفاسدين وإعلان البراءة منهم، لتوضيح الصورة أمام الرأي العام، بعدم دعم الفاسدين والمتورطين بسرقة المال العام".

الإجراء الذي اتّخذه حزب الدعوة، له تأثيره الكبير في بث الحماس على إيقاف الفاسد عند حده، حتى لا يتكرّر مسلسل الأخطاء في ترك الحبل على الغارب، لمن يعيث فسادا، مستندا الى حقيقة ان القانون ذو نفس طويل، وان الأحزاب عاجزة عن الردع، وهو أمر أدى بالفاسدين الى التمادي، والتحرك بكل سهولة، بل والفرار الى خارج البلاد.

ويعد تعليق عضوية عبد الرزاق، انتصارٌ لـ"المسلة" أيضا، لأنها أول من رصدت فساده، وكشفت أوراقه، مثلما كان لها، وسيكون، صولات مع كل الفاسدين، حتى ينالوا مصيرهم العادل.

"المسلة"


شارك الخبر

  • 3  
  • 1  

( 7)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   2
  • (1) - شاهين باسل
    8/26/2017 6:50:13 AM

    فعلا هي خطوة بالاتجاه الصحيح ننتظر ان يشمل هذا القرار الكثير من الفاسدين في الكثير من الاحزاب السياسية ، لان الانتخابات تقترب والناس لم تعد تثق بهذه الوجوه الفاسدة , نحتاج شخصيات فعالة في المجتمع العراقي



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   1
  • (2) - علي
    8/26/2017 9:14:13 AM

    لا أظن في الأمر من طائل ، ان الله قد خلق العراق وادار له ظهره



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   1
  • (3) - محمد البابلي
    8/26/2017 10:19:09 AM

    هاي لو باقين على حكم ابو اليد من حديد جان طفر هذا مثل ما طفر فلاح السوداني بدون حساب !!! الله يساعدك يا العبادي شتلحك على واحد اثنين التركة ثقيله خلفها الي قبله يجب على كل برلماني يحسب من الشرفاد مسانده العبادي لأنه كثر من الفاسدين ضربت مصالحهم بوجوده في السلطه بس ان شاء الله تقضي على الفاسدين بآكثر قدر ممكن



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   3
  • (4) - عذراء حامد
    8/26/2017 10:20:45 AM

    باك باك وشبع وصار عندة حسابات بسويسرا وهسة يلا علقوا عضويتة لازم يتحاسب وينحجز على كل اموالة يلا ذاك الوكت اكول حنخلص من الفساد لان اذا كل واحد يظل يبوك وراهة يطلع معناهة البلد يكعد على الحديدة



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   1
  • (5) - mohamd basha
    8/26/2017 10:28:26 AM

    اكو بيت شعر يحضرني بهل المناسبة : لا تنظرللفتى وانظر قرينه................. ان القرين بالمقاران يقتدي ليش هو منو استائه ومنو قربه ان شاد الله يوم للي سانده وايده الابي ابو القلم الظاهر فاحت ريحته وانتخابات جايه كال شلي بيه خطوة ذكية لكنها باهته و قديمة ما تعبر على الشعب الواعي إلا الجهله من اتباعه .



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   3
  • (6) - الدكتور أحسان الدهش
    8/26/2017 10:28:47 AM

    أن هذا القرار من قبل حزب الدعوة له أتجاهين الاول :أما أن الانتخابات قد قربت وأرتأى الحزب أن يضحي بأحد حيتانه الكثيرون الذي ثبتت عليه كل التهم والاختلاسات حتى يبيض الحزب صفحته السوداء أمام الشعب.وأما أن تكون صحوة ضمير للحزب بأن ينضف صفوفه من حيتان الفساد ولكن هم بالالاف المؤلفة ومنهم على سبيل المثال محافظ بابل الذي جمع مع أخوه بحدود أربعين مليار دينار في عدة سنوات وأن التهم ثابتة عليه وهناك شهود عيان بالمئات في محافظة بابل.لماذا لم يبدا الحزب بهذا المحافظ الحرامي بكل معنى الكلمة.وأنا أناشد المسلة لعرض قائمة بأسماء المسؤولين الفاسدين والتي ثبت فسادهم بالمستندات ومن جميع الاحزاب وتطلب من أحزابهم أتخاذ أجراء ضدهم وحتى يطلع الشعب عليهم وتكون حجة على الاحزاب أن لم يتخذوا أجراء ضدهم.



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (7) - علي
    8/28/2017 8:45:51 AM

    شنو هل مهزله . تعليق عضويته . يعني هسه امعلك عضويته . شنو يعني بعد ميخلف . صار ملتي ملياردير هو و عائلته ايعيشون ملوك باوربا الى يوم يبعثون العضويه ابيش كيلوا . خطيه مو جان عضو ابنادي ريال مدريد . هو انتوا حزب الدعوه كلكم حراميه .



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •