2017/08/27 18:37
  • عدد القراءات 1180
  • القسم : تواصل اجتماعي

“قطة" تتجول في مستشفى الكندي

بغداد/المسلة:  

كتب ياسر الجابري على صفحته التفاعلية في الفيسبوك:

هناك داخل اروقة مستشفى الكندي توجد قطة "بزونة " تتجول بشكل مريح داخل المستشفى دون اي رادع من قبل الكوادر الموجودة فيها.

والامر لايقتصر فقط على هذه القطة، وانما هناك اكثر مرارة وهي انتشار الاوساخ بشكل كبير داخل المستشفى.

اين هي الوزارة من هذه الامور؟ اين الدور الرقابي؟ لماذا كل هذا الاهمال؟

وزيرة الصحة هل تعلمين ماذا يدور داخل هذه المستشفى؟ 

المصدر: تواصل اجتماعي

 


شارك الخبر

  • 1  
  • 0  

( 7)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   1
  • (1) - طه احمد
    8/28/2017 3:50:11 PM

    شنو هاي الوساخة معقولة اكو مستشفياتنا وصلت لهالحالة ؟؟؟؟؟



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   1
  • (2) - لؤي احمد
    8/28/2017 3:50:52 PM

    وينها عديلة حمود لو بس تعرف تعقد صفقات مال ( نعل طبية )



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   1
  • (3) - اسراء حيدر
    8/28/2017 3:51:24 PM

    يعني حتى الرقابة انعدمت بمستشفيات العراق مع الاسف ليا درجة من الفساد وصلنا



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   1
  • (4) - مهند المياحي
    8/28/2017 3:52:10 PM

    المريض اذا يروح هناك ميتعالج وانما يتمرض اكثر بسبب هذه الجراثيم والاوساخ



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   1
  • (5) - رنا رياض
    8/28/2017 3:53:09 PM

    هاي غير مستشفى الافضل الهم يسموها خرابة بفضل الوزيرة



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   2
  • (6) - مروه علي
    8/28/2017 3:53:47 PM

    هاي لو بغير دولة جان حاسبوا الوزيرة واللجان الرقابية والتفتيشية بس بالعراق ماكو هيج شي ابد ويمكن يعتبروها شي عادي



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   3
  • (7) - مروه علي
    8/28/2017 3:53:48 PM

    هاي لو بغير دولة جان حاسبوا الوزيرة واللجان الرقابية والتفتيشية بس بالعراق ماكو هيج شي ابد ويمكن يعتبروها شي عادي



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •  


البحث بالموقع



نرحب بملاحظاتكم وملفّاتكم ومقالاتكم وتقاريركم
على العنوان التالي:
almasalahsources@gmail.com