2017/09/14 10:46
  • عدد القراءات 691
  • القسم : ملف وتحليل

أكراد: الاستفتاء يخدم الحكام المستبدين في السلطة

بغداد/المسلة:  

قبل أيام من الاستفتاء على استقلال إقليم كردستان العراق يقود رجل أعمال حملة مناهضة للتصويت بـ«نعم»، إذ يخشى أن يؤجج ذلك التوتر في الشرق الأوسط. وفي وجود خمسة ملايين كردي في العراق يحق لهم التصويت ويجمع بينهم حلم إقامة دولة، فإن نتيجة الاستفتاء الذي يجري في 25 سبتمبر (أيلول) في المنطقة شبه المستقلة بشمال العراق، معروفة.

ويخشى بعض الأكراد من أن الوقت غير مناسب لاتخاذ خطوات للانفصال عن العراق، وقد أخذ رجل الأعمال الثري، شاسوار عبد الواحد، على عاتقه، الدفاع عن قضيتهم. وعلى الرغم من أن خصومه السياسيين وصفوه بالخائن، فإنه ينافس المؤسسة بإطلاق حملة «لا للاستفتاء حالياً» لشرح المخاطر السياسية والاقتصادية للتصويت لصالح الاستقلال.

وقال عبد الواحد (39 عاماً) بعد تجمع حاشد السبت في استاد لكرة القدم بالسليمانية ثاني أكبر مدينة في كردستان العراق، إن «التصويت بـ(لا) أفضل لشعبنا ولمستقبل كردستان».

وحذر من عواقب إعلان الاستقلال وقال: «سيسبب وضعاً غير مستقر لشعبنا بعد الاستفتاء».

ويخشى عبد الواحد أن يثير تأييد الاستقلال غضب حكومات العراق وإيران وتركيا وسوريا.

وقد يكون عبد الواحد الوحيد بين الأكراد الذي يرفع صوته معلناً رفض الحملة الداعية للتصويت لصالح الاستقلال بقيادة الرئيس مسعود بارزاني وحزبه الديمقراطي الكردستاني، التي تقول إن الاستقلال سيسبقه حوار مع بغداد. لكنه يعتقد أن هناك آخرين يشاركونه مخاوفه.

وخلال التجمع الذي أقيم في السليمانية استقبل عبد الواحد راقصون يرتدون الزي التقليدي بألوانه الزاهية وحشد يردد اسمه. لكنه أجل اللقاء لساعة حتى يمتلئ الاستاد الذي ساعد في تجديده لكنه لم يمتلئ قط. وحضر نحو 2500 شخص شغلوا ثلث المساحة تقريباً. وبعد أن بدأ يتحدث وقع شجار حين حاول رجل بين الحشد أن يرشقه بشيء خلال إلقاء كلمته.

يقول رجل الأعمال إن الانتقاد والهجوم اللذين أثرا على عمله لن يردعاه. وأضاف: «ليست لدي مشكلة في كل ذلك، لأنني أومِن بطريق آخر لكردستان». ويقول منتقدون إن عبد الواحد استغل مجموعته الإعلامية للترويج لأجندته، وإن الثروة التي جمعها من خلال إمبراطوريته التجارية التي تشمل أنشطتها العقارات ومحطات تلفزيونية وحديقة ملاهٍ تجعل حياته مختلفة كل الاختلاف عمن يقول إنه يمثلهم.

و أظهرت استطلاعات أن بعض الناخبين يشعرون بالقلق من التداعيات المحتملة للاستفتاء.

 ويساور البعض القلق من أن يشجع الاستفتاء النخبة في كردستان العراق التي لطالما ابتليت بالانقسامات السياسية وحيث يعد بارزاني قوة لا يستهان بها منذ أكثر من 20 عاماً، ويشغل منصب الرئيس منذ عام 2005. وقال أحمد نانا (22 عاماً) ويعمل بمقهى في السليمانية: «هذا الاستفتاء ليس من أجل البلد... إنه من أجل الحكام المستبدين في السلطة... نريد جميعاً جواز سفر وجنسية ونريد سبباً للفخر، وأن يكون لنا بلدنا. لكن في الوقت الحالي هذا الاستفتاء عرض جانبي للإلهاء عن مشكلاتنا السياسية».

وقالت باهرة صالح، المحللة في الجامعة الأميركية بالسليمانية: «لا يوجد شيء سبَّب استقطاب المجتمع الكردي مثلما فعل هذا التصويت».

رويترز- مداخلات المسلة


شارك الخبر

  • 6  
  • 2  

( 11)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 3  
    •   1
  • (1) - farhad
    9/14/2017 11:00:43 AM

    there is always cowards and traitors in each nation



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 2  
    •   2
  • (2) - تأميم اسماعيل
    9/14/2017 11:38:43 AM

    فعلا استغل مجموعته الاعلامية للترويج ، وهذه الفئات حتكون سبب فوضى كبيرة بالاقليم



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 3  
    •   5
  • (3) - حيدر المياحي
    9/14/2017 11:39:09 AM

    لا نقبل بأستقطاع شبر من ارض العراق والاكراد لا حق لهم بأستقطاع ارضآ ليس لهم وان اخذوها فهذا احتلال لانها ارض عراقيه منذ الالاف السنين والاكراد اصلهم ليس عراقيين جائو من دول اسيا وسكنو هذه الارض العراقيه



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   4
  • (4) - نور كمال
    9/14/2017 11:41:09 AM

    اعتقد لو يراجعون نفسهم ، را يشوفون ان الاستفتاء يضرهم مراح ينفعهم لان الاستفتاء هو غاية اسرائيلية ، ومراح يحقق مطالبهم مثل ما متوقعين .



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   4
  • (5) - السيد ابراهيم
    9/14/2017 11:43:23 AM

    العراق ارض واحد فهمما فعل المروجون واصحاب النفوذ العليا للدفاع عن الاستفتاء كما يقولون سيبقى العراق واحد ، وشعب واحد لا يتجزأ ابداً ، ولو استمرينا ان نخطو خطوات الحكام فستكون النتيجة مدمرة



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   1
  • (6) - قاسم السعداوي
    9/14/2017 11:49:36 AM

    بغض النظر عن عدم مشروعية الاستفتاء بس الحملة الي ديسويها راح تأجج صراع ومشاكل داخل الاقليم ،، نتمنى المحافظة على الهدوء لحين اتخاذ القرار من قبل الحكومة



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   2
  • (7) - عبد الله عباس
    9/14/2017 1:10:19 PM

    الموضوع لا يبشر بخير ، هناك تنبؤات حول قيام حرب اهلية بسبب تصرفات بارزاني الدكتاتور ، الله يحفظ الجميع عرب واكراد



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   1
  • (8) - كامل علي
    9/14/2017 2:50:43 PM

    هذا الاستفتاء سيضرهم اولا ويضر مصالحهم وامنهم يجب التراجع عن اجراءه



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   1
  • (9) - بسمة وطن
    9/14/2017 3:22:16 PM

    وليش ينتقدوا ويهجمون عليه هاي النزعه الهمجية شوكت تختفي من البشر يعني قابل هو حيجبرك ان تسوي شي اسمعه واذا اقتنعت خير على خير واذا ما اقتنعت فكل يفعل مايريد



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   2
  • (10) - هالة كاظم
    9/14/2017 3:23:50 PM

    طبعا الاستفتاء يخدم المستبدين بالسلطة و اللي هو بارزاني اللي يحاول يبقى بالكرسي عن طريق الاستفتاء والتلاعب بمصير الاكراد



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (11) - اوس الخزرجي
    9/15/2017 1:18:46 AM

    ان هذا الاستفتاء سيؤدي بآل برزاني الى الهاوية وسقوط شعبيتهم في المجتمع الكردي قبل غيرهم لانه سيسبب نتائج عكس ما يتصورون بسبب اختلافهم مع الحكومة المركزية لذا نراه يتخبط كما كان الطاغية المقبور غير مبالي بالنصيحة



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •  


البحث بالموقع



نرحب بملاحظاتكم وملفّاتكم ومقالاتكم وتقاريركم
على العنوان التالي:
almasalahsources@gmail.com