2017/09/24 22:00
  • عدد القراءات 13776
  • القسم : رصد

لماذا يؤيد الشيوعيون والمدنيون تقسيم العراق على يد زعيم عشائري؟

بغداد/المسلة:

لاقت اتهامات وجهتها أطراف في التحالف "المدني" للحكومة الاتحادية والأحزاب المشاركة بشكل فعال في العملية السياسية بانها "وراء الأسباب" التي دفعت رئيس الإقليم المنتهية ولايته مسعود بارزاني الى الانفصال عن العراق، لاقت انتقادا شديدا من قوى سياسية، وإعلامية وعدّتها دفاعا عن مصالح تلك الجهات في الإقليم حيث يقيم البعض منها في الإقليم، فيما يتلقى آخرون ومنهم إعلاميون وسياسيون، التمويل من حزب بارزاني.

أحد هؤلاء هو الناشط في التيار المدني جاسم الحلفي والعضو الشيوعي، حيث ارجع في مقال له نشرته جريدة "طريق الشعب" التابعة للحزب الشيوعي، أسباب مطالبة حكومة اقليم كردستان بالانفصال عن العراق، الى أخطاء الحكومة الاتحادية التي لم تتمكن من حفظ الشراكة الوطنية على حد تعبيره.

ويقول رئيس كتلة ائتلاف دولة القانون البرلمانية علي الاديب، لـ"المسلة"، ان "دعوات بعض العلمانيين لتحميل الحكومة المركزية وسياساتها مسؤولية مطالبة اقليم كردستان بالانفصال ناجمة عن مصالح متبادلة مع الاحزاب الكردية خاصة وان الحركة الشيوعية نمت في كردستان التي كانت ملجأ للكثير من قياداتها خلال فترة النظام السابق".

ويضيف الاديب، ان "تلك الدعوات مبررات غير مقنعة ومكشوفة للجميع فالاكراد لديهم مشاكل مع جميع الحكومات التي تعاقبت على العراق وليس الحكومة الحالية فقط"، مشيرا الى ان "الحكومات السابقة تساهلت كثيراً معهم، ومنذ 2003، حصلوا على امتيازات كثيرة ومنها المادة 140 وإضافة فقرة الأقاليم والحكومة الاتحادية، وجميعها وُضعت لإرضاء الأكراد ومن اجل حفظ وحدة العراق".

ويتابع الأديب: "الأكراد الْيَوْمَ يتهجّمون على الدستور وهم احد المساهمين الأساسيين في كتابته ووضعوا العديد من نصوصه"، مؤكدا على ان "العلمانيين والشيوعيين ينحازون للأحزاب الكردية كونهم جميعا ينتمون لتيار فكري واحد ومصالح متبادلة".

ويتهم الاديب، "بعض القيادات في التيار المدني بالعمل مع الاحزاب الكردية لتقويض سلطة الحكومة المركزية في بغداد، من خلال تلك الدعوات والتبريرات".

ودأب الحلفي على مهاجمة الأحزاب الإسلامية، بتشكيل جماعات من المدنيين المعروفين بالتحلل المجتمعي والالحاد.

وجنّد صحافيون أقلامهم للدفاع عن بارزاني، على رغم النظام العشائري الذي يقيمه وتمسكه بالنهج الدكتاتوري في الحكم.

ودعا الإعلامي علي حسين من صحيفة "المدى" الى اتحاد قوى كردية مع الجماعات المدنية والسعي لتشكيل تكتل سياسي يخرج العراق من ازمته، وإقامة نظام ديمقراطي حقيقي.

وخاطب الأكراد قائلا: أتمنى ان يعرف الأخوة الأكراد إنني هنا لا أناقش حقهم الطبيعي في تقرير المصير، فالآن في اسبانيا، مقاطعة كاتلونيا تريد الانفصال، مثلما تريد اسكتلندا ان تخرج من المملكة المتحدة، هذا حق الشعوب ومن غير المسموح المساوة عليه.

لكن لماذا يؤيد هؤلاء تقسيم بلدهم على يد زعيم عشائري.. اليكم بعض الأسباب:

وثيقة نشرتها "المسلة" أرسلها الحزب الشيوعي العراقي الى رئاسة إقليم كردستان، أفادت بأن الحزب ارسل أسماء 12 من أنصاره وأعضائه إلى رئاسة الإقليم لغرض تكريمهم، بمنح كل فرد منهم، قطعة أرض، تثمينا لمواقفهم الداعمة لرئيس الإقليم المنتهية ولايته مسعود بارزاني.

كما ان وثيقة نشرتها "المسلة" عن موقع "هولاتي" الكردي، في وقت سابق، أشارت الى "نحو 233 من العراقيين كانت حكومة إقليم كردستان تصرف لهم رواتب تقاعدية برتبة (وزير)، و جاء تسلسل الناشطة المدنية هناء ادوارد جورج تحت الرقم (159)".

في ذات الوقت أشار صحافي كردي بارز يقيم في السليمانية الى ان كتابا عراقيين يضعون انفسهم في خانة اليسار، يتلقون الدعم أيضا من بارزاني.

 ويتطابق حديث هذا الصحافي الكردي مع اعترافات من مصادر في "النقابة الوطنية للصحافيين" العام 2013 بانها تلقت أموالا من رئيس إقليم كردستان المنتهية ولايته، مسعود بارزاني وفق ما أدلت به عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك".

 هذا إذن غيض من فيض أسباب استقتال التيار المدني والشيوعي لأجل بارزاني وتقسيم العراق.

"المسلة"


شارك الخبر

  • 39  
  • 12  

( 15)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 2  
    •   14
  • (1) - معلق
    9/20/2017 5:03:40 PM

    التحالف بين الحزب الشيوعي والبارتي قديمه جدا حيث قاموا معا بتنفيذ مجزرتي الموصل وكركوك في عام 1959 وعدد كبير من قيادات الحزب الشيوعي منذ العهد الملكي ولحد الان كانوا من الاكراد ومعروف لجوء المرحوم الملا مصطفى البرزاني واعوانه الى الاتحاد السوفيتي بعد فشل عصيانهم في شمال العراق في العهد الملكي . ولكن رغم هذا التحالف الا ان لكل جهة اجندته الخاصه ولكنهم يلتقون عند هدف واحد هو معاداة الحكومات المركزيه في بغداد ومحاولة اضعافها من اجل تحيق اجنداتهم الخاصه . حتى ان في فترة من الفترات انضم الى تحالفهم بعض المسيحيين المتطرفين ليس حبا بمعاويه ولكن بغضا بعلي .



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 16  
    •   8
  • (2) - احسان جواد كاظم
    9/21/2017 1:35:10 AM

    مقال السيد جاسم الحلفي كان متوازناً. فقد حمل المآسي التي يعيشها العراقيون بما فيهم بالاقليم للفاسدين من الجانبين الذين تحاصصوا على حساب دماء المواطنين, وادان التهويش العنصري والشوفيني من الجانبين. كما اعطى البديل الناجع بدولة مدنية ديمقراطية تضمن حقوق كل مواطنيها. كما ان هذا الزعيم العشائري كان من اقرب حلفاء الملكي والعبادي الذين اتفقوا على دولة المكونات بدل دولة المواطنة والتي ادت تشظية الوحدة الوطنية العراقية وتهديد وحدة البلاد. نعم المسؤولون الاساسيون في هذه الازمة هم المتحاصصون الفاسدون بشيعتهم وسنتهم واكرادهم...



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   19
  • (3) - وسام شاكر
    9/21/2017 10:40:45 AM

    محد يوكف وية التقسيم والاستقلال اذا ماكان مستفاد من بارزاني ، بالعراق صاروا ناس قليلة تحجي الحق والاغلب صاروا يحجون علمود يحصلون على امتيازات



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   15
  • (4) - المحامي عبدالرضا عسل
    9/21/2017 12:52:47 PM

    بقلم المحامي عبدالرضا عسل الفخ الامريكي في العراق يتضح من القراءة البسيطة لمقترحات ممثل الامم المحتدة في العراق حول استفتاء الاكراد بان اللوبي الصهيوني الموجود في امريكا يخطط على المدى البعيد لصناعة اسرائيل ثانية في شمال العراق وان الازمة التي خلقها مسعود هي تصب في هذا الاتجاه فعلى الحكومة العراقية وعلى كل سياسي وطني غيور لكي لا يلعنه التاريخ مستقبلا ويلعن حزبه ومذهبه لمساهمته في تقسيم العراق والنظر الى الوطن لا الى الكرسي والمغانم على هولاء جميعا ان لا يقدموا تنازلات كما فعلوا سابقا وعليهم دعوة المثقفين من القانونيين الذين لديهم باع طويل في الانظمة الدستورية وانظمة الحكم لا الاعتماد على انصاف المثقفين والجهلة والمثقفين الانتهازيين والقانونيين الدستوريين في العراق يعدون على اصابع اليد او الاستعانة بمراكز البحث الدستوري والقانوني في فرنسا لاعادة تشكيل هيكلة اقليم شمال العراق والدستور واعادة صياغته من جديد واستغلال الظروف الاقليمية والدولية الحالية التي وقفت بجانب العراق ضد مسعود واطماعه التوسعية وتهشيم مقومات الدولة التي صنعها خلال الفترة السابقة من خلال وضع اليات لتطبيق الدستور والقانون كنشر القوات العراقية في شمال وشرق العراق والحدود السورية ووجود قوات اتحادية في اربيل ومحافظات الاقليم كما هو موجود في امريكا والمانيا وكندا والاتحاد الروسي والسيطرة على المنافذ الحدودية وممثلين للسلطات الثلاث التشريعية والقضائية والتنفيذية ووجود ممثلين لهم في اربيل وعدم التساهل لذلك مستقبلا



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 15  
    •   4
  • (5) - ابو رامي
    9/21/2017 1:20:01 PM

    اخواننا في المسلة نرجوكم للمرة العاشرة كونوا منصفين ولا تنحازوا في التعليق ونقل الخبر او تحريفه ليصب في مصلحة معينة..منذ سنوات والمظاهرات مستمرة بمشاركة كافة القوى الوطنية وفي مقدمتهم التيار الصدري بزعيمه مقتدى الصدر رافضين لسياسة الحكومة وفساد مسؤوليها واحزابها الدينية التي خربت البلاد وانهكت الشعب بكل انواع المآسي وكلنا نعلم انها السبب الرئيسي التي دفعت الكرد بزعامة البارزاني للاتجاه نحو الانفصال بعدما يأسوا من ايجاد مخرج مع هذه الاحزاب الدينية التي تحكم العراق منذ عقد ونصف تقريبا .. أنا كمواطن مقيم في الغرب وليس لي أي علاقة مع أي طرف سوى هويتي العراقية أرى ان الحل الافضل والمخرج الاهم للعراق وللشعب هم باتفاق كل هذه الاحزاب الوطنية الرافضة للحكم الديني الطائفي المتخلف مع الطرف الكردي لتحقيق وحدة البلد والشعب تحت خيمة الوطن وليس الدين او الطائفة او المذهب , ويكفي تضييع المزيد من الوقت والتسويف في طعن الآخر في تهم مضحكة لا تقابل إلاّ بالسخرية.



    احمد
    9/21/2017 4:01:07 PM

    الى ابو رامي اذ كانت حكومة المركز فاسدة هل يعني ان حكومة اﻷقليم لها الحق في سرقة نفط العراق و بيعه باسعار بخسة و تهجير القوميات اﻷخرى من كركوك للسيطرة على كركوك. و هل حكومة اﻷقليم غير فاسدة! اين ذهبت واردات النفط! حيث لم تستطع حكومة اﻷقليم من تسديد رواتب منتسبيها. أﻷنفصال ليس الا مؤامرة برزانية أسرائيلية.

    طلبه هاشم
    9/24/2017 10:33:23 PM

    القوات العراقيه في حال تم نشرها في شمال العراق وشرقه او غربه لن تجد بيئه تستقبلها بل ستجد بيئه ترفضها واقرب مثال لذلك قوات الجيش التي كانت موجوده في الموصل قبل دخول داعش ..الموضوع ليس بالهين ابدا وكل ذلك يحصل سببه السياسات الخاطئه والفساد والمحسوبيه التي سادت في الثلاثة عشر سنة الماضيه ..اخطاء متراكمه هي سبب كل ماحصل ويحصل...الوسط والجنوب لن يتحمل فقدان ابنائه في محرقة الحروب مره اخرى ..

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 3  
    •   16
  • (6) - حسين الجبوري
    9/21/2017 3:15:12 PM

    الحزب الشيوعي يعرف ويعي انه لا يحصل بالانتخابات القادمة أكثر من مقعدين او ثلاثة وبهذا الحال المصلحة الشخصية أكثر اهمية ومن باب ..العب لو اخرب الملعب



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 5  
    •   10
  • (7) - باسل مختار
    9/21/2017 4:14:02 PM

    الموضوع واضح وسبب الانفصال ايضا واضح وهو ان بارزاني يحاول البقاء في منصبه لاطول فترة ممكنة وخاصة بعد ان قاربت ولايته على الانتهاء



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 4  
    •   14
  • (8) - فوزي قاسم
    9/22/2017 2:53:13 AM

    الشيوعين والقوميين والبعثين كلهم من ماخورة واحدة التي اذقت العراق والشعب العراقي الويلات والثبور وخصوصا الشيوعين فهم داىما في احضان قتلتهم يجلسون بكل اذعان وللواكة ورخص والشعب العراقي يعي خطورو هؤلاء المرتزقة والمنحطين ولن يفوزوا باي انتخابات قادمة لانهم منافقين وانتهازين وسيبندية



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 2  
    •   13
  • (9) - يوسف حمدان
    9/22/2017 3:20:45 PM

    الشيوعيون ناس انتهازيين ويدمن تشوفهم يبحثون عمن يرمى لهم فتات وفضلات الموائد أنجس خلق الله على الارض هم الشيوعيون العن ابو طاهرهم



    Ugs
    9/22/2017 8:14:19 PM

    والله هذا هو واقعهم لم نرى منهم سوى البذاءة بالكلمات والتعبير والحقارة بردود الافعال والشذوذ في السلوكيات والنفاق والكذب والانتهازية لسذج من الطبقة الشعبية المعدمة من اي توجه وانضباط وتربية الشيوعي يتبجح بالكلام المخزي والغير لاىق ذوقا وادبا حتى المرحوم عبد الكريم كان ضحية انتهازيتهم فغدروه وبكوا عليه دموع التماسيح

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 2  
    •   0
  • (10) - ابن العراق
    9/24/2017 9:16:41 AM

    دعونا من الشعارات ودعونا من العنتريات وخلونه نتكلم واقع . البعث وعلى مدى عقود من الزمن اشكال اسرائيل واشحجت اسرائيل اعتقالات وسجون وإعدامات تمت تحت ذريعه التجسس لصالح اسرائيل . مناطقنا في العراق مع وجود الخير الوفير خرابه مواطنينا جياع كبار سننا لم يأخذوا حقهم من الحياه ويستريحوا كضو عمرهم شغل حتى يوفرون لقمه العيش لابنائهم كل هذا واكثر منه مر تحت ذريعه الصراع العربي الاسرائيلي والمسؤل الاكبر عايش عيشه الملوك وكأنه اسرائيل والصراع معها بس المواطن الكحيان تشمله والمسؤل بما انه مسؤل ماتشمله لاهو ولاابناءه جوكه ( عفطيه ) تسلطت علينا عقود من الزمن . انتهت تلك الحقبه وبزغت حقبه جديده واذا بالجديدة تحمل ذات المواصفاه فالفرق بين الحقبتين هو المسؤل في تلك الحقبه شال الف في هذه الحقبه شال عشره الاف شعارات سخيفه اسخف من صاحبها . بما انه النفاق هو الذي يسود عالمنا فعليه اقول دع المعمم الذي يفتي ضد اسرائيل يحمل السلاح قبل غيره ويقاتلها حتى تكون مصداقه لفتواه واني ومن امثالي نزداد ثقه به علي ابن ابي طالب ع علمني هشكل وقبله الانبياء والرسل . والسياسي خلي يترك بيته العاجي وجكساراته وحماياته ويترك المنطقه الخضراء المحصنة أمريكياً ويحمل السلاح ويقاتل اسرائيل حتى يكون فعله مطابق لقوله . اذا مايتحقق هذا الشيء كما أطلقت على اصحاب التجربه الاولى ب( العفطيه ) سأطلق على هولاء ايضاً نفس التسميه مجموعه ( عفطيه ) تسلطت علينا حب الوطن لايتحقق بسرقته والتعالي عليه وحب الوطن لايتحقق باحتقار وأهانه اهله وحب الوطن لايتحقق المسؤول والمعمم يأكلون اللب والمواطن يأكل القشور



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   0
  • (11) - ABONABEEL
    9/24/2017 11:25:45 PM

    ومن اجل ادامة انتصارات قواتنا المسلحة بكل تشكيلاتها من جيش وشرطة وجهاز مكافحة الارهاب البطل والحشد الشعبي وقوات البيشمركة على قوى داعش الارهابية فلابد من ديمومة تلك الانتصارات العمل على انجاح لغة الحوارات ولمرات متعددة لاجل حل جميع المشاكل العالقة منذ 2003 وبعاد بلدنا من التدخلات الاقليمية والدولية وابعاد شبح الحرب والتي لاتحمد عقباها



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 2  
    •   0
  • (12) - ABONABEEL
    9/24/2017 11:27:37 PM

    ومن اجل ادامة انتصارات قواتنا المسلحة بكل تشكيلاتها من جيش وشرطة وجهاز مكافحة الارهاب البطل والحشد الشعبي وقوات البيشمركة على قوى داعش الارهابية فلابد من ديمومة تلك الانتصارات العمل على انجاح لغة الحوارات ولمرات متعددة لاجل حل جميع المشاكل العالقة منذ 2003 وبعاد بلدنا من التدخلات الاقليمية والدولية وابعاد شبح الحرب والتي لاتحمد عقباها



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   5
  • (13) - سامر الجميلي
    9/25/2017 11:21:14 AM

    الاستفتاء وراه اسرائيل المستفاد الوحيد من هل جانب لأن يردون يحصلون عل اموال ونفط خام وبسعر اكثر من مناسب حتى يستفادون ويعيشون براس الكرد الازواج وهم يقنعوهم ان حتستقلون حتعيشون حياتكم هاي خطة اساسهة اسرئيل بدتهة بالاتصالات من اتشكلت ولحد هل لحظة لحد مصار الموضوع علني وبعد مامنة اي رجعة



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   4
  • (14) - سحر العاني
    9/25/2017 3:36:20 PM

    الي يوكف وية الاستفتاء من قادات وكتل وحتى اعلاميين فبالتأكيد همة مستفادين من بارزاني ،، بس المشكلة ان بارزاني وعملائه ميدرون ان اسرائيل هي المستفيد الاكبر من التقسيم ومراح يحصلون لا ناقة ولا جمل بعد الاستقلال



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   2
  • (15) - برهان
    9/26/2017 5:42:48 PM

    الحزب الشوعي وقياداته رهنو قرارهم السياسي بالبرزاني ..اذن هم خونة للعراق وخارجين على القانون ويجب مسائلتهم قانونيا .ومخالفين لقوانين وقرارات الدولة العراقية والتي صادق عليها البرلمان ...الشيوعيين طول عمرهم خونة مرة عملاء للاتحاد السوفيتي مرة لغيره طول عمرهم خونة وقذرين وهسه المأبون فخري كريم الكردي كلب البرزاني المسعور يقود الحزب الشيوعي الاغبر



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •  


البحث بالموقع



نرحب بملاحظاتكم وملفّاتكم ومقالاتكم وتقاريركم
على العنوان التالي:
almasalahsources@gmail.com