2017/09/24 19:35
  • عدد القراءات 3501
  • القسم : ملف وتحليل

الدملوجي تدعو الى إبعاد شبكة الاعلام عن الصراعات وتعزيز دور المرأة في مجلس الأمناء

بغداد/المسلة:

دعت لجنة الثقافة والإعلام في مجلس النواب العراقي، ‏الأحد‏، 24‏ أيلول‏، 2017، الى "إبعاد روح الثأر و الانتقام عن شبكة الاعلام العراقي"، في إشارة الى اقالة هديل كامل من منصب رئيس مجلس الأمناء في الشبكة.

وفي حين أشارت الى "ضرورة إبعاد شبكة الاعلام عن الصراعات"، اعتبرت ان "هديل كامل، فنانة ذات كفاءة، سواء في المنصب أو من دونه".

وقالت رئيس اللجنة النائبة ميسون الدملوجي لـ"المسلة"، إن "قانون شبكة الاعلام المعدل ينص على اختيار امرأتين ضمن مجلس أمناء الشبكة وليس واحدة فقط واستبدال الأعضاء بعد مرور أربع سنوات على اختيارهم"، معربة عن أسفها "لعدم تطبيق هذا القانون حتى الان".

وأكدت الدملوجي على "دعم لجنة الثقافة للفنانة لهديل كامل من اجل ممارسة دورها في خدمة المجتمع"، لافتة الى "انها المتخصص الوحيد في مجال الدراما بمجلس الأمناء".

وشددت الدملوجي على "ضرورة ان تتميز شبكة الاعلام العراقي بالاستقلالية والابتعاد عن التحزب لأي طرف"، داعية الى "ابعاد الثارات ومبدأ الانتقام عن المناصب في الشبكة".

ووصفت عضو مجلس النواب ريزان شيخ دلير، في حديث لـ"المسلة"، قرار إقالة هديل كامل، من رئاسة مجلس أمناء شبكة الإعلام العراقي، بانه "سلوك تعسفي تجاه المرأة العراقية بشكل عام، وناجم عن نظرة دونية من أعضاء المجلس، علي الشلاه و فضل فرج الله و روميل موشي ايشو، للمرأة"، فيما قالت عضو مجلس ذي قار اشواق الزهيري لـ"المسلة" ان "القوانين العراقية لم تضع العراقيل أمام إشغال المرأة منصب حكومي أو وظيفة عامة في مراتب متقدمة لكن الموانع الاجتماعية والذكورية هي السبب في ذلك".

وعلى الرغم مضي نحو الـ 13 عاما على التغيير في العراق، وإقامة النظام الديمقراطي الذي يكفل حقوق المواطنة، وتكافأ الفرص، بين العراقيين لاسيما بين الرجل والمرأة، الا ان هناك الكثير من الكوابح التي تحول دون ذلك، الصادرة من شخصيات رجولية، تكن الضغينة، لدور المرأة وتتعمد تهميشها ومنعها من المراكز القيادية، ويبرز ذلك على نحو خاص في تعمد أعضاء مجلس أمناء شبكة الاعلام العراقي إزاحة هديل كامل من رئاسة المجلس بطريقة مفاجئة تنم عن سبق إصرار، على الحيلولة دون تبوأها هذا المنصب الذي لم يمض سوى بضعة أيام على تبوأه لها.

يذكر ان عضو مجلس الأمناء في شبكة الاعلام، هيوا محمود علي عثمان، قدم طعنا بشأن اقالة رئيس مجلس الامناء هديل كامل، متهما علي الشلاه بالوقوف وراء قرار الإقالة، بعد استقالته من منصبه في (11 ايلول 2017)، وتكليف مجاهد ابو الهيل برئاسة الشبكة.

"المسلة"


شارك الخبر

  • 5  
  • 1  

( 3)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   1
  • (1) - فرقد العامري
    9/24/2017 8:21:27 PM

    مع الاسف تأثير الشلاه واضح ومبين انسان مخالف للقوانين من يوم مستلم الشبكة وطلع وهو باقي اثر التهريب مالتة واذا مالة دخل فحلفائة مستحيل يصير براس الشبكة خير مادام جان كامشهة الشلاه المفروض حتى جماعته هم يستبعدوهم



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   1
  • (2) - د
    9/25/2017 7:04:24 AM

    خطة ل 2020 لأستقطاب الطلبة للدراسة بالاردن لإدخال 20 مليار دولار سنويا من الطلبة الوافدين حيث ان انفاق الطالب الوافد يعادل 6 أضعاف الاردني ذهب اغلى من النفط المنحة والاعفاء من الجمارك اقرأ المصدر..زاد الاردن



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   0
  • (3) - سلمة الفياض
    9/25/2017 11:40:02 AM

    همزين اكو احد نصر هاي الانسانة الرائعة والقديرة التي تواجه حيتان الفساد مثل علي شلاه وعصابته



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •