2017/09/29 11:57
  • عدد القراءات 1538
  • القسم : تواصل اجتماعي

الاعلام العراقي...محسوبية وعلاقات شخصية وبطالة مقنعة

بغداد/المسلة:

كتب المدون والكاتب مؤيد بلاسم على صفحته التفاعلية في فيسبوك:

لا نزال ونحن نلعب في دوري الإعلام العربي والعالمي، حيث الكل ينظر لنا كخصوم نستحق السحق، بفرق إعلامية مترهلة لا تعرف أبجديات العمل الإعلامي والصحفي ولا تمتلك أية مهارات فردية او جماعية، هياكل بشرية تئن من وطأة الشحوم والمحسوبيات والقرابات ثم نأمل منها أن تصمد في مواجهة المنافسين والفوز بكأس الإعلام.

ولأن الــ ( الما يعرف الصكر يشويه) ، فقد تحولت معظم مؤسساتنا الإعلامية الى مطاعم وأغطية للبطالة المقنعة، بسبب شيوع المنسوبيات واعتماد القرابات العشائرية والعلاقات الشخصية مع مدراء الموسسات الاعلامية والساسة.

واعتماد رؤساء ومدراء تحرير صحف ومجلات ومدراء قنوات فضائية ومحلية واذاعات لا ينظرون لمهنتهم سوى كونها وجاهة اجتماعية او مكسب مالي او منبر لجذب الانتباه وتعيين الاقارب.

المصدر: تواصل اجتماعي


شارك الخبر

  • 2  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •