2017/10/06 21:44
  • عدد القراءات 966
  • القسم : عرب وعالم

فرنسا: السجن عشر سنوات "للجدة" التي لحقت بابنها في سوريا

بغداد/المسلة:   

قضت محكمة  الجمعة بالسجن عشر سنوات على امرأة فرنسية سافرت ثلاث مرات إلى سوريا دعما لابنها المقاتل في صفوف تنظيم داعش. وأدينت المرأة بالاشتراك في مؤامرة إرهابية.

وألقي القبض على كريستين ريفيير (51 عاما)، التي أطلق عليها المحققون لقب "الجدة الجهادية"، في 2014 بعد ثلاث زيارات لسوريا قالت إن الهدف منها كان قضاء وقت مع ابنها خشية أن يقتل. 

وقال القاضي لدى إعلان القرار إن ريفيير أظهرت "التزاما ثابتا" بدعم تنظيم داعش وساهمت في تعزيز التنظيم من الناحية اللوجيستية. واتهمتها النيابة "بالالتزام الراسخ والمتعصب الذي قاد إلى الانضمام إلى الحركة المتطرفة" وبمساعدة شابات صغيرات على السفر إلى سوريا لايجاد زوجة لابنها، تايلر فيلوس.

وقال القاضي "لم تحاولي إقناع ابنك بالعدول عن ذلك بل على العكس فإنك شجعتيه على ما يبدو".

أ ف ب

 


شارك الخبر

  • 2  
  • 1  

( 1)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (1) - يشار
    10/7/2017 5:51:33 PM

    مزيدا من الحزم ضد احزاب الاسلام السياسي النازيه-هولاء قتله على امتداد التاريخ-1400 عام ونحن ندفع ضريبة الفكر الاسلامي الدموي المتخلف-واذا ارادت اوربا بفكرها وثقافتها فلن تتسحامح مهو هولاء القتله المجرمون الذين الاعرفون قيم الانسانيه والحياة على امتداد فكرهم وتاريخهم وماحصدناه هم الدواعش الذي هو امتداد تاريخي لفكر محمد ودولة الخلافه من غزوات وقتل وتدمير حضارات الشعوب من سومر وحضاراة الفراعنه-انه اسلام الشريعه التي تقطع الرؤس والايادي وتدمي الصدور والرؤس والكل يسرق ويدمير تحت نهج ايات الله الازهريه والنجفيه وقم ايات الله المارقه.



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

البحث بالموقع



نرحب بملاحظاتكم وملفّاتكم ومقالاتكم وتقاريركم
على العنوان التالي:
almasalahsources@gmail.com