2017/10/17 10:54
  • عدد القراءات 1719
  • القسم : تواصل اجتماعي

العبادي الذهب النقي والمقاتل المغوار

بغداد/المسلة:  

كتب ماحد مرهج الملحاني على صفحته التفاعلية في الفيسبوك:

بعد ان يأس الشعب العراقي من الامل بوطن مهابا بعد ان احتلت اقزام داعش لعدة محافظات عراقية وبعد ان تقدمت دول الجوار نحو حدود العراق واخذت جزء من اراضيه كيف مايروق لها خور عبد الله انموذحا خيم اليأس على الشعب العراقي انتابه التوجس بانه اصبح شعب عليل الارادة الكل تقوى عليه ولا يقوى على احد .

انقلبت الطاولة الان وحول الدكتور العبادي الهزائم التي منينا بها الى انتصارات بفضل الله سبحانه وتعالى و بجهود المرجعية وجهاز مكافحة الارهاب والحشد والجيش والشرطة والشعب.. 

هزم داعش وهزمت اسرائيل والبلد بدا يتعافى حتى ان الشعب استيقض من كسلة واصبح يشعر بالقوة والوحدة الوطنية ورفض الطائفية الكل تتعاون الان مع رئيس الحكومة السني والشيعي والكردي الا الخونة .. 

داعش تنظيم ليست سني بل تنظيم ارهابي تديره الايادي الاجنبية القذرة اتي للعراق للقضاء على اهل السنة فانتخى اهل الغيرة شيعة العراق وهبوا نحوا المناطق الغربية وجعلوها مقبرة لداعش وحرروهم من اعتى قوة ارهاب في العالم والان تتكل الانتصارات بردع حماقات مسعود البرزاني بعد ان اراد ان يفتت وحدة وطن وتمادى بطغيانه كثيرا وها هو تلحق به ام الهزائم بارادة وعزم العرب والاكراد وان استسلام جيش مسعود يعني انهم على قناعة انه ارتكب حماقات بحقهم قبل ان يرتكبها بحق الوطن.

اليوم اشعر بالزهو وكل عراقي تنفس العلو من جديد فازدادت شعبية العبادي الى الاعلى ووصل الى نقطة لم يصلها اي سياسي عراقي منذ 2003 ..انتصارات نطالبه بتاطيرها بمصالحة حقيقة وضرب رؤوس الفساد واعادة تراخيص النفط المستباح والغاء المحاصصة الطائفية والحزبية، لان الشعب اصبح متوحد معه سنة وشيعة اكراد ومسيح صابئة ويزيدية ثم نطالبه باعادة المحافظة التاسعة عشر بفصيل واحد من الحشد الشعبي .. 

عاش عراقنا الحبيب وعاش العبادي المغوار الذهب النقي وعاش كل عراقي يشعر ان الوطن ذاته.

المصدر: تواصل اجتماعي


شارك الخبر

  • 17  
  • 2  

( 2)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   5
  • (1) - يشار
    10/17/2017 11:56:38 AM

    مزيد من الاصلاحات بعد مرحلة داعش وكركوك ومزيد من الحزم ضد من سرق المليارات -وبناء الدوله بشكل مبني على مفاهيم الرجل المناسب في المكان المناسب-الكل يعرف ماتركه حجة الاسلام والمسلمين المالكي من تركه ثقيله بعد 8 سنوات من الخراب وهيمنة المليشيات وهي تسرق وتدمر -المرحله القادمه اصعب والنصر لاياتي بشكل بسيط بل عبر دماء وعانة الشعب العراقي التي لن تمر عبى شعوب الخليقه-لن نترخى لاان المرحله القادمه صعبه.



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   3
  • (2) - ابوفهد
    10/17/2017 3:49:59 PM

    هذا ماخربه المالكي يصلحه العبادي والسبب ان الاخير سياسي وقيادي والاول لايصلح للسياسة ولاللقيادة



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •  


البحث بالموقع



نرحب بملاحظاتكم وملفّاتكم ومقالاتكم وتقاريركم
على العنوان التالي:
almasalahsources@gmail.com