2017/11/02 19:10
  • عدد القراءات 904
  • القسم : تواصل اجتماعي

الى المراقبين الجوييين.. الانسانية أولاً

بغداد/المسلة:  

كتب حيدر مجيد على صفحته التفاعلية في الفيسبوك:

على الرغم من أهمية وحساسية مهمة عمل المراقب الجوي، إلا أن المطالب المشروعة لهم، لا تُمنح عبر لي ذراع الدولة، وإحراج شركات الطيران الذي قد يتسبب بمقاطعتها للمطارات العراقية.

يوم أمس.. رفض المراقب الجوي بمطار بغداد إقلاع طائرة تحمل مسافرين متوجهين إلى الهند لأغراض العلاج.

وبمطار البصرة رفض المراقب الجوي، توجيه قائد طائرة إماراتية للهبوط، والطائرة بقت محلقة فوق المطار ساعة ونصف، وفرغت وقود، وكاد يتسبب ذلك بسقوط الطائرة وعلى متنها  300 مسافر، الطيار هبط بدون توجيه على مسؤوليتة.

الإنسانية أهم من المادة.

المصدر: تواصل اجتماعي


شارك الخبر

  • 11  
  • 1  

( 3)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 3  
    •   8
  • (1) - ابوعلي
    11/2/2017 2:41:33 PM

    العملية مقصودة بالذات في هذا التوقيت لمنع زوار الحسين من بقية البلدان بالوصول لكربلاء ارجو من الحكومة ان تفتش عن العقل المدبر لهذا الاضراب ستجده داعشيا بامتياز



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 2  
    •   7
  • (2) - حامد العراقي
    11/2/2017 4:23:45 PM

    حقيقة هكذا اضرابات تضر بالمواطن يجب على الدولة تسريحهم جميعا والا ماذنب الناس على الاقل هم لديهم وظيفة باقي الناس عمل لم يجدوا والدولة الان في حالة حرب يفترض عدم المطالبة باي زيادة مالية نعم في حالة انتهاء داعش والاقشف من حق اي مواطن ان يداعي



    طلبه هاشم
    11/3/2017 9:49:47 AM

    عن اي شىء تتكلم ياسيدي...البوست يتحدث عن مراقبين جويين لا عن موظفين اخرين

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 3  
    •   1
  • (3) - Anwar
    11/2/2017 10:31:34 PM

    لو كانت هنالك دولة قوية اسحل هؤلاء الخونة وملئ بهم السجون وسلم جلودهم العام في مثل هذا التوقيت كانوا فعلوا هذا الفعالية القذرة ليعود مرة أخرى العام فتهمت الخيانة العظمى مفصلة على اجسامهم القذرة ....



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •