2017/11/04 10:41
  • عدد القراءات 15752
  • القسم : ملف وتحليل

نهاية التيّار المحافظ الشيعي في العراق

بغداد/المسلة:  

كتب فريد مدرسي: "المالكي حمودي الخزاعي"، ما الذي يريدونه من الحشد الشعبي؟

نوري المالكي (67 عاماً)، وهمام حمّودي (65 عاماً)، وخضيّر الخزاعي (69 عاماً) بإمكانهم تشكيل مثلّث "تيّار المحافظين الشيعة" في العراق؛ علماً أنّ هناك شخصيات أقلّ أهميّة أخرى، وتيّارات هامشية يمكن أن تنضمّ لهذا المثلّث.

إنّ التيار المحافظ الشيعي في العراق قد انتهى، وهو الآن يحتضر، ويواجه "موتاً تدريجياً"؛ لأنّ الرؤية النجفيّة التي تمثّل القيادة العليا والمعنويّة للعمل السياسي لدى شيعة العراق تعدّ المالكي منتهي الصلاحية، وإنّ سوابقه شطبت على كلّ فُـرصهِ الآتية التي قد تجعله يتصدّر المشهد السياسي.

 من جانبٍ آخَر يمكن لقوّة التيّار الذي يتزعّمه مقتدى الصدر أن يتلافى بكلّ سهولة ميزة المالكي الوحيدة المتمثّلة بتحشيد الجماهير وتنظيمهم، إضافة إلى أنّ الصدر نفسه لن يمنح المالكي فرصة أخرى للوصول إلى السلطة.

 أمّا همام حمودي الأمين العام الجديد للمجلس الأعلى، فيمثّل تياراً مفرّغاً من الداخل، وإنّ جزءاً كبيراً من موارده وطاقاته البشرية انتمت لتيّار الحكمة بزعامة عمّار الحكيم، وبقي من حوله كبار السنّ فقط الذين يفتقرون للدوافع والحافز والقوّة.

أما الشخصية الثالثة المتمثّلة بخضير الخزاعي فهو الأمين العام لحزب الدعوة تنظيم العراق، وهو عبارة عن مجموعة صغيرة انشقّت عن حزب الدعوة، وكان يتزعّمهم السيد هاشم الموسوي.

الخزاعي لا يقوى على ممارسة اللعبة الراهنة وإنّ كل ما يملكه الآن قد حصل عليه من المالكي، ولا يُعَد شخصاً مستقلّاً عن المالكي.

ثمّة شخصية سياسية شيعية أخرى يمكن تصنيفها ضمن المحافظين الشيعة؛ هو رئيس منظمة بدر، هادي العامري، الذي يسعى الى أن يجرّ الحشد الشعبي لنفسه لحضوره المستمر فيه، وأنْ يستثمر مكانته في الحشد. لقد بدى منذ أشهر بأنّه يحاول الوقوف بين الإصلاحيين والمحافظين ليختار الجهة المناسبة في الوقت المناسب، فمثلا يمكن ان ينضمّ لمثلث (العبادي، الحكيم، الصدر).

إنّ المحافظين الشيعة في العراق يقفون في مقدّمة المدافعين عن تسييس الحشد الشعبي، لتُعاد لهم الروح من خلال هذه الثروة والقوّة الوطنية والدينية العظيمة، وكي لا يلتحقوا بالتاريخ.

 إنّهم لا يبالون فيما إذا كان الحشد قد تأسس لمحورٍ مشترك يتمثّل بمحاربة داعش فقط، ولا يكترثون بعدم وجود أيّ محورٍ سياسي مشترك آخر يربطهم بالحشد، إذ أنّ دخولهم للساحة السياسية يعني بداية الخلافات والانقسامات؛ وإنّهم يريدون "الحشد الشعبي" أن يكون وسيلة للدعاية الانتخابية لجمع الأصوات وللفوز في الانتخابات البرلمانية القادمة.

في حين أنّ تسييس كيان الحشد الشعبي لا يخدم المصلحة الوطنية ولا الأمنية، وقد لا يسمح قادة الحشد بهذا الأمر. على الرغم من ذلك ثمّة بعض القادة في الحشد يملكون تنظيماً سياسياً، ولكنّهم لوحدهم "بمعزلٍ عن الحشد الشعبي" لا يملكون القوّة الكافية لانقاض المحافظين من الموت التدريجي.

 

صحفي ومحلل سياسي إيراني متخصص في الشأن العراقي، وقضايا الحوزات العلمية ومراجع الدين.

متابعة المسلة


شارك الخبر

  • 17  
  • 20  

( 13)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 17  
    •   6
  • (1) - Ugs
    11/4/2017 6:38:13 AM

    المالكي .... بالتاكيد يا ....



    احمد علي
    11/4/2017 6:27:55 AM

    طبعا هذي اخلاق اتباع المالكي

    Bahlol
    11/4/2017 1:40:47 PM

    عاشت ايدك هذولة بيهم حقد عالمالكي لان عدم صدامهم

    علي
    11/5/2017 5:40:26 AM

    و انت تتوقع سبب كره العراقيين لصدام هو لشخص صدام ؟ اكيد لا . السبب هو منهج و سياسة صدام . منهج و سياسة المالكي اتعس مليون مرة من سياسة صدام . قارن بين صدام و المالكي و بين عوائلهم و الله المالكي غلب صدام و بامتياز . المالكي افلس الخزينه و سلم نص العراق و نصف شباب العراق استشهدوا و الباقي بين بدون عمل و مهاجر . وللعلم صدام حكم ٣٥ سنه و المالكي حكم ٨ اي اقل من ربع حكم صدام . زين اذا حكم المالكي ٣٥ سنه اشراح ايكون مصير العراق . والله ثم والله الا ايبيع العراق خردة يالله يرتاح . هذا مختار العصر ما ادري الظهر

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 19  
    •   5
  • (2) - noor
    11/4/2017 8:41:42 AM

    المالكي هو ....من عمل ......يجب ...



    عراقي
    11/4/2017 5:31:40 PM

    لازم بدت الحملة الانتخابية وبدأ التسقيط وبدلا من ان تسقطوا بعضكم البعض يجب عليكم اولا تسقيط اعداء العراق وعملاء الاجنبي من امثال المسعور البر زاني والنجيفي وعلاوي

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 17  
    •   11
  • (3) - ابن البصرة
    11/4/2017 8:45:10 AM

    شوكت الله يخلصنا من هاي الثلة .......ويرتاح هذا البلد شوية من ....



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 28  
    •   8
  • (4) - البصراوي
    11/4/2017 9:44:35 AM

    غلطة المالكي انة سرق الموازنات الانفجارية واعتمد على البعثيين الساقطين واولهم حنان تفلة الخنجر وشقيقها وحارب شيعة العراق من اجل الكرسي



    خادم الحسين ع
    11/4/2017 11:19:06 PM

    ومن هم شيعة العراق الذين حاربهم اذا تقصد الخارجون عن القانون بزعامة مقطاطة فشكرا لنوري المالكي الذي أراح الناس من اجرامهم واليوم تحولوا من خارجين عن القانون الى تابعين اذلاء يأتمرون بأوامر الزعطوط السعودي ثامر السبهان ويتآمرون ضد كل ما هو شيعي ،فعدوتهم المرجعية الرشيدة ،وكل مراجع النجف،وايران والحشد الشعبي وأصدقائهم السعودية والإمارات ومسعود برزاني وسعد الحريري . الله يطيح حظك يابصراوي يا وهابي.

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 17  
    •   12
  • (5) - جواد عيسى
    11/4/2017 10:06:00 AM

    هذولة الاشخاص صارو منتهين الصلاحية ، محد ينتخبهم لان فعلا سوابقهم دمرت العراق ومن المستحيل الشعب العراق يخلي البلد بأيدهم



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 15  
    •   10
  • (6) - خليفة
    11/4/2017 10:18:13 AM

    المالكي اصبح ورقة محروقة واعتقد ان دوره السياسي سينتهي عما قريب ولكن هناك من يخلفه فانصار المالكي وعشيرته اغلبهم ذوي مناصب وبزود المالكي طبعا



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 6  
    •   11
  • (7) - الاء محسن
    11/4/2017 10:19:31 AM

    كل الفاسدين سيلاقون جزاءهم عاجلا ام اجلا



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 17  
    •   8
  • (8) - زهراء يوسف
    11/4/2017 10:32:37 AM

    محد راح يكدر يسيس الحشد لان العبادي سوة الصح وخلالة قانون واعتبرة تابع لرئاسة الوزراء يعني لا هادي العامري ولا المالكي ولا غيرهم يكدرون يجون يم الحشد مهما كانت ادعاءاتهم



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 10  
    •   3
  • (9) - محمد العراقي
    11/4/2017 6:32:58 PM

    نتمنى حقا ان تكون نهاية هذا المثلث ويتم استبداله بمثلث وطني يترأسه العبادي لانه اثبت انه رجل دولة وحيادي ووطني ونأمل في المرحلة القادمة من الانتخابات ان تذهب كل هذه المسميات لانها تعود بنا الى نفس نقطة الخلاف



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 10  
    •   4
  • (10) - A.W
    11/4/2017 10:34:02 PM

    طبعأ هؤلاء أوراقهم محروقه والعبادي حكيم جدأ تقريبأ قضى على مسعود البارزاني بدون مقاومه مرتقبه ولااعرف اذا حاول القضاء على الهالكي ماذا يحدث؟ لأن الهالكي له أموال ضخمه ولكن سوء ادارة ابنه قد ينهيه وفي الأخير يرجع الى بيع التسابيح على الشوارع والأثنان الآخران هما كهنه ومريضين ويحتاجون الى عنايه طبيه كثيفه لذا يكون منازلتهم ليست بعمليه صعبه , العبادي+ الصدر+ العلاوي + الكتل الكورديه /من غير الديمقراطي كفيله بالفوز الساحق ولكن يجب ان يكون هناك توافقات سياسيه قبل ذلك الماصب لكتلة الحكمه كافيه والأصلاح السياسي مصاحبة ببعض الوظائف الرئيسيه للكتله الصدريه وللكتل الكورديه هو التنازل عن بعض الصلاحيات السياديه وبعض الوزارات والبتعامل معهم ليس كخاسرين وانما كناجين من هيمنة البارزاني كفيل بأقناعهم للأنظمام.



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 9  
    •   4
  • (11) - ضياء السعدي
    11/5/2017 4:27:27 AM

    بالنسبة للمثلث الشيعي المحافظ ، لم نجد منهم ما يمثل الشيعة لا قولاً ولا فعلا .. المالكي وبعد ان ادخل داعش وكان سبب في موت ونزوح العشرات ، سحب البساط من تحت يديه دون ان يشعر بذلك ، وبفعله هذا لم يعمل الا على الغاء القاعدة الجماهيرية الشيعية التي كانت مؤيدة له ، ففي الوقت الحاضر اصبح الشعب اكثر اداركاً فيستحيل ان ينتخب شخصية لمجرد توافقها في المذاهب ، الشعب يريد الافضل مهما كانت طائفته وملته ، اما بالنسبة للضلعين المتبقيين من المثلث فأنهم لم يقدموا للعراق سوى صفقات الفساد ، واستغلال واهدار في المال العام ، برأيي نحن لا نحتاج الى مثلثات اخرى ولا نحتاج الى محافظين ، يسيسون الدين ، نحتاج الى شخص جدير بالثقة يكون الوطن عندة هي الكلمة الاولى وليس المال ..!!!!



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 8  
    •   4
  • (12) - جاسم فائق
    11/5/2017 9:27:51 AM

    فاشلين فاشلين بكل معنى الكلمة وان شاء الله نتخلص من هذه الوجوه بعد الانتخابات الجاية



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 4  
    •   13
  • (13) - هاني
    11/5/2017 6:40:18 PM

    بارك الله فيك يا خادم الحسين عليه السلام رحمة الله على والديك الطيبين على ما كتبته من حقايق كل الع اقين يعرفونها ومقطاطة اصبح من اتباع هبل كما اخذ ابوه ورقة من القصر الجمهوري على انه مرجع شيعي هاي هواية انغث بيها السيد الخوءي رضوان الله عليه وكانت سبب اعدامه وغدره من قبل البعث المجرم والاجهزة الامنية البعثية المجرمة



    خادم الحسين ع
    11/6/2017 8:56:39 AM

    الله يرحم والديك وشهداء المذهب جميعا بما فيهم الشهيد الامام الخوئي وابنه المظلوم السيد عبد المجيد الخوئي شهيد القتلة الخارجون عن القانون والدين والاخلاق لعنهم الله ولاغفر لهم ،أكرر لكم تحياتي خويه هاني وقلدناكم الزيارة والدعاء.

    خادم الحسين ع
    11/6/2017 8:58:54 AM

    الله يرحم والديك وشهداء المذهب جميعا بما فيهم الشهيد الامام الخوئي وابنه المظلوم السيد عبد المجيد الخوئي شهيد القتلة الخارجون عن القانون والدين والاخلاق لعنهم الله ولاغفر لهم ،أكرر لكم تحياتي خويه هاني وقلدناكم الزيارة والدعاء.

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •