2017/11/12 09:05
  • عدد القراءات 8477
  • القسم : المواطن الصحفي

ماكنة الاجتثاث تستأصل فساد وزارة النقل وتبدأ بـ"حسين محسن"

بغداد/المسلة:  

كتب مصدر مطلّع من وزارة النقل الى "المسلة":

كشفت مصادر مطلعة عن ان قطاع الرقابة الجوية يكلف الدولة خسائر تقدر بنحو 50 مليون سنويا، لصالح جيوب الفاسدين ومن يقف ورائهم من مسؤولين.

هذه المبلغ الهائلة، هي غيض من فيض، لفساد مافيا تستولي على إيرادات عبور الأجواء العراقية، بتواطؤ مع مدير عام المنشأة العامة للطيران المدني، حسين محسن، على مدى ثلاث سنوات شهدت عملية نهب ممنهجة للايرادات من قبل شركات محلية يديرها رجل الأعمال عقيل الربيعي، وبتنسيق ورعاية إدارة المنشاة العامة للطيران المدني

وتتشعب أنماط الفساد المالي والإداري، ويزداد الفاسدون شراسة وجرأة على سرقة المال العام، مع اقتراب حسم الميزانية الاتحادية للعام 2018 حيث يتربص هؤلاء ببرنامجها على أمل تسخير الأساليب الملتوية لزيادة أرصدتهم على حساب المال العام.

ولعل أبرز مثال ظاهر للعيان، أعمال النصب والخداع في وزارة النقل حيث تُسرق أجور عبور الأجواء العراقية بشكل منتظم وممنهج يشرّع له الوزير الفاسد كاظم فنجان، في عمليات ممنهجة بالتنسيق مع مافيا فساد تضم فيما تضم "نسيب "وزير النقل، محمد بحر، وتاجر الصفقات المشبوهة، عقيل الربيعي، وحسين محسن.

انكشاف الفساد، واتساعه، دفع – وفق المصادر – رئيس الوزراء حيد العبادي الى اتخاذ قرار اعفاء حسين محسن وتكليف عباس عمران المعروف بحزمه الإداري ونزاهته بمهام المدير العام إضافة الى منصبه كوكيل فني في وزارة النقل.

وكان المسؤولون المشاركون في عمليات النهب، قد لجأوا الى عملية مدبّرة لاحداث حريق متعمد في القسم القانوني للمنشاة لإخفاء ملفات الفساد، مما يؤكد صحة قرار إعفاء حسين محسن.

المصادر المطلعة اكدت على ان الأيام القريبة القادمة ستشهد اقالة وزير النقل كاظم فنجان الحمامي، راعي العقود الفاسدة و المتستر على الصفقات المريبة والذي يقف ضد كل إجراء يؤدي الى الحفاظ على المال العام.

وكان تقرير لـ "المسلة" أفاد برصد تلاعب مفضوح في طرق جباية عبور الأجواء العراقية، يقف على رأسه مدير عام المنشأة العامة للطيران المدني، حسين محسن، الذي يقود أجندة الفساد في هذا القطاع لصالح وكلاء محليين، أبرزهم عقيل الربيعي.

وأفادت المعلومات ان محسن يوفر الغطاء الإداري لسرقة وهدر المال العام، لصالح شركات ترتبط بعقيل الربيعي، ابرزها شركة "الوطنية"، ما أتاح نهب مُمنهج لإيرادات العبور، لاسيما وان نظام الجباية العراقي البدائي واليدوي، يسمح بتدخل العامل البشري الذي يتسلل من خلاله الفاسدون، ليستولوا على المال العام.

بريد المسلة


شارك الخبر

  • 14  
  • 1  

( 12)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   11
  • (1) - ايات محسن
    11/12/2017 9:58:07 AM

    نسخة منه الى كل من قال ، متى يتم القضاء على الفاسدين ، رئاسة الوزراء تبدأ بعملية المسح لكل من عاث في الدوائر الحكومية فساداً



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   12
  • (2) - نور فاضل
    11/12/2017 10:53:40 AM

    لعد اشكد مايستحون وبلا ذمة من عدهم هيج جرأة في السرقة عيني عينك وبعد وبعد اشكد اكو امثال فاضل فنجان في باقي الوزارات نتمنى التوفيق لرئيس الوزراء في كشف المزيد من الفاسدين والمفسدين



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   8
  • (3) - نور فاضل
    11/12/2017 10:58:39 AM

    لعد اشكد مايستحون وبلا ذمة من عدهم هيج جرئة في السرقة عيني عينك وبعد وبعد اشكد اكو امثال فاضل فنجان في باقي الوزارات نتمنى التوفيق لرئيس الوزراء في كشف المزيد من الفاسدين والمفسدين



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   9
  • (4) - زهير
    11/12/2017 11:08:43 AM

    قبل مدة وليس بطويلة قلت ان المرحلة القادمة بالنسبة للعبادي ستكون صعبة في مكافحة الفساد المستشري في انظمة الدولة لأن العدو هو من الاحزاب المتنفدة في مفاصل الدولة وسيواجة معارضة صعبة من قراراتة بحق المفسدين لكنه سينجح في النهاية لذا ينبغي من السياسيين الشرفاء (فقط )!!! مساندة حملة الاصلاح ومعاقبة الفاسدين قولاً وفعلاً لكي يرتقي البلد بالازدهار والله يعينك يللعبادي في مرحلتك هذه الصعبة



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   8
  • (5) - فاضل محمد
    11/12/2017 2:07:54 PM

    بكل مفصل من مفاصل الدولة العراقية اكو فاسدين ومرتشين ، اذا تم التركيز عليهم بالدرجة الاولى وتم طردهم من مناصبهم او احالتهم الى القضاء سيصبح العراق افضل بكثير ، نتمنى كل التوفيق للعبادي في عملية التخلص من الفاسدين



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   7
  • (6) - مهند الصافي
    11/12/2017 2:27:35 PM

    وزير النقل ورقة محروكة في الوزارة الدور واللعب كله يم نسيبه محمد بحر واكيد متخلو من رجل اعمال فاسد مثل عقيل الربيعي والعراق كله صاير بهذا الشكل



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   9
  • (7) - علي الخفاجي
    11/12/2017 2:28:52 PM

    العراق صفه لهاي النماذج الفاسدة اللي متعرف ربها وصارت كلها مافيات وحاميهة حراميهة عايشين مترفين والبلد يوم ورة الثاني يرجع ليورة لا تطور ولا خدمات ولا عدنه اي مشروع ناجح !



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   7
  • (8) - زينب
    11/12/2017 4:00:48 PM

    طبعاً لاننسى الكتلة السياسية التي تقث خلف وزير النقل وعصابته.....كتلة عمار الحكيم الفاسد المرتشي، ابو الفلافل.....يسرق المليارات ويقدم الفلافل لزوار ابا عبد الله الحسين. كلنا مع السيد العبادي وهوسيبدأ بالحيتان الصغيرة وصولاً الى الاكبر....بارك الله بعمر وصحة وجهود السيد العبادي وادامه للعراق وللعراقيين.



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   4
  • (9) - Fasal
    11/13/2017 12:41:13 PM

    عمار الحك حك حكيم يوزع فلافل



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   0
  • (10) - سلام
    11/14/2017 10:25:08 AM

    قسمت علئ نفسي ان لا انتخب شخص ينتمي الئ حزب او كتلة او مليشية حتئ لو عندة تعهد من الباري عز وجل وخصوصا هولاء المتسترين بالدين ويرتدون عمائم يضنون الزي الديني والعمامة تحصنهم ويصبحون اكثر مقبولية الاحزاب جميعها بدون استثناء هولاء مجموعة من المافيات يعيشون علئ هموم الفقراء والمساكين تجار نخاسة جميعهم الشريف لا يملك لا حزب ولا كتلة ولا مليشية والعتب علئ الشعب ينتخب حرامي اي ينخب يعني يقول لمن ينخبة تعال اسرقني لا احد يزايد ويقول لا عمي اكو مسؤلين شرفاء والله لو كان شريف لما قتل نفسة علئ هذة المسؤلية بشرفكم اكو مجنون يريد يتحمل مسؤلية 30 مليون هذا المسؤل نبي مرسل علئ ان يتحمل هذة المسؤلية العظيمة وشكد يخاف الله هذا المسلول اقسم بالله وبمحمد وعلي وفاطمة والحسن والحسين جميعهم حرامية همهم السرقة وليس الشعب لو مسؤلينة شرفاء لما وصل العراق لهذا الوضع الجايف



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   1
  • (11) - يوسف حمدان
    11/14/2017 12:56:08 PM

    المسله مع الأسف لا تنشر التعليقات التي تصدر من ناس ملت من هذا الوضع وبَقى المواطن يبحث في مكبات النفايات عن لقمة عيشه الا تخجل المسله عندما ترفض نشر التعليقات النابعه من قلوب عانت ولا زالت تعاني من الفاقه والحرمان والبطاله الى متى يبقى المواطن العراقي ذليلا مهانا في بلده ولم السكوت على الضيم والقهر الذي يعانيه العراقيين بسبب تسلط شله من الفاسدين واللصوص على مقدرات هذا البلد ..نشكر لكم يا مسله حجبكم بعض التعليقات التي تنتقد الفساد والفاسدين وسراق المال العام ويبدو ان لكم حصة كبيره من الفاسدين داخل هذا البلد المتعب المرهق المدمر ..



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   1
  • (12) - علي
    11/14/2017 6:15:35 PM

    اكل تبن بعثي



    يوسف حمدان
    11/14/2017 5:50:33 PM

    أوجه تعليقي الى النكره اللي اسمه علي ..التبن اللي طالع من حلكك رجعه بمكانه لانو انت من اكلة التبن اني مو بعثي ولا من محبي البعثيين ولكن تربيتك وأصلك النجس يخليك تدخل خشمك بكل خلاء ..

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •  


البحث بالموقع



نرحب بملاحظاتكم وملفّاتكم ومقالاتكم وتقاريركم
على العنوان التالي:
almasalahsources@gmail.com