2017/12/02 16:26
  • عدد القراءات 1209
  • القسم : تواصل اجتماعي

من يردع مقاهي الناركيلا؟

تابع المسلة عبر قناتها في تطبيق التلغرام
https://t.me/almasalah
-----------------------------------

بغداد/المسلة : على غرار المقاهي الحديثة في تركيا وسوريا والأردن، لم يعد غريباً خلال السنوات القليلة الماضية رؤية الشابات وهن يعملن في بعض مقاهي بغداد وحتى المحافظات الاخرى ، وأصبح ليس من الغريب ايضاً رؤية من هم دون السن القانوني للبلوغ في الجلوس بها، تلك المقاهي التي تحاكي الطراز الغربي ويفتح بعضها أبوابه حتى ساعات متأخرة.

كانت المقاهي في السابق تجمع المثقفين والادباء والنخب المجتمعية، اما الان فأصبحت تجمع الشباب والبنات ومن ليس لديه عمل واغلبهم ليس لديهم حتى دراسة، وحتى الاطفال، اصبح التواجد فيها فقط لآجل تدخين النركيلا او حتى تداول بعض الممنوعات.

وما يلفت الانتباه ان هناك بعض المقاهي يرتادها  أشخاص دون السن القانوني للبلوغ، ويفعلون مالذ وطاب ويتم تقديم لهم كل الطلبات التي يحتاجونها، يلعبون الالعاب المتنوعة غير المسموحة لسنهم، والبعض منهم يدخن السجائر والنراكيل.

انتقادات لهذه الظواهر لكن من غير جدوى.

شواهد على ذلك ماكتبه هشام القروي في صفحته على الفيسبوكب بأنه "يوجد مقهى في بغداد دون ذكر اسمه، جميل وراقي ويوجد به مكتبة ايضاً، لكن الملفت للنظر هو وجود اطفال دون سن 18 سنة يدخنون النراكيل، من المفترض مثل هكذا اماكن تجمع المثقفين او المحبين للتعارف والنقاش، وليس للتدخنين من قبل الاطفال، وحتى بدون تقديم النصح لهم.

وقال الناشط سليم الضاهر في صفحته التفاعلية على الفيسبوك: هل هذا معقول أطفال يدخنون النركيلة في الاماكن العامة.. أين الرقابة"..

وبلغ اعداد هذه المقاهي نحو ال 200 مقهى في المحافظة الواحدة، تتواجد في كل منطقة بل وحتى في كل شارع، لا يمكن ان تحصى بسهولة .

المسلة 


شارك الخبر

  • 2  
  • 0  

( 2)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (1) - علي
    12/3/2017 5:24:16 AM

    هو هذا هدف الحكومه . تدمير الانسان العراقي العطاله و البطاله الجهل والفقر الامراض . والله والله السبب هو الجنسية الثانية . لان بكل صراحة ماكو سياسي عراقي ابو دبل سيم كارت اقصد دبل جنسيه عنده ولاء للعراق . العراق عبارة عن فانوس السحري اشوكت ما ايضيع هذا الفانوس تلكي ينهزم للدوله الثانيه . و ابوك الله ايرحمه



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (2) - إبـKurdistـن
    12/3/2017 10:43:22 AM

    أيها الإخوة والأخوات العراقيين عرباً وأكراداً مسيحيين وتركمان النخبة الحاكمة في العراق ( السلطة ) لا يهمهم مستقبل الشباب العراقي بقدر ما يَهُمهم سرقة المال العام وتكبيرأرقام حساباتهم البنكية في الخارج ، العراق أصبح ولاية من ولايات إيران الفارسي ، يومياً تدخل أطنان من الحبوب المُخدرة والحشيش إلى داخل العراق لتدمير وتحطيم الشباب ، إنقاماً لقتلاهم في حربهم ضد صـدام حسين ... الإيرانيون يريدون تفتيت الإسلام والقضاء عليهِ إنتقاماً للخليفة العادل عمر بن الخطاب ع الذي حطم إمبراطوريتهم وجاء بتاج كسرى ليدوس عليهِ بالأقدام ، الذنب هو ذنب شيعة العراق الذين سلمو العراق + وسلمو المرجعية الراشدة التي كان كل العراقيون سنة وشيعة يفتخرون بِهم لأنهم رأس التشَيُع على الكرة الأرضية سلموها إلى إيران على طبقٍ مِن ذهب علمًا بأن علماء ومراجع الشيعة الإيرانيين ليس لديهم من العلم 5% من علماء الشيعة العراقيين ، أنظرو إلى آل الصدريين وإلى آل الحكيم والخوئي وووو ...إلخ عباقرة العِلم ومع ذلك سلمتم المرجعية إلى ملالي إيران الذين لا يجيدون حتى قراءة القرآن بشكل صحيح ولا يفهمون معاني القرآن .



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •