2017/12/07 20:50
  • عدد القراءات 5807
  • القسم : رصد

وثيقة: "زين العراق" و الجرجفجي على رأس المتهمين بغسيل الأموال وتمويل الإرهاب

بغداد / المسلة: قررت محكمة استئناف بغداد/ محكمة تحقيق الرصافة المختصة بقضايا النزاهة وغسيل الأموال في محافظة بغداد، حجز أموال عدد من الشركات والأشخاص بناءً على كتاب سابق لمكتب مكافحة غسيل الأموال وتمويل الإرهاب في 26 تشرين الثاني 2017 .

ويقف على رأس المتهمين، رئيس مجلس إدارة شركة زين العراق، والرئيس التنفيذي بالوكالة، وصاحب الحصة  الأكبر في أسهم الشركة ، محمد علي راضي الجرجفجي.

ووجّهت الوثيقة التي تحمل توقيع المدير العام وكالة، لقسم البحوث والدراسات في البنك المركزي العراقي، عبد العباس خلف سلطان نسخاً إلى: بنك البحر المتوسط فرع العراق، مصرف التنمية الدولي، مصرف دار السلام، المصرف الأهلي العراقي، مصرف الشمال، مصرف الائتمان العراقي، لتنفيذ مضمون القرار بالسرعة الممكنة.

وتضمّن القرار الذي يحمل تأريخ 29 تشرين الثاني2017، قائمة بأسماء الشركات والأشخاص المشمولين بحجز الأموال، وتتضمن 6 شركات، وهي "مرج البحرين للاتصالات ومديرها المفوض أحمد نائل جاسم، ألق النعيم للتجارة والبنود للوكالات التجارية والوسيط للخدمات ومديرها نعيم حسن كاظم، والصقب للوكالات والمذاء للتجارة ومديريها محسن غياض جبر، ونور الأهلة للتجارة ومديرها سعود سعد أحمد.

كما تضمن القرار إلى جانب الشركات شخصاً واحداً هو محمد علي راضي الجرجفجي رئيس مجلس إدارة شركة زين العراق، والرئيس التنفيذي بالوكالة.

ووفق المعلومات، فان كيان شركة زين العراق هو تحصيل حاصل لدمج شركة أثير mtc الكويتية وشركة عراقنا التابعة لمجموعة شركات نجيب سايروس المصري الجنسية في صفقة تجارية في وقتها لدمج الشركتين ظلت تحوم حولها الشبهات الى الآن.

ونشرت "المسلة" في تقارير سابقة معلومات من مصادر، عما بذمة شركة زين من ديون بلغت نحو 262 مليون دولار أمريكي فرضت من قبل الحكومة لعدم التزام الشركة بمعايير وقوانين شبكات الهاتف النقال حيث كانت تتصرف وتبيع بدون فرض أو قيد مدعومة من جهات سياسية وأحزاب.

كما مارست الشركة عملية التهرب من دفع الضرائب للحكومة منذ عام 2008 وهناك قرارات ضدها ترتبت على هذا الموضوع مما أرغمها على دفع مبالغ كبيرة للقضاة للمماطلة وتأجيل القرارات لأبعد وقت ممكن مع أنها تفرض ضريبة 9% من كل عقد مع المواطن.

"المسلة"

 

المسلة


شارك الخبر

  • 4  
  • 1  

( 1)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   1
  • (1) - سعد
    12/8/2017 7:30:08 AM

    يمعودين متبطلون.... هو شركة زين لو اسيا لو كورك لو الالاف من الشركات والاشخاص صارلهم 14 سنة شلون خلصانين من المحاسبة اذا ضرائب او عقود فاسدة او ارباح غير مشروعة او غسيل اموال؟؟؟!!! يعني بلد السياسيين كلهم بيه فاسدين...القضاة كلهم بيه مرتشين....الموظفين الكبار والصغار اغلبهم ذممهم مشكوك بيها... ومواطنين معظمهم مايعرفون غير البكاء والشكوى والسلبية.... وهسة منتظرين المنقذ الذي هو شخص واحد حتى يقضي على كل امراض هذا المجتمع وعلله والذي هو نفسه ابن هذه التوليفة ومنتجها؟؟؟؟!!!!



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •