2017/12/10 16:59
  • عدد القراءات 2416
  • القسم : تواصل اجتماعي

شهداء الإعلام الحربي ذكراهم منارة

تابع المسلة عبر قناتها في تطبيق التلغرام
https://t.me/almasalah
-----------------------------------
بغداد/المسلة : كتب هشام الهاشمي في صفحته التفاعلية في فيسبوك :

يدرك العالم كله أهمية التضحيات العظيمة التي قدمها ابناء العراق، وينبغي ان تبقى فتوى السيد السيستاني خالدة في الوجدان العراقي، لسبب بسيط يتلخص في بعدها الإنساني وما صنعته في ذاكرة التضحية لتحرير العراق.
‏شهداء وجرحى يوم "النصرالعظيم" جعلوا من داعش ومن يدور في فلكها، مجرد فلول وأشلاء، وجعلوا من الخلافة المزعومة برهانا على سواد نيات اصحاب الفكر التكفيري، وحقدهم الدفين، نساء العراق، عنواناً للمجد والصبر، بل هُن كن الوسيلة الأسمى لتحقيق النصر، ومن أعظم مذيبات الفتن بحبهن للعراق وأهله.


‏أقولها وبيقين عامر، إن من أعظم المشاريع التي يجب إيقادها في ضمير الدولة العراقية بعد التحرير، مساندة الشباب فهم اكثر التصاقاً بجذورهم الوطنية، دورهم عظيم في الدفاع عن صورة العراق وابطاله المحررين مما علق به من حملات التشويه.
‏السلاح الإعلامي وخاصة الاعلام الحربي كان له سبق المشاركة في عمليات التحرير، وشهداء الإعلام الحربي ذكراهم ينبغي ان تكون منارة في تاريخنا الحديثِ.


تواصل اجتماعي


شارك الخبر

  • 2  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •