2017/12/23 12:19
  • عدد القراءات 1213
  • القسم : عرب وعالم

تعداد سكان العالم نحو 7.6 مليار نسمة مطلع 2018

تابع المسلة عبر قناتها في تطبيق التلغرام
https://t.me/almasalah
-----------------------------------
بغداد/المسلة: أعلنت مؤسسة ألمانية أن تعداد سكان العالم سيرتفع في أول كانون الثاني عام 2018 إلى 7,591,541,000 نسمة.

وذكرت مؤسسة سكان العالم في مقرها بمدينة هانوفر الألمانية الجمعة 22 كانون الاول 2017، أن عدد سكان العالم سيرتفع بذلك بواقع نحو 83 مليون نسمة؛ أي ما يعادل تعداد سكان ألمانيا تقريبا.

وبحسب التوقعات، فإن ارتفاع عدد السكان في أفريقيا سيكون كبيرا على نحو ملحوظ في المستقبل، حيث من المتوقع أن يتضاعف عدد السكان هناك بحلول عام 2050 من 1,26 مليار نسمة حاليا إلى 2,53 مليار نسمة.

وأكدت المؤسسة ضرورة تحسين مستوى الوعي وعروض تنظيم الأسرة والمساواة بين الجنسين للحيلولة دون حدوث حالات حمل غير مرغوب فيها.

وأضافت المؤسسة الدولية المعنية بالشؤون التنموية أن نحو 25% من النساء في الدول النامية لا يستطعن حتى اليوم اتخاذ الاحتياطات اللازمة لمنع الحمل رغم رغبتهن في ذلك.

متابعة المسلة- وكالات عربية وعالمية


شارك الخبر

  • 2  
  • 1  

( 3)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   2
  • (1) - بارق احمد
    12/23/2017 7:58:12 AM

    تقرير رائع لكن هنالك ملاحظة بسيطة اود طرحها وهي : قبل عشر سنوات كان تعداد سكان العالم ما يقارب ستة مليار وحسب الاحصائيات والتقارير العلمية ان الله سبحانه وتعال جعل في ذلك الوقت من ثروات وخيراط وموارد طبيعية ما يقدر اقل التقادير هو ما يكفي ١٠ مليار نسمة يعيش العالم في ظل سعادة ورفاهية لكن الجشع والاطماع جعلت امم تطمع وتسرق حق غيرها من الامم الاخرى ترى هل هذه الخلافة الحقيقية التي ارادها الله من الانسان ان يخلفه فيها ؟؟؟؟؟



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   2
  • (2) - م . سامي
    12/23/2017 7:59:17 AM

    معلومة جيدة احسنتم النشر والتنوع في وكالتكم



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   2
  • (3) - haiman alkhafaji
    12/24/2017 7:10:01 AM

    رغم كثرة الوفيات لكن العالم في حال تزايد رغم القتل والعمليات الاجرامية وداعش وبكل دول العالم تقريباً يظهر شخص جديد ويدعي ويقتل لكن العالم في ازدياد



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •