2017/12/29 13:30
  • عدد القراءات 1692
  • القسم : ملف وتحليل

توقعات 2018.. عضو مفوضية حقوق الإنسان: دعم دولي لتطوير البنى التحتية

بغداد / المسلة: تجري "المسلة" سلسلة من التقارير الحافلة بتوقعات النخب السياسية والبرلمانية والإعلامية في العام 2018، الذي سيشهد انتخابات في منتصفه، يُتوقع لها النجاح في ظل استتباب امني يتعزز بانكفاء صفحة الإرهاب من العراق، وسياسة حكومية تسعى إلى تحسين الأوضاع المعاشية للمواطنين، فضلا عن انفتاح سياسي على دول العالم، التي ترى في العراق مشروع امن واستقرار لمنطقة الشرق الأوسط والعالم.

وفي هذا الصدد، توّقع عضو مجلس المفوضية العليا لحقوق الإنسان، علي البياتي، الثلاثاء 26 كانون الأول 2017، أن يشهد العراق خلال العام 2018 القادم، تحسناً أمنياً واقتصادياً.

وقال البياتي في حديث لـ"المسلة"، أن "معركة داعش الرئيسية انتهت مع وجود خلايا نائمة هنا وهناك وتحديات أمنية للمناطق المحررة من عصابات داعش، نأمل أن يكون هناك تحسن وبدأ مرحلة جديدة من البناء والاستقرار خاصة مع وجود دعم دولي وتطوير البنى التحتية للعراق".

وتابع، أن "التحدي الأكبر للعراق وللحكومة العراقية هو حالة الفساد المستشري بشكل كبير"، معرباً عن أمله بـ"الحملة التي تقوم بها الحكومة العراقية والمؤسسات القضائية لمحاربة الفساد"، مضيفاً أنها "تحتاج إلى جهود حثيثة وتضافر كل المؤسسات من برلمان وحكومة وشعب لمحاربة الفساد الذي لا يقل خطره عن داعش الإرهابي والذي ظهر بسبب الفساد المستشري في المؤسسات الأمنية وغير الأمنية".

وتمنى البياتي في عام 2018، أن "تكون الجهات والمؤسسات المعنية وقادة البلد على مستوى المسؤولية وان تأخذ بيد الشعب إلى بر الأمان أمنياً واقتصادياً واجتماعياً وعلى كافة المستويات"، مضيفاً أن "العراق لديه الكثير من الخيرات والإمكانيات وفيه شعب يحب الحياة ويحب أن يبني الوطن".

"المسلة"


شارك الخبر

  • 1  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •