2017/12/28 08:10
  • عدد القراءات 2083
  • القسم : العراق

ابو الهيل متضامنا معها ضد التهديدات: نرفض الإساءة الى هديل كامل

تابع المسلة عبر قناتها في تطبيق التلغرام
https://t.me/almasalah
-----------------------------------
بغداد/المسلة: عبّر رئيس شبكة الاعلام العراقي مجاهد ابو الهيل،  ‏الخميس‏، 28‏ كانون الأول‏، 2017 عن رفضه لأية إساءة لعضو مجلس أمناء شبكة الاعلام العراقي المستقيلة الفنانة هديل كامل قائلا انها ستبقى شاهدة على عراقنا الجديد.

واشاد ابو الهيل في تصريح لـ"المسلة"، بدور الفنانة كامل وسعيها المخلص وإسهامها الجاد في تطوير الشبكة وخططها البرامجية والدرامية طيلة فترة عملها في مجلس الأمناء

وأكد ابو الهيل على ان الفنانة هديل كامل كانت وستبقى حمامة الفن العراقي وأيقونة النزاهة والابداع، مشيرا الى انه في تواصل دائم معها حيث اكدت له انها تتعرض للضغوطات وليس للتهديد الذي عبرت عنه بشكل مجازي في بيان استقالتها.

وكانت هديل كامل قدمت استقالتها الأربعاء الماضي، من عضوية مجلس امناء شبكة الاعلام العراقي بصورة مفاجئة.

وأفادت مصادر خاصة، الأربعاء 27 كانون الأول /ديسمبر 2017، ان أعضاء في شبكة الاعلام يمارسون الضغوط على عضو مجلس الأمناء، هديل كامل، الامر الذي اضطرها الى تقديم استقالتها من منصبها، مؤكدة على ان لا طاقة لها "لخوض المعارك"، في إشارة الى الصراعات داخل الشبكة التي يقف على راسها الشلاه، الذي يسعى الى السيطرة على أعضاء الأمناء وجعلهم رهنا إشارته لكي يسيّر الأمور وفق ما تشاء الجهات التي تقف خلفه.

وقالت كامل بحسب وثيقة استقالتها: "أرجو تفضل سيادتكم بقبول استقالتي من مهمتي كعضو مجلس الأمناء لشبكة الاعلام العراقي، الذي كان لي الفخر أن اتسنم هذا المنصب مادام بتوجيهكم".

وأضافت "كنت آمل أن أقدم كل إمكانياتي لخدمتي بلدي في مجال الاعلام، إلا أنني وجدت نفسي الطرف المستهدف الأضعف للضغط عليه بتحقيق كل الأهداف، لكل الأطراف".

 وتحمل نبرات بيان هديل كامل الألم من عمليات الابتزاز والظلم الذي لحق بها، من الأطراف الضاغطة في المجلس والذين اصبحوا "لوبيا" مهيمنا على مقدرات الأمناء وشبكة الاعلام، محاربا كل من يقف ضده.

نبرات الحزن تجسّدت في قول هديل كامل ""أنا لا طاقة لي بمعارك لا ناقة لي فيها ولا جمل، ومسؤوليتي تجاه بنتي اليتيمتين، تحتم علي أن أجد مصدر رزق آخر لا يهدد حياتي فيهددهم".

وكان موقف "المسلة" قد سلّط الضوء على الأسئلة حول السبب في ايغال شبكة الاعلام الى هذا الاضطراب العام الذي شلّ حركتها بعد أيام من إبعاد مجاهد أبو الهيل، الى الحد الذي بات يتجرأ فيها حتى صعاليك الاعلام والدراما، ومتسكعي التواصل الاجتماعي، وأشباه الصحافيين، على الترشح لرئاسة الأمناء والشبكة.

لكن الجواب حاضر، ذلك ان الذين حفروا في الخفاء لهذه المكيدة، يعولّون على الفوضى، تمهيدا لصعودهم من جديد، وخلطا لملفات فسادهم وتقصيرهم، وعدم قدرتهم على الإدارة، متوهّمين ان ذلك سوف يلهي الجميع، ويؤجل نشر غسيلهم القذر.

وطالب "الموقف" بإعادة الكفاءة العملية والروح الشبابية الى شبكة الإعلام العراقي، وابعاد أولئك الذي ادمنوا التآمر خلف الكواليس المتجاوزين على القوانين والمعايير المهنية إرضاء لجهاتهم الحزبية وإشباعا لمصالحهم الشخصية، وتغطية لفشلهم الإداري.

 المسل 
 


شارك الخبر

  • 4  
  • 0  

( 4)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   1
  • (1) - كاظم خزعلي
    12/28/2017 5:33:44 AM

    افضل اثنين بالاعلام وانتو بفضلكم يرتقي الاعلام تحياتنا لكم



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   2
  • (2) - غسق حيدر
    12/28/2017 5:41:25 AM

    يا ست هديل انتي لأن حريصة وانتي لم تكوني مثل الغير انتي مثلتي الاعلام بجمالة وبشفافيته على العكس من الشلاه الذي دمر وقتل الاعلام



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   1
  • (3) - لميس احمد
    12/28/2017 5:50:37 AM

    اساس البلاء روميل والشلاه هما الذين دمرا شبكة الاعلام



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   1
  • (4) - هبة جبار
    12/28/2017 5:53:39 AM

    مع الاسف على هيج مؤسسة ما تحترم ولا تحتظن العناصر الكفؤة بملاكها وهذا هو سبب الدمار الذي لحق بمؤسساتنا الحكومية غالباً ما تجد الطاقات النافعة والعناصر المخلصة تحارب وتحطم



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •