2018/01/05 11:20
  • عدد القراءات 2768
  • القسم : رصد

الطائي تكشف لـ"المسلة" عن سرقة 86 مليار في عقود أسمدة الزراعة

تابع المسلة عبر قناتها في تطبيق التلغرام
https://t.me/almasalah
-----------------------------------

بغداد/ المسلة: أفادت عضو لجنة الزراعة والمياه والأهوار النيابية زينب الطائي، ‏الجمعة‏، 05‏ كانون الثاني‏، 2018، أن كلّ عقود الأسمدة التي أبرمتها وزارة الزراعة يشوبها، كاشفة عن سرقة 86 مليار دينار بعلم الوزير ودون اتخاذ أي إجراء بشأنها.

وقالت الطائي لـ"المسلة"، أن "كل عقود الأسمدة التي أبرمتها وزارة الزراعة يشوبها الفساد، بدءاً من أول عقد أُبرم في 2014 لسماد "الدار" وحتى آخر عقد تمّ إبرامه للسماد نفسه، حيث أن تحمل أسعار عالية إذا ما قورنت بالأسعار السائدة".

وكشفت أنه "عند استجوابنا وزير الزراعة فلاح حسن الزيدان سنكشف الإلية التي تمّ التعاقد بها، وعن سرقة مقدارها 86 مليار دينار دون أن يتخذ الوزير إي إجراء بشأنها بل أعاد العقد للشركة نفسها بمبالغ أقل".

وأكدت على أن "كل ذلك الفساد بعلم الوزير، حيث لا يُصادق على أي عقد إذا تم يتمّ التوقيع عليه من قِبله".

وكشفت لجنة الزراعة النيابية، في 27 كانون الأول 2017، عن إبرام وزير الزراعة تسعة عقود لاستيراد أسمدة بفارق 50 مليار دينار عن أسعارها الحقيقية في السوق.

وأعلنت الطائي، في تصريح خاص لـ"المسلة"، الأربعاء 6 كانون الأول 2017، عن شبهات فساد تخص عملية استلام وتوزيع التمور العراقية للموسم 2013 -2014. وقالت أن "عملية استلام وتوزيع التمور للموسم 2013 -2014 فيه شبهات فساد كبيرة وهدر للمال العام"، وتابعت "ما يقدر بأكثر من 150 مليار دينار من الأموال المخصصة من المبادرة الزراعية ذهبت الى جيوب الفاسدين والمتنفذين".

وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي قد أكد على ان الحرب القادمة هي الحرب ضد الفساد واصفاً إياها بأنها أصعب من الحرب ضد الإرهاب بسبب ملفات فساد وصفقات مشبوهة تطال مسؤولين في الدولة.

"المسلة"


شارك الخبر

  • 4  
  • 0  

( 2)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   2
  • (1) - بصرة براضعية
    1/5/2018 6:44:50 AM

    وصلنا للانتخابات وكل واحد يطلع سرقات الثاني دعاية له على اساس هو شريف روما وانتي حجية وينچ قبل چنتي نايمه



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (2) - ساجد
    1/5/2018 10:13:59 PM

    علي بابا والاربعين حرامي طلعو شرفاء بالعباس مايدرون العراق بية 35 مليون علي بابا وحرامي



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •