2018/01/03 19:31
  • عدد القراءات 407
  • القسم : عرب وعالم

أنصار الله: 45 صاروخاً إلى العمق السعودي والإماراتي

تابع المسلة عبر قناتها في تطبيق التلغرام
https://t.me/almasalah
-----------------------------------
بغداد/المسلة: نشر الإعلام الحربي التابع لجماعة "أنصار الله" تقريرًا يوضح حجم العمليات العسكرية النوعية التي نفذها على مواقع قوات التحالف العربي بقيادة السعودية، خلال عام 2017.

وقال التقرير الذي نشره موقع قناة المسيرة التابعة لـ"أنصار الله"، الاربعاء 03 كانون الثاني 2018، إن "الجيش  دمر 1569 آلية عسكرية وثماني قطع بحرية وأسقطت الدفاعات الجوية 29 طائرة للتحالف الذي تقوده السعودية، فيما أطلقت القوة الصاروخية 45 صاروخا باليستيًا خلال العام 2017".

وأوضح التقرير أن، "القوات اليمنية دمرا ثمان دبابات أبرامز و196 مدرعة و31 دبابة 1337 آلية متنوعة للتحالف العربي، وفي العتاد البحري دمرت القوات البحرية والدفاع الساحلي ثماني قطع بحرية عسكرية، توزعت على زورقين وأربع بوارج، وغواصة تجسسية وفرقاطة".

وأشار التقرير إلى أن "الدفاعات الجوية للجيش أسقطت 29 طائرة لتحالف العدوان منها طائرتين إف 16 وطائرة إف 15 وطائرة تايفون وطائرتين أباتشي وطائرة بلاك هوك وطائرة هيلوكابتر وطائرة مروحية أخرى وطائرة إم كيو 9 بالإضافة إلى 19 طائرة استطلاع".

وبحسب التقرير، "أطلقت القوة الصاروخية للجيش 45 صاروخًا باليستيًا إلى العمق السعودي والإماراتي ومواقع جنوده ومرتزقته في مختلف الجبهات منها ثلاثة صواريخ بركان 1 وثلاثة صواريخ بركان 2، وثلاثة صواريخ بركان إتش 2 وثلاثة صواريخ زلزال 3".

"كما شملت الصواريخ الباليستية التي تم إطلاقها خلال العام الماضي صاروخ كروز مجنح وصاروخ قاهر 1، وثلاثين صاروخ قاهر إم 2 وصاروخ لم يكشف عن نوعيته بعد"، بحسب تقرير الإعلام الحربي.

وذكر التقرير أن القوة الصاروخية أطلقت أيضًا خلال الفترة نفسها 293 صاروخًا محليًا وتكتيكيًا توزعت على62 صاروخ زلزال1 و109 صواريخ زلزال 2، وعشرة صواريخ صمود وخمسة صواريخ الصرخة1 وصاروخ الصرخة  وأربعة صواريخ الصرخة 3، و38 صاروخ أوراغان، و57 صاروخ غراد وسبعة صواريخ أخرى.

وبحسب التقرير فإن "وحدات القناصة بالجيش واللجان الشعبية تمكنت خلال العام الماضي من قنص 399 جنديًا سعوديًا وألف و 894 آخرين".

متابعة المسلة- وكالات عربية وعالمية


شارك الخبر

  • 1  
  • 0  

اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •