2018/01/11 22:00
  • عدد القراءات 2733
  • القسم : المواطن الصحفي

علاوي والخنجر وآراس .. تحالف انتخابي بتمويل إقليمي

تابع المسلة عبر قناتها في تطبيق التلغرام
https://t.me/almasalah

بغداد / المسلة: كتب عصام البستاني الى زاوية "المواطن الصحافي":

بدأ المال السياسي المصحوب بـ"توجيهات" من دول اقليمية يتدفق على أحزاب وشخصيات سياسية، للفوز بنتائج انتخابية مريحة، تغير من المعادلة السياسية لصالح الدول الممولة.

وقالت مصادر ان هذه الدول اشترطت على الشخصيات والجهات السياسية، النزول عند رغبتها في توجيه التحالفات حتى وان كانت مع شخصيات مطلوبة للقضاء العراقي، او متهمة بدعمها للارهاب.

وكشفت المصادر الخميس 11 كانون الثاني 2018، عن "تعرض رئيس ائتلاف الوطنية أياد علاوي إلى ضغوطات سعودية للدخول بائتلاف يضم سليم الجبوري وأسامة النجيفي وخميس الخنجر وصالح المطلك وسعد البزاز ووضاح الصديد".

وأكدت ذلك صحيفة العرب السعودية، في 9 كانون الثاني 2018، بان طموحات نائب رئيس الجمهورية أياد علاوي في خانة الأوهام في ظل صعود شخصيات كثيرة للمشهد، مشيرة إلى أن حظوظه في المنافسة لم تعد كما كانت أو أنها تبخرت.

علاوي، بحسب مصادر مقربة منه يتحرك على هدي ضوء سعودي، ولايمكنه التحرك خارج الحدود المسموحة له، فضلا عن انهأصيب بخيبة أمل في "الدعم المحدود" له في الوقت الحاضر من قبل السعودية، اذ كان يؤمل في أموال طائلة تستثمرها الرياضفي شخصه كسياسي تابع لها، يشبه تماما دور الحريري في لبنان.

ومن التحالفات التي تحيطها الريبة وتشم فيها رائحة المال السياسي، التحالف الذي تحدث عنه تحالف "عرب محافظة كركوك"، في 11 كانون الثاني 2018، عن ان المؤتمر الوطني العراقي، برئاسة آراس حبيب، والمشروع العربي في العراق، برئاسة المطلوب للقضاء خميس الخنجر، سيكونان في تحالف واحد أيضا.

علاوي، وحبيب، حال قوى سياسية تشعر بالحرج من انحسار شعبيتها، وافتقادها إلى إنجازات تقنع الجماهير بالتصويت لها، فبعد محاولات التمسك بتأجيل الانتخابات التي باءت بالفشل، اتجهت للتحالف مع قوى معروفة بدعم الإرهاب في العراق.

وكان علاوي، في حقبة ما قبل 2003، تقرب من المؤتمر الوطني العراقي الموحد بزعامة الراحل احمد الجلبي، بدفع سعودي لكن انكشاف تلونه، واللهاث وراء مصالحه السياسية، افشل الدعم السعودي المستمر له، حيث ادركت الرياض ان انه لايتمع بالشعبية

التي كان يتبجح بها امام المسؤولين السعوديين.

 "المسلة"


شارك الخبر

  • 8  
  • 2  

( 5)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   3
  • (1) - شكور
    1/12/2018 7:32:26 AM

    اراس حبيب منو . لاول مره دنسمع به .



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 3  
    •   2
  • (2) - يشار
    1/12/2018 5:36:43 PM

    ذوله بعثيون يتقاسمون اموال العراق وفقراءه -فاشيون اتخذوا من الاسلام موقع لهم -يعشون في الاردن يصرفون الملاين يتقون العبة السياسه البعثيه الفاشيه-اذن اين عمائم ايات الله التي تسرق انهم عالم غيبي لم يفقه اللعبه السياسه تحت ضغط ايات الله الايرانيه التي تلطم وتسرق تحت راية الدين واهل البيت العظام وفتوى المراجع العظام؟



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 4  
    •   2
  • (3) - يشار
    1/12/2018 5:58:18 PM

    البعث الفاشي يطمح للسلطه -انهم فاشيون قتله يلذون في ظل ايات الله والمملك العروبي -حينما هدر قائدنا العظيم القائد الضروه .حامي البوابه الشرقيه للوطن العربي -انهم في ضيافة العرب .الذي يصفقون للفكر الدموي والقضيه العربيه والقدس -انهم ايات البعث وعفلق الذي تعرف اللعبه تحت حمية المحابرات السعوديه والاردنيه وهي من سرقت قوت فقراء العراق.سقط البعث الفاشي -وجاءت ايات الله الايرانيه المتخلفه التي سرقت العراق -سرقوا كل شئي والبعث الفاشي ينتظر مايحدث في المنطقه منطقة عمائم ايات الله التي لم تقدم للعراغق سوى اللطم والفقلر وعمائم ايات الله -اذن من البعث العفلقي الى عمائم اياتا الله وفتويها من ايران الى ال سعود؟



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   0
  • (4) - القولون
    1/14/2018 5:33:54 AM

    هذا التحالف سيخسر الانتخابات لانهم جميعاً غير مؤثرين في الساحة العراقية لكن ممكن يكون لهم نصيب ملحوظ في حالة دخول حنان .... معهم وهذا ما يصبو الية ويتمناة خميس الخنجر



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   0
  • (5) - احمد
    1/15/2018 5:37:42 AM

    اخواني ، يؤسفني التلفق بالحديث على اياد علاوي ، فانه شخص قاد العراق في فترة التي احترق الاخضر واليابس معا في العراق ، والذي بنى مؤسسات الدولة بعدما خربه بول بريمر وقام بزيادة رواتب الموضفين خاصة القوات المسلحة ، كان يستحق رئاسة الوزراء في 2010 عندما فاز ائتلافه ب91 مقعد لكن....... المالكي واتباعه حالو دون ذلك ، اياد شخصية وطنية وكل ما يقال عنه هو كذب وتسقيط ولا يتمتع باموال دول الجوار هذا كله دعايات حنان والمالكي. لاسف عليكم



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •  


البحث بالموقع



نرحب بملاحظاتكم وملفّاتكم ومقالاتكم وتقاريركم
على العنوان التالي:
almasalahsources@gmail.com