2018/01/12 11:14
  • عدد القراءات 11640
  • القسم : مواضيع رائجة

مصادر مطلعة: قرب التحاق فصائل الحشد الشعبي بقائمة "النصر" بقيادة العبادي

تابع المسلة عبر قناتها في تطبيق التلغرام
https://t.me/almasalah
-----------------------------------
بغداد/المسلة: أفادت مصادر مطلعة، ‏الجمعة‏، 12‏ كانون الثاني‏، 2018 عن قرب التحاق فصائل الحشد الشعبي بقائمة "النصر" بقيادة رئيس الوزراء الدكتور حيدر العبادي.

واعتبرت المصادر ان التحالف بين العبادي الذي قاد العراقيين الى نصر كبير على داعش، والفصائل التي قالت بضراوة التنظيم الإرهابي، يلبي إرادة العراقيين الذين يرونه منسجما مع طموحاتهم في إكمال المسيرة تحت قيادة العبادي لإلحاق الهزيمة بالفساد وبناء العراق، في مجالات تطوير البني التحتية وتوفير الخدمات.

وكانت مصادر، قد كشفت لـ"المسلة" في وقت سابق عن عزم رئيس الوزراء حيدر العبادي، عن اطلاق كتلته الانتخابية الوطنية التي تحمل اسم "النصر" العابرة للطوائف.

وأفادت المصادر لـ"المسلة" بان "أعدادا كبيرة من مرشحي الكتل والتحالفات تطلب الانضمام اليه".

وأكدت المصادر على أن "المتطوعين الذي قاتوا تنظيم داعش الإرهابي، وقدموا التضحيات الجسيمة في تحرير العراق، طلبوا الانضمام الى (كتلة النصر) التي اقترن اسمها بالإنجازات العظيمة والانتصارات الساحقة على الإرهاب بقيادة العبادي".

وبحسب معلومات المصادر، فان "الدكتور العبادي اشترط على المرشحين في كتلته الائتلافية الالتزام بالابتعاد عن المحاصصة في المواقع الحكومية".

كما دعا العبادي الى اختيار المرشحين المهنيين، والتركيز على دور الشباب، في بناء مستقبل واعد للعراقيين.

وفي تفاصيل، الأجندة المقبلة، قالت المصادر ان "قائمة العبادي الوطنية تشمل كل المحافظات، ولا تركز على المناطقية، لتحل محلها الوطنية الشاملة العابرة للطوائف والجهويات".

والى جانب الدور الكبير للشباب، الذي اثبتوا حضورا عظيما في جبهات الحرب ضد داعش، قال المصدر أن "المرأة العراقية تحتل موقعا متميزا في قائمة العبادي الانتخابية، على طريق تفعيل دورها في مشاركة الرجل في البناء والإعمار وتربية الأجيال".

وكان مجلس الوزراء العراقي قد صادق على تعديل قرار مجلس الوزراء رقم 347 لسنة 2017 بخصوص تحديد موعد الانتخابات بأنه ستجري 12 مايو المقبل 2018 بدلا من 15 مايو. 

 
 المسلة
 


شارك الخبر

  • 9  
  • 3  

( 4)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 3  
    •   1
  • (1) - يشار
    1/12/2018 8:07:41 AM

    ايه على وزن -نصرا من الله وفتح قريب.لااعرف لماذا تتلحق فصائل الشعبي بقائمة السيد العبادي وهو من قال ان الحشد لن يدخل الانتخابات؟على العموم وضحت تحالفات الكتل والكل يريد ان يقضم ثرواة العراق والاحتفاظ بمنصبه غير مكترث لهموم العراقيون ومعناتهم .سوف لم يتغر المشهد العراقي كثيرا لاان الانتخابات سوف تتدخل الكثير من الاطراف فيها من الداخل مراجعنا العظام -ومن الخارج المتحكمون هم ايران وتركيا.وسوف يبقى العراق تحت رحمة التيار الاسلامي ومليشياته .واشئي الجد تحلف قوى علمانيه مثل الحزب الشيوعي العراقي العريق مع قائمة السيد قداوي وهو شئي يثير السخريه لاان هذه لم يحدث في تاريخ العراق-والاسلاميون هم اشد اعداء الفكر الشيوعي والعلماني .اما الكتل السنيه وقاءمة علاوي فلا احد يعرف مصيرهم ماعدى النجفي سوف ينزل عل اميبدو بقائمه منفرده-اذن الكل حسم امره لكي ياءخذ نصيبه من كعكة العراق ,والايام القادمه حتى يوم الانتخابات سوف تشهد احداث على مستوى العراق ودول الجوار وربما احداث اخرى في العالم سوف تربك المشهد العراقي الذي اصلا هو مرتبك ومترنح على خظى احزاب ايات الله ومليشياتها؟



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   3
  • (2) - جمهورقائمة الحشد المقدس
    1/12/2018 8:19:09 AM

    نرحب بانضمام العبادي لقائمة الحشد برئاسة الأبطال هادي العامري وقيس الخزعلي وبقية القادة العظام الذين هزموا داعش وعلى العبادي فقط ان يتخلص من إرث حزب الدعوة القائم على الانانية والاستئثار بالمال العام للاغراض الخاصة وعدم احترام حقوق الشعب والتحلي باخلاق النبلاء من قادة ورجال الحشد المقدس في قائمة النصر التي يتزعمها شيخ المجاهدين هادي العامري ومعه الامين العام لعصائب أهل الحق البطل قيس الخزعلي وإخوته الأبطال في فصائل المقاومة الاخرى حفظهم الله جميعا،وانت يالعبادي ليكن همك فقط خدمة العراق حتى تستطيع الاندماج مع هؤلاء الأبطال الذين نضعهم على رؤوسنا بفضل تضحياتهم وتضحيات الشهداء المقدسين الذين تفضلوا على العراق كله بتحريره من الوهابية الداعشية



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (3) - haiman alkhafaji
    1/13/2018 7:56:27 AM

    محروسين وموفقين ياقادة النصر ويافخرنا انتو



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   0
  • (4) - عبد العزيز الفردان
    1/13/2018 7:59:30 AM

    رجل المرحلة من المفترض يتسمى والله رفع راسنة ويعرف يتصرف العبادي اساساً اصبح والحمدلله اساس العراق والطريق الصحيح الي يمشي عليه ويمشي العراق وبعد الطائفية الي موتنة بيهة المالكي بقى بس ينطو ولاية ثانية حتى يعمل على اصلاح العراق هل مرة



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •