2018/01/14 10:45
  • عدد القراءات 5872
  • القسم : مواضيع رائجة

الجبوري والمطلك يتنازلان عن الإسم والهوية لصالح علاوي استجابة لضغوط خارجية

تابع المسلة عبر قناتها في تطبيق التلغرام

https://t.me/almasalah
-----------------------------------
بغداد / المسلة: قالت مصادر ان دولا اقليمية، فرضت على الزعامات السنية في العراق، الائتلاف مع إياد علاوي، لكي يبدو تحالفها عابرا للطائفية على اعتبار ان اياد علاوي ينتمي الى الطائفة الشيعية فضلا عن تصنيفه كعلماني وممثل لمراكز قوى تم اجتثاثها من العراق لانتماءها الى اجهزة النظام الدكتاتوري الذي سقط العام 2003. 

واعتبر المصادر ان تنازل كل من صالح المطلك وسليم الجبوري لأياد علاوي عن أسماء أحزابهم ووقيولهم بأن يكون أسم التحالف هو "الوطنية" أي أنه  نفس أسم كيان علاوي وان يكون علاوي هو  الرقم الأول في القائمة الانتخابية، هو رضوخ لشروط خليحية، مقابل الحصول على المالي والاعلامي، فضلا عن السياسي..

وكشف مصدرٌ في تحالف القوى العراقية، السبت، 13 كانون الثاني 2018، أن التحالف سيدخل الانتخابات المقبلة بقائمتين انتخابيتين، فيما سيعاودان الجلوس على طاولة واحدة بعد ظهور النتائج لتقاسم المناصب وفق الاستحقاق الانتخابي.

وقال المصدر في حديث صحفي، أن "أجنحة تحالف القوى وبعد اجتماعات عديدة اتفقت على خوض انتخابات مجلس النواب بقائمتين بعد أن كانت هناك رغبة بأن تكونان في كيان انتخابي واحد". وأضاف أن "القائمة الأولى برئاسة خميس الخنجر وعضوية أسامة النجيفي وشركاء لهما، والثانية برئاسة إياد علاوي وعضوية سليم الجبوري وصالح المطلك وقوى حليفة". ولفت إلى أن "اتفاقاً حصل بأن يعاودان التكتلان الحوار بعد الانتخابات بغية توحيد المواقف وتعزيزها وتوزيع المناصب في ضوء النتائج".

وكشف القيادي في حزب الحق الوطني النائب السابق خالد العلواني، في وقت سابق، السبت، تفاصيل الاتفاق الذي حصل بين تحالف المتضامنون من اجل العراق الذي يرأسه احمد المساري الأمين العام للحزب مع تحالف التضامن العراقي برئاسة أسامة النجيفي.

وأكدت مصادر مطلعة، أن 7 كتل سنية تحالفت مع بعضها تحت مسمى "التضامن" للدخول في المعترك الانتخابي المقبل.

وشهدت الخارطة السياسية متغيرات كثيرة خلال اليومين الماضيين، مع بدء تشكيل التحالفات الانتخابية، حيث أن 29 تحالفا ظهر للساحة السياسية منذ الخميس الماضي، فيما بقي باب المفاوضات مفتوحا حتى الأحد، لإنهاء كافة التحالفات الانتخابية.

واعتبرت وسائل إعلام عربية أن انتخابات 2018 سوف تشهد نهاية لدور إياد علاوي السياسي في بلاده. واعتبرت هذه الصحف وفق متابعة "المسلة" أن طموحات نائب رئيس الجمهورية أياد علاوي أصبحت في خانة الأوهام في ظل صعود شخصيات كثيرة للمشهد، مشيرة إلى أن حظوظه في المنافسة لم تعد كما كانت.

 وتشير المعلومات إلى أن علاوي لا يملك سوى ترديد شعارات أصبح واضحا أنها غير قابلة للتطبيق العملي"، وأنه "منذ العام 2010، يراوح بين التذكير بعدم جدوى الانتخابات في العراق، والحث على تقديم ضمانات بشأن نزاهتها، لكنه فشل في لفت الأنظار".

فيما كشف مصدر مطلع، الجمعة 12 كانون الثاني 2018، عن تحالف رئيس ائتلاف الوطنية أياد علاوي ورئيس التجمع المدني للإصلاح سليم الجبوري ورئيس ائتلاف العربية صالح المطلك لخوض الانتخابات المقبلة. وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "التحالف الذي لم يتم الكشف عن اسمه حتى الآن ضم أيضاً رئيس ائتلاف العربية صالح المطلك وعبد الله الياور احد شيوخ عشائر نينوى".

وكشفت المصادر، الخميس 11 كانون الثاني 2018، عن "تعرض رئيس ائتلاف الوطنية أياد علاوي إلى ضغوطات اقليمية لاسيما الخليجية للدخول بائتلاف يضم سليم الجبوري وأسامة النجيفي وخميس الخنجر وصالح المطلك وسعد البزاز ووضاح الصديد".

ومن التحالفات التي تحيطها الريبة وتشم فيها رائحة المال السياسي، التحالف الذي تحدث عنه تحالف "عرب محافظة كركوك"، في 11 كانون الثاني 2018، عن أن المؤتمر الوطني العراقي، برئاسة آراس حبيب، والمشروع العربي في العراق، برئاسة المطلوب للقضاء خميس الخنجر، سيكونان في تحالف واحد أيضا.

علاوي، وحبيب، حال قوى سياسية تشعر بالحرج من انحسار شعبيتها، وافتقادها إلى إنجازات تقنع الجماهير بالتصويت لها، فبعد محاولات التمسك بتأجيل الانتخابات التي باءت بالفشل، اتجهت للتحالف مع قوى معروفة بدعم الإرهاب في العراق.

"المسلة"


شارك الخبر

  • 4  
  • 1  

( 6)التعليقات

    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   6
  • (1) - ياسر حميد
    1/14/2018 7:01:35 AM

    الوجوه القديمة بمسميات جديدة هذه تحالفاتلم ولن تخرج من تقوقعها الطائفي وتواكب رغبة الشارع العراقي بعنوانها الوطني المزيف



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 1  
    •   7
  • (2) - مؤيد فاضل
    1/14/2018 7:02:47 AM

    نفس الجهر رجعت لا بارك الله بهذه التحالفات



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   8
  • (3) - ناهلة عماد
    1/14/2018 7:41:50 AM

    هو شنو شافو السنة من هل وجوه الغريبة غير التهجير ومناطقهم محتركة ومفلشة ادري هل الهم عين مرة لخ يرشحون للانتخابات الله اكبر عليهم



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   6
  • (4) - نافع شمالي
    1/14/2018 7:43:58 AM

    نفس الوجوه حننتخب بس شنو الجديد هسة ان كلهم سوة بقائمة وحدة غريب امرهم هل نواب والبرلمانين



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   7
  • (5) - بصرة براضعية
    1/14/2018 8:14:03 AM

    وجوه صفرة قمة الطائفية وينكم من كان داعش يقتل ويغتصب في الرمادي والموصل وتكريت وديالى هسه طلع صوتكم



    • ارسال رد
    • أبلغ عن اساءة
    • 0  
    •   1
  • (6) - عراقي
    1/15/2018 5:25:33 PM

    ان هذة الجبهة هي الذراع السياسي للارهاب



اضف تعليقك

لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.

  •  
       
  •